Sign in
Download Opera News App

 

 

هذه الفاكهة منحة حقيقية .. تقوي النظر وتعزز المناعة وتعمل على علاج السكر وتسرع من تعافي الخلايا

يعد الأفوكادو واحداً من الفواكه التي لها العديد من الإنعكاسات الإيجابية على الصحة العامة للإنسان، وفي هذا الموضوع سنحاول تسليط الضوء على بعض هذه الفوائد ..

حيث يحتوي الأفوكادو على العديد من الفيتامينات والعناصر المعدنية المختلفة كالبوتاسيوم والزنك والحديد والمغنيسيوم والمنجنيز، هذا بالإضافة إلى أحماض أوميجا 3 وحمض الأوليك.

بما يجعل للافوكادو العديد من الآثار الإيجابية في تعزيز المناعة، وذلك بسبب قدرته على زيادة إنتاج حمض ينخفض إنتاجه مع التقدم في العمر، ويعمل زيادة إنتاج الخلايا الليمفاوية مما يقوي جهاز المناعه.

كما أن الأفوكادو يساعد على تقوية الرؤية بسبب قدرته على إنتاج مادة تتراكم في مقلة العين وتعمل على حمايتها من اعتام العدسة المبكر والضمور البقعي اغو التهاب الشبكيه الصباغي، وتعمل على منع التدهور في حدة النظر.

ومع أنه من الفواكه التي تعد غنية بالدهون إلا أنه يعمل على تخفيض الكوليسترول بالدم، لأنه يحتوي على مادة تعد في تركيبها ووظائفها نظير نباتي للكوليسترول، حيث تحد منه وتعمل على منع دخوله الدورة الدموية.

كما أن الإنتظام في تناول الأفوكادو يعمل على علاج أمراض شائعة كالسكري من النوع الثاني والسرطان، ويحتوي الأفوكادو على مادة تعمل على منع ظهور التجاعيد، وزيادة صحة الجلد ووقايته من فقدان الرطوبة، كما أن الأفوكادو يعمل على تعزيز الأوعية الدموية وحمايتها من توسع الاوردة وأمراض القلب.

كما أنه يحتوي على مواد مضادة للإجهاد التأكسدي بما يعمل على تسريع عملية التعافي للخلايا التالفة وتقليل خطر الإصابة بشيخوخة الجسم مبكرا، ويمتلك الأفوكادو خصائص ايجابية تنعكس على الصحة النفسية للإنسان، حيث يساعد على الخروج من الإضطرابات النفسية، كما أن له تأثير إيجابي على الجهاز العصبي للإنسان، كما يحد من تطور مرض الزهايمر.

- المصدر من هنا .

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات