Sign in
Download Opera News App

 

 

إعجاز القرآن.. ماذا وجد العلماء في لحم الخنزير؟.. أشياء قاتلة

يقول الله تعالى في كتابه العزيز: "قل لا أجد فيمَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّمًا عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلَّا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقًا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ فَمَنِ اضْطُرَّ غَيْرَ بَاغٍ وَلا عَادٍ فَإِنَّ رَبَّكَ غَفُورٌ رَحِيمٌ".. سورة الأنعام الاية 145.

ويتضح من الاية الكريمة، تحريم الله عز وجل لأكل لحم الخنزير تحريما قطعيا بشكل لا جدال فيه، وبالطبع علينا الامتثال لأمر الله سبحانه وتعالى، خصوصا وأنه جاء في نص صريح في القران الكريم.

ولكن.. هل أثبت البحث العلمي أضرار تعود على الانسان اذا أكل لحم الخنزير؟

حسب أستاذ الفيروسات بكلية الطب البيطري بجامعة بني سويف، الدكتور حنفي محمود مدبولي، أثبت البحث العلمي العديد من الأضرار الجسيمة التي يحملها لحم الخنزير للانسان، ومنها:

-عدم وجود انزيمى "Xanthin oxidase" و"Uricase" فى بلازما الخنزير وقلة وجوده فى الكليتين، يجعله يحتفظ بكمية كبيرة من حمض البوليك فى أنسجته، ولا يتخلص الخنزير من هذا الحمض الضار الا بنسبة ضئيلة "2%" فقط، والباقى يختزن فى جسده، وهذا عكس الأنعام، فهى تتخلص من حمض البوليك بكميات كبيرة لوجود انزيم (Xanthin oxidase" فى بلازما الأبقار، ويقوم هذا الانزيم بتكسير حمض البوليك إلى "آلنتوين" والذى يفرز فى بول الأبقار بكميات عالية جدا، وبالتالى تتخلص الأبقار منه عن طريق البول وينقى الدم منه.

-يحتوي الخنزير على 50% من لحمه دهنيات، وهذه الدهنيات منها 38% دهون مشبعة "تراى جلسريد"، ولا يستطيع الإنسان هضمها.

-يحتوى لحم الخنزير على كميات عالية من هرمونات النمو، والتي تسبب 6 أنواع من السرطانات، بالاضافة الى احتواء لحمه على كميات كبيرة من الكبريت.

-يحتوى لحم الخنزير على كميات كبيرة من هرموني "الهستامين" و"الإميدازول" المسبب للحساسية، واكزيما الجلد لمن يأكله، كما أن نسبة الكوليسترول فى لحم الخنزير تعادل خمسة عشر ضعفًا لما فى البقر، ولهذه الحقيقة أهمية خطيرة، لأن هذه الدهنيات تزيد مادة الكوليسترول فى دم الإنسان، وعندما تزيد هذه المادة عن المعدل الطبيعى فانها تترسب فى الشرايين، ولاسيما شرايين القلب، وتسبب تصلب الشرايين وارتفاع الضغط، وهو السبب الرئيسى فى معظم حالات الذبحة القلبية.

وتضاف الى أضرار لحم الخنزير، تعرض من يأكله للاصابة ب"الديدان الاسطوانية"، حيث تنتقل هذه الديدان والموجودة في لحم الخنزير إلى أمعاء الإنسان، وتنمو ويصبح حجمها كبيرًا، كما أنها تتكاثر وتتحرك داخل القناة الهضمية، إلى مجرى الدم، ومن ثم إلى الأنسجة، مما يؤثر على وظائف القلب والرئتين والمخ.

ويتضح من ذلك، أن الله عز وجل لم يحرم شيء الا وكان فيه دفع ضرر عن الانسان، هذا بالاضافة الى أن مجرد تحريم شيء في القران الكريم أو السنة النبوية الشريفة، يحتم علينا تجنب هذا الشيء حتى وان لم يثبت عنه شيء في الأبحاث العلمية.

ونسأل الله تعالى أن يرزقنا جميعا العافية وأن يبارك لنا في حياتنا وصحتنا.

المصادر:

https://www.elbalad.news/4727228

https://www.albawabhnews.com/2853643

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات