Sign in
Download Opera News App

 

 

"إنسولين طبيعي".. هذه الحبوب الحمراء لها نفس تأثير الإنسولين طويل المفعول!

تعتبر الفاصوليا الحمراء غنية جدًا بالعناصر الغذائية، فهي أفضل مصدر للبروتين؛ خاصةً لجميع هؤلاء النباتيين. يمكن أن يكون تضمينها في نظامك الغذائي قرارًا سهلاً حقًا. ومع ذلك، قد لا يكون الأمر نفسه صحيحًا إذا كنت مصابًا بمرض السكري. ذلك لأن مرض السكري من الأمراض المعقدة حقًا، وعليك توخي الحذر بشأن نظامك الغذائي، وكل ما تتناوله يوميًا.

بعض الحقائق الغذائية عن الفاصوليا الحمراء

من المعروف دائمًا أن الفاصوليا الحمراء مغذية لجسمك؛ حيث تحتوي على نسبة عالية جدًا من بعض أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمك، فمثلاً:

1- يُعد كوبًا واحدًا فقط من الفاصوليا الحمراءبمثابة 16 جرامًا من البروتين.

2- عنصر آخر مهم في الفاصوليا الحمراء هو وجود الألياف القابلة للذوبان.

3- فيتامين أ، وحمض الفوليك من العناصر الهامة الأخرى الموجودة بكثرة في الفاصوليا الحمراء. حسنًا، هذا يقطع شوطًا طويلاً في مساعدتك على منح جسم صحي، وأيضًا لمعالجة مرض السكري بطريقةٍ فعّالة

4- أما عند طهي الفاصوليا الحمراء، من المعروف أن كوبًا منها يحتوي على حوالي 39 جرامًا من الكربوهيدرات، وحوالي 0.6 جرام من السكر أيضًا.

وبسبب كل هذه القيم الغذائية، تم تصنيف حبوب الفاصوليا الحمراء كواحدة من الـ "Super Food" أو "الأطعمة الفائقة" لمرضى السكري، وذلك من قبل جمعية السكري الأمريكية.

فوائد تضمين الفاصوليا الحمراء في نظامك الغذائي اليومي إذا كنت من مرضى السكري.

فيما يلي بعض المزايا التي يمكنك الحصول عليها، عند تناول الفاصوليا الحمراء في نظامك الغذائي اليومي، إذا كنت مصابًا بداء السكري:

1- تُعد الفاصوليا الحمراء مصدرًا رائعًا للألياف الغذائية. هذا مهمٌ جدًا؛ لأنه يساعدك على الشعور بالشبع لأطول فترة ممكنة، وبالتالي يساعدك على إدارة الوزن بطريقةٍ فعّالة.

2- الألياف القابلة للذوبان الموجودة في هذا الطعام الفائق، تقطع شوطًا طويلاً في المساعدة على تحسين بكتيريا الأمعاء الصحية التي يمتلكها جسمك. هذا الأمر في غاية الأهمية بالنسبة لمرضى السكري؛ لأنه يساعدك على تجنب كل المضاعفات الخطيرة؛ التي من المعروف أن مرض السكري يسببها.

3- عندما تكون مصابًا بداء السكري، فقد تواجه مشكلة الإصابة بالإمساك. عندما يكون لديك طعام مثل الفاصوليا الحمراء، يصبح جهازك الهضمي سلسًا، ويميل جسمك إلى التخلص من مشكلة الإمساك بكل سهولة.

4- يحتاج الجسم إلى عنصر البوتاسيوم؛ للحفاظ على توازن مستويات الماء. وبناءً عليه، فإذا كنت مصابًا بداء السكري وليس لديك كمية كافية من البوتاسيوم في جسمك، فسوف تعاني من مشاكل، مثل ارتفاع ضغط الدم. ولحسن الحظ، تُعد الفاصوليا الحمراء وسيلة مهمة يمكنك من خلالها الحصول على البوتاسيوم، الذي تشتد الحاجة إليه في جسمك؛ وهذا بدوره يؤدي إلى إدارة أفضل لمرض السكري.

5- عندما تكون مصابًا بمرض السكري، يُوصى بشدة باستبدال تناول اللحوم عن طريق تناول من الفاصوليا بجميع ألوانها. يصبح هذا مهمًا حقًا بالنسبة لمرضى السكري تحديدًا؛ لأنه على عكس اللحوم، تحتوي الفاصوليا على الكثير من محتوى البروتين، الأمر الذي يساعدك حقًا في التعامل مع الحالة المزمنة لمرض السكري المعقد.

6- إن وجود مضادات الأكسدة في الفاصوليا الحمراء، يعني أيضًا أن معظم المضاعفات المعروفة بأنها شائعة في المرضى الذين يعانون من مرض السكري سيتم تجنبها.

7- ومن المعروف أيضًا أن الفاصوليا تقلل مستويات الكوليسترول الضار في الجسم؛ وهذا بدوره يساعد على تقليل فرص إصابة مريض السكري بحالة مرتبطة بالقلب والتي عادة ما تكون شائعة لدى هؤلاء المرضى.

8- المغنيسيوم عنصر غذائي مهم يحتاجه جسمك كثيرًا؛ حيث يساعد في تدعيم قدرة خلايا الجسم على الاستجابة، وإدارة مستويات هرمون الأنسولين بشكلٍ فعّال. تعتبر الفاصوليا الحمراء مورداً هاماً يمكن لجسمك من خلاله الحصول على مستويات عالية من المغنيسيوم.

9- أخيرًا وليس آخرًا، من الحقائق المعروفة أنه عندما تكون مصابًا بمرض السكري، يجب أن تأكل فقط من الكربوهيدرات بقدر ما لا يضر بجسمك. وبرغم أن الفاصوليا الحمراء تحتوي على الكربوهيدرات. إلا أنه بسبب احتوائها على الكثير من الألياف القابلة للذوبان، تجبر الكربوهيدرات على أن تُهضم ببطء. ونتيجةً لذلك، فإن الارتفاع الحاد في مستويات السكر في الدم نتيجة الكربوهيدرات بعد تناول الوجبة مباشرةً لن يحدث.

وبالتالي، يمكن أن تكون الفاصوليا الحمراء مفيدة إلى حدٍ كبير للإدارة الفعالة لمرض السكري، ومنع المضاعفات المختلفة ذات الصلة بالمرض. كل ما عليك القيام به هو استشارة الخبير الطبي الخاص بك، قبل اتخاذ قرار بإدراج الفاصوليا في خطة وجبات مرضى السكري، وتناول فقط كمية الفاصوليا التي حددها طبيبك؛ لأنه يمكن أن يسبب الإفراط في تناول أي طعام الكثير من المضاعفات؛ حتى ولو كان مفيدًا للغاية. وأخيرًا، عندما تقوم بتضمين الفاصوليا الحمراء في نظامك الغذائي، تأكد من عدم إضافة الكثير من الملح أو التوابل الإضافية؛ حتى لا تضرك الفاصوليا أكثر مما تنفعك.

المصدر

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات