Sign in
Download Opera News App

 

 

احذر هذا الأمر الخطير أثناء الاستحمام حفاظا على "البصر"

يمارس الكثيرون العديد من العادات الخاطئة على مدار اليوم،وذلك دون أن يدرك أحد ان هذه العادات من شأنها إلحاق أضرار جسيمة بصحته ،وربما تفقده أحد حواسه أو أعضاء جسده .

ونطرح خلال السطور التالية إحدى العادات الخاطئة التى يقوم بها البعض أثناء الاستحمام وتؤذي صحتهم، حيث توصلت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين قد قاموا باستخدام العدسات اللاصقة أثناء الاستحمام كانوا أكثر عرضة لفقدان بصرهم دون أن يدركوا .

عدوى خطيرة 

وكشفت الدراسة أن الأشخاص الذين يقومون بارتداء عدساتهم أثناء الاستحمام كانوا أكثر عرضة سبع مرات للإصابة بعدوى تهدد البصر ،وتوصل الباحثون في جامعة ساوثهامبتون أن القيام بالاستحمام يوميًا بالعدسات يعد عامل الخطر الأكثر أهمية لتطويرمايسمى بـ " التهاب القرنية الجرثومي " ذلك المرض المرتبط بالعدسات اللاصقة .

عادة خاطئة


وأكد الباحثون أن العادة الثانية التى من شأنها الأضرار بالبصرةقيام البعض بالنوم مع استمرار ارتداء العدسات اللاصقة ،ويعد الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و 54 عامًا هم الأكثر عرضة للإصابة،وتوصل البحث إلى أن أقل من نصف المرضى قد عانوا من أحد أشكال فقدان البصر بسبب العدوى.

مجرد إحصائية 

وكشف بحث علمي قد أجري بهدف كشف العادات الصحية لنحو78 ٪ من مرتدي العدسات اللاصقة ، وتوصل إلى أن نحو 37 ٪ منهم عانوا من إلتهاب القرنية الجرثومي ،فى حين 41٪ لم يعانوا، كما توصل البحث إلى أن الاستحمام بالعدسات زاد من خطر الإصابة بـ " إلتهاب القرنية الجرثومي "بما يصل إلى ثلاث مرات ،وتبين أنه فى حالة الاستحمام كل يوم زاد عامل الخطر 7 أضعاف، وارتفع كذلك معدل الخطر 4 مرات بالنسبة إلى الأشخاص الذين يخلدون إلى النوم اثناء ارتداء العدسات خلال النهار.

واتضح من البحث إن أقل من 50 ٪ من المرضى قد عانوا من نوع من فقدان البصر بسبب العدوى ، وتبين أن 70 ٪ قد أثر الأمر على حياتهم ،وأشارت الدكتورة برويز حسين ، أستاذة طب وجراحة العيون في جامعة ساوثهامبتون وقائدة الدراسة ، إن الأمر قد وصل فى بعض الأحيان إلى مشاكل دائمة في البصر.

المصدر

Content created and supplied by: margomoon (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات