Sign in
Download Opera News App

 

 

تناول البصل نيئا يوميا.. يحسن قوة العظام وضبط نسبة السكر فى الدم

يرتبط البصل بالعديد من الفوائد لتعزيز عمليّة الهضم في الجسم، إذ إنّه غنيٌّ بالألياف الغذائيّة التي تدعم صحّة الأمعاء، بالإضافة إلى مُركّبات البريبيوتيك (بالإنجليزيّة: Prebiotics)؛ التي تُعرّف على أنّها أليافٌ غير قابلةٍ للهضم وتتحلّل بواسطة البكتيريا المفيدة في الأمعاء إلى أحماضٍ دهنيّةٍ قصيرة السلسلة، مثل: الأسيتات، والبيوتيرات، وغيرها، ومن الجدير بالذّكر أنّ هذه الأحماض تُعزّز صحّة الأمعاء، وعمليّة الهضم، والمناعة، كما أنّها تَحدُّ من الالتهابات.

ونحيط حضراتكم علما فى السطور القليلة التالية التفاصيل الكاملة فوائد البصل المهمه للجسم حيث يعد كنز فى البيت يغفل عنه الجميع :-

1- تحسين صحة العظام:

وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA)، تحتوي بصلة واحدة فقط على 25.3 مجم من الكالسيوم، ويساعد الكالسيوم في الحفاظ على عظام قوي، لذا فإن إضافة البصل إلى سلطتك يمكن أن يؤدي إلى تحسين صحة العظام، ويُعتقد أن البصل يساعد في تقليل الإجهاد التأكسدي، وزيادة مستويات مضادات الأكسدة وتقليل فقدان العظام، ما قد يمنع هشاشة العظام ويزيد من كثافة العظام.

2- الحصول على بشرة وشعر أفضل:

تساعد فيتامينات A وC وK الموجودة في البصل على التخلص من التصبغ، وتحميك من الأشعة فوق البنفسجية الضارة أيضًا، كما أنه مصدر جيد لفيتامين سي، ويدعم أيضًا البصل بناء الكولاجين والحفاظ عليه، ما يوفر بنية للبشرة والشعر.

3- السيطرة على نسبة السكر في الدم:

قد يساعد تناول البصل في السيطرة على نسبة السكر في الدم، وهو أمر مهم بشكل خاص للأشخاص الذين يعانون من مرض السكري، إضافة إلى أن المركبات الموجودة في البصل، مثل الكيرسيتين ومركبات الكبريت، لها تأثيرات مضادة لمرض السكري.

4- تعزيز صحة الجهاز الهضمي:

البصل مصدر غني بالألياف والبريبايوتكس الضرورية لصحة الأمعاء المثلى، كما أن البصل غني بمواد الإينولين البريبايوتكس وفركت أوليغوساكاريد، وهذه المواد تساعد على زيادة عدد البكتيريا الصديقة في أمعائك وتحسين وظيفة المناعة، علاوة على ذلك، قد يساعد النظام الغذائي الغني بالبريبايوتكس في تحسين امتصاص المعادن المهمة مثل الكالسيوم، ما قد يحسن صحة العظام.

ومن ناحيةٍ أخرى فإنّ تناول الأطعمة الغنيّة بمركّبات البريبيوتيك يُساعد على زيادة أعداد المعينات الحيويّة، أو ما يُعرف بالبروبيوتيك (بالإنجليزيّة: Probiotics)، ومنها؛ البكتيريا العصيّة اللبنيّة (بالإنجليزيّة: Lactobacillus)، وغيرها، والتي تبيّن أنّها تدعم صحّة الجهاز الهضميّ، وعلاوةً على ذلك فإنّ استهلاكها أيضاً قد يُساهم في تعزيز امتصاص بعض المعادن الضروريّة للجسم؛ كالكالسيوم، ومن مركّبات البريبيوتيك التي يحتوي عليها البصل؛ الإينولين (بالإنجليزيّة: Inulin)، وسكريّات الأليجو الفركتوزيّة (بالإنجليزيّة: Fructooligosaccharides).

شارك فى الحوار ٠٠٠ رأيك مهم،،،،

المصدر :

https://www.masrawy.com/howa_w_hya/health/details/2021/4/1/1997393/%D9%87%D8%B0%D8%A7-%D9%85%D8%A7-%D9%8A%D8%AD%D8%AF%D8%AB-%D9%84%D9%83-%D8%A5%D8%B0%D8%A7-%D8%AA%D9%86%D8%A7%D9%88%D9%84%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B5%D9%84-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%8A%D8%A1-%D9%8A%D9%88%D9%85%D9%8A-%D8%A7

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات