Sign in
Download Opera News App

 

 

"أسماك تزيد من إفراز الإنسولين".. هذه هي أفضل المأكولات البحرية لمرضى السكر على الإطلاق

تعد المأكولات البحرية مصدرًا كبيرًا للمعادن والفيتامينات، كما أنها لا تحتوى على الدهون المشبعة الضارّة ، أو الكثير من السعرات الحرارية؛ مما يجعلها خيارًا صحيًا. في الواقع، وفقًا لجمعية القلب الأمريكية، يمكنك تناول 1250 جرام من الأسماك كل أسبوع؛ من أجل الحصول على أقصى فائدة ممكنة. فعندما تكون مريضًا بالسكري، فإن جسمك يكون غير قادرًا على استخدام وتخزين السكر، الذي تحصل عليه من الطعام بطريقة صحيحة. يحدث هذا بسبب فشل هرمون الأنسولين المسؤول عن استخدام الجلوكوز في العمل بشكلٍ مناسب في الجسم المصاب بالسكري. على هذا النحو، فإن المضاعفات العديدة التي يعاني منها مرضى السكري، غالبًا ما تضطرهم لمراعاة ما يأكلونه.

لماذا يمكن لمرضى السكري الاستفادة من تناول المأكولات البحرية؟

غالبًا ما تُعتبر المأكولات البحرية، وخاصةً الأسماك، مصدرًا صحيًا للغذاء لجميع مرضى السكري. فيما يلي أسباب ذلك:

1- بالكاد تحتوي المأكولات البحرية على أي كربوهيدرات.

2- الكمية الإجمالية للدهون الضارّة ـ وهي الدهون المتحولة والدهون المشبعة ـ منخفضة في الأسماك.

3- أحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة في المأكولات البحرية، تقطع شوطًا طويلاً في المساعدة على التعامل مع المضاعفات المرتبطة بالقلب، والتي تكون شائعة جدًا في جميع المرضى الذين يعانون من مرض السكري.

أفضل المأكولات البحرية لمرضى السكري

1- القد

سمك القد هو نوع من الأسماك البيضاء، التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين. إذا قمت بتتبيل هذه المأكولات البحرية قبل الطهي، فستكون قادرة على امتصاص النكهة بطريقة أفضل؛ مما يمنحك ليس فقط خيارًا صحيًا، ولكن أيضًا خيارًا غذائيًا لذيذًا. يُفضل سمك القد لمرضى السكر؛ لأنه لا يحتوي على أي سعرات حرارية، ويخلو من الكربوهيدرات تمامًا. إنه مصدر غني للعديد من العناصر الغذائية والفيتامينات؛ بما في ذلك فيتامين ب 12، ب 25، فيتامين أ، فيتامين ج، وغيرها من العناصر الغذائية الضرورية لأجسامنا جميعًا.

2- السلمون

من المأكولات البحرية الأكثر تفضيلاً لمرضى السكري هو سمك السلمون. فهذا السمك ليس غنيًا بالبروتين وأوميجا 3 فحسب، بل يحتوي أيضًا على كمية قليلة من الدهون الصحية. عندما تتناول الأغذية الغنية بأحماض أوميجا 3 فستكون بذلك تحمى قلبك وتحسن من صحته؛ لأن أحماض أوميجا 3 تؤدي إلى انخفاض في مستوى الكولسترول الضار والدهون الثلاثية، وإبطاء معدل تشكيل اللويحات، التي يمكن أن تحد من انسياب الدم من خلال مختلف الأوعية الدموية في الجسم. لذلك، من الآمن للغاية تناول ما يقارب 300 جرام من السلمون أسبوعيًا. ولكن، أفضل شكل من أشكال السلمون الذي يمكنك تضمينه في نظامك الغذائي هو الشوي.

3- البلطي

يعتبر البلطي من المأكولات البحرية الأخرى الموصى بها لمرض السكري؛ بسبب محتواه العالي من البروتين، وقلة محتوى الدهون المشبعة. ولكن، يجب طهي البلطي بشكلٍ مثالي في مقلاة غير لاصقة، وتقديمه مع الخضار المشوية، أو الأرز البني.

4- الماكريل

كما السلمون، يُعد الماكريل مصدرًا جيدًا لأحماض أوميغا 3 الدهنية. ولكن، كوب واحد فقط من الماكريل يحتوي على حوالي 250 إلى 300 سعرة حرارية. هناك أشكال مختلفة من أسماك الماكريل ومن بينها جميعًا، يوصى بشدة باستخدام سمك الماكريل الأطلسي؛ نظرًا لانخفاض كمية الزئبق في هذا النوع تحديدًا. يعتبر سمك الماكريل غنيًا بالعديد من العناصر الغذائية والفيتامينات، مثل الريبوفلافين، والنياسين، والحديد، وغيرها؛ لذلك سمك الماكريل من أكثر الأسماك المرغوبة للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري.

5- الجمبري

على الرغم من أن الكثير من الناس يخافون من أكل الجمبري؛ لأنه يمكن أن يعطيك مستويات عالية من الكوليسترول، فإن تناول الكمية الموصى بها من الجمبري، سيقطع عليك شوطًا طويلاً في مساعدتك على إدارة مرض السكري بشكلٍ فعّال. وللحصول على أفضل النتائج، يمكنك استخدام الجمبري على شكل أسياخ الروبيان بالزنجبيل؛ حيث لا تحتوي تلك الوصفة على الكثير من السعرات الحرارية.

6- السلمون المرقّط.

سمك السلمون المرقّط هو أحد الأسماك الأخرى، التي تُعد مخزنًا لأحماض أوميغا 3 الدهنية. ببساطة، يمكنك شوي هذه السمكة؛ للحصول على معظم الفوائد الصحية منها. ولكن، يجب أن تحاول استخدام أقل قدر ممكن من الملح لأغراض التوابل؛ لأن ذلك سيقلل كثيرًا من الفوائد الصحية التي توفرها جميع المأكولات البحرية.

7- السردين

يحتوي السردين على نسبة منخفضة من الدهون المشبعة، ونسبة عالية من أحماض أوميغا 3 الدهنية؛ مما جعلها أحد أكثر المأكولات البحرية رواجًا الموصى بها لمرضى السكري. وبالرغم من أن هذه الأسماك تحتوي على نسبة منخفضة من الزئبق، إلا أنها تُعد مصدرًا غنيًا للفيتامينات، والكالسيوم، والحديد، وكذلك البروتينات. يحتوي السردين الكامل على حوالي 280 وحدة من السعرات الحرارية. بإمكانك إضافة هذه السمكة إلى السندويشات، أو السلطات، أو حتى الشوربات.

نأمل أن تكون المقالة أعلاه مفيدة في تثقيفك حول بعض المأكولات البحرية، الموصى بها للغاية لجميع مرضى السكري. على الرغم من أن المأكولات البحرية تُعد خيارًا صحيًا لمرضى السكري، إلا أنه يجب عليك مع ذلك تضمينها في نظامك الغذائي تحت إشراف الطبيب؛ وذلك لتحديد الكمية المناسبة لحالتك.

المصدر

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات