Sign in
Download Opera News App

 

 

"خضار الإنسولين".. كوب واحد من عصيره يفرز الإنسولين في جسم مريض السكر ويجدد خلايا البنكرياس المتأكسدة

نظرًا لأن مرض السكري مرض معقد، يجب على مرضى السكري توخي الحذر بشأن ما يجب أن يأكلوه، وما لا يجب أن يأكلوه. كما يُعد وضع خطة وجبات مناسبة هو أهم طريقة يمكنك من خلالها إدارة مرض السكري بطريقةٍ فعّالة. على هذا النحو، يجب أن تكون على درايةٍ جيدة بما يحتويه الطعام وما لا يحتويه؛ للتأكد من أنه لا يؤثر على صحتك بطريقة عكسية، خاصةً إذا كنت مصابًا بمرض السكري. في هذه المقالة، سنقوم بدراسة وتحليل المزيد حول تناول الكرفس، وكيف يمكن أن يؤثر الكرفس على شخص يعاني من مرض السكري. 

بعض الحقائق الغذائية عن الكرفس.

بادئ ذي بدء، دعونا أولاً نرى العناصر الغذائية والفيتامينات الأساسية المختلفة الموجودة في هذه الخضار الورقية:

1- تشمل العناصر الغذائية الأساسية الموجودة في الكرفس حمض الفوليك، والمنجنيز، والحديد، والمغنيسيوم، والفوسفور والكالسيوم، وغيرهم من العناصر الغذائية الضرورية لمرضى السكري وغيرهم من أصحاب الأمراض المزمنة.

2- الكرفس مصدر غني بالفيتامينات، مثل فيتامين ك، وفيتامين ج، وفيتامين أ، والريبوفلافين، وكذلك فيتامين ب 6.

3- يحتوي على عدد محدود جدًا من السعرات الحرارية، والدهون المشبعة، والكوليسترول.

فوائد تضمين الكرفس في نظام غذائي خاص بمرض السكري.

فيما يلي مزايا تضمين الكرفس في نظامك الغذائي إذا كنت تعاني من حالة مثل مرض السكري:

1- الكرفس مصدر غني للعديد من مضادات الأكسدة. هذه العناصر الغذائية ـ إلى جانب العديد من العناصر الغذائية المذكورة أعلاه والتي يشتهر بها هذا النبات ـ تقلل من الالتهاب الذي يسببه مرض السكري لدى المرضى. يتم هذا بشكلٍ خاص؛ بسبب وجود مركب "apigenin" الموجود في الكرفس.

2- إن وجود مركبات "الفلافونويد" والعديد من العناصر الغذائية الأخرى المعروفة بمنع الميكروبات والبكتيريا الضارة المختلفة؛ تقطع شوطًا طويلاً في مكافحة مرض السكري.

3- يعتبر الكرفس خيارًا غذائيًا رائعًا إذا كنت تبحث عن تقليل المستويات المرتفعة للسكر في الدم.

4- يساعد وجود العديد من العناصر الغذائية والفيتامينات في هذه الخضار الورقية، مثل فيتامين ك، وفيتامين ج، والمنجنيز والحديد والزنك، في خفض نسبة الكوليسترول وضغط الدم؛ مما يساعد في إدارة فعالة للأمراض المزمنة.

5- من المعروف أن مرض السكري هو حالة قد تسبب فقدان المناعة في الجسم. حسنًا، فيتامين سي الموجود بكثرة في الكرفس سيساعد جسمك على محاربة ضعف المناعة هذا.

6- الكرفس منخفض في مؤشر نسبة السكر في الدم؛ مما يعني أنه لا داعي للقلق بشأن ارتفاع مستويات السكر في الدم إذا كنت تدرج الخضار في نظامك الغذائي اليومي.

7- لا يكاد يوجد أي سعرات حرارية في الكرفس. هذا إلى جانب حقيقة أن الخضروات عمومًا تكون عالية في محتواها الكلي من الألياف، وبالتالي تجعلك تشعر بالشبع لفترة أطول من الوقت؛ مما يؤدي إلى زيادة إمكانية إدارة الوزن بشكلٍ كبير.

كيف تُدخل الكرفس في النظام الغذائي لمرضى السكري؟

هناك عدة طرق مختلفة يمكنك من خلالها تضمين الكرفس في نظامك الغذائي. توضح النقاط التالية بعض الطرق الأكثر فائدةً وسهولة:

1- من الناحية المثالية، يجب أن يأكل مريض السكر الكرفس في شكله الخام.

2- إلى جانب ذلك، يمكنك إضافة هذا الخضار إلى حساءك، أو جعله جزءًا من سلطتك.

3- يمكنك أيضًا عمل عصير من الكرفس، ويُفضل إضافة الجزر والبقدونس إليه.

4- قم بتجربة الجمع بين الكرفس والمواد الغذائية، مثل التونة، والسلمون، وما إلى ذلك؛ من أجل الحصول على الحد الأقصى من الفوائد.

5- يمكنك تبخير الكرفس لمدة 10 إلى 15 دقيقة، وتناولها بنفس الطرق السابقة.

6- أخيرًا، يمكنك تقليب الخضار بزيت الزيتون واستهلاكها أيضًا.

ما سبق هو مجرد بعض الطرق التي يمكنك من خلالها أكل الكرفس. بلا شك، هناك طرق أخرى لإدراج الخضار في نظامك الغذائي أيضًا.

إرشادات لإدراج الكرفس في نظامك الغذائي

تذكر ما يلي أثناء تضمين الكرفس في نظامك الغذائي كجزء من خطة وجباتك اليومية:

1- كوب من عصير الكرفس بين الوجبات سيقوم بمساعدتك على إدارة مرض السكري بشكلٍ ملحوظ.

2- يجب ألا تفرط في الاستهلاك الكلي للخضروات.

3- إذا كنت تتناول بذور الكرفس، فإن الجرعة الصحية لمرض السكري، هي بمقدار ملعقة أو ملعقتين كبيرتين في بضعة أكواب من الماء المغلي.

4- يجب أن تختار الكرفس الطازج الذي يحتوي على ساق أخضر ومقرمش.

5- إذا أردت تخزينها، قم بلفها في منشفة ورقية،وبهذه الطريقة يمكنك الاحتفاظ بالخضروات طازجةً لأطول فترة ممكنة.

سيساعدك اتباع الإرشادات البسيطة المذكورة أعلاه، في التعامل مع مرض السكري بشكلٍ فعّال، مع مساعدتك أيضًا في العديد من الفوائد الصحية الأخرى.

نأمل أن تكون المقالة أعلاه مفيدة في تحسين معرفتك وفهمك للعلاقة بين الكرفس ومرض السكري. بكل تأكيد، يمكنك تضمين الكرفس في نظامك الغذائي لمرضى السكري، وبدون العديد من الآثار الجانبية الضارة كما في الأدوية. ومع ذلك، تحتاج إلى اتباع الكمية المناسبة الأنسب لحالتك الصحية؛ وبالتالي يجب عليك أخذ نصيحة الخبير الطبي الخاص بك؛ حتى يقوم بتحديد الكمية وفقًا لحالتك الصحية.

المصدر الأصلي

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات