Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. مرضت زوجته وذهب بها للطبيب ولما رأها رفض علاجها (والسبب ؟)

كان هُناك زوج وزوجة يعيشان حياة سعيدة للغاية مُنذ زواجهم الذي دام 20 عام، وبالرغم من أن الزوجة كانت لا تستطيع الإنجاب إلا أن زوجها قال هذا ما قدره الله عز وجل لنا وعاش معاها في سعادة ولم يتزوج بأخرى رغم أن هذا حقه.



مرضت الزوجة كثيرًا في أحد الفترات وعندما تم الكشف عليها اكتشف الأطباء في القرية أنها مُصابة بالسرطان، حزن الزوج كثيرًا لأن زوجته هي رفيقة دربه في الحياة، فكانت بالنسبة له هي كل شئ في الدنيا.

ذهب بها الزوج لأكثر من طبيب وجمعوا جميعُا أنه يجب أن يأخذها ويذهب بها إلى العاصمة من أجل تلقي علاج أفضل، حيث أن الامكانيات الطبية هناك أعلى بكثير، وبالفعل لم يتردد الزوج وأخذ زوجته وذهب بها إلى أكبر المستشفيات.

عند وصولهم طلبوا منهم أموال كثيرة من أجل حجزها ومعرفة مدى خطورة المرض من أجل إجراء عملية جراحية، ذهب الزوج سريعًا وباع قطعة أرض كان يمتلكها ليضرب مثالاً رائعًا في الوفاء والحب.

ولكن للأسف الشديد أموال قطعة الأرض تكفي فقط للفحوصات وإجراء العملية، أخذا الزوج زوجته بعد إجراء الفحوصات اللازمة وتحديد موعد العملية الجراحية، وذهبوا إلى أحد أقاربهم حتى يذهبوا يوم العملية للمستشفى.

جاء يوم العملية وذهبوا بالفعل للمستشفى وأثناء دخولهم تعبت الزوجة بشدة وعندما استنجد الزوج بأحد الأطباء المارين قال الطبيب للزوج ابعد تلك المرأة من هنا وخذها واذهب بها لتموت في بيتها أفضل، فلا فرصة لها للحياة.

في تلك اللحظات كانت هناك طبيبة شابة تتابع الحوار فذهبت سريعًا للزوج والزوجة واستفسرت منهم وعلمت أنهم هنا اليوم من أجل إجراء العملية، فقالت لهم الطبيبة أنتم محظوظون للغاية فالطبيب الذي سيجري تلك العملية اليوم من أشهر الأطباء في العالم.

وقد أجرى تلك العملية مئات المرات قبل ذلك ونجحوا جميعًا، فرج الزوج كثيرًا وارتفعت معنويات الزوجة، وبعد ذلك ذهبت الطبيبة للطبيب ووبخته على ما فعله.



دخلت السيدة لغرفة العمليات وتم إجراء العملية ونجحت، فرح الزوج كثيرًا وذهب للطبيبة من أجل أن يشكرها على ما فعلته معهم، فقالت له هذا يومي الأول في المستشفى، وقد رأيت أن معنويات زوجتك انخفضت بعد ما حدث، ففعلت ذلك بالرغم من عدم معرفتي بالطبيب الذي سيجري لها العملية من أجل ارتفاع معنوياتها.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات