Sign in
Download Opera News App

 

 

إذا ارتفع سكرك فجأة تناول القليل من هذه الحبوب رخيصة الثمن

كمصاب بالسكري، قبل إضافة أي شيء جديد إلى نظامك الغذائي اليومي، سوف تتساءل عن آثار ذلك على مستويات الجلوكوز في الدم لديك، وعلى الصحة العامة. بلا شك، هذا أمرٌ بالغ الأهمية؛ لأن مرض السكري يمكن أن يكون معقدًا للغاية، وإذا لم يتم إدارته بشكلٍ مناسب، فقد يكون قاتلاً في معظم الظروف. سنقوم في هذا المقال بتحليل آثار تناول فول الصويا على النظام الغذائي اليومي للشخص المصاب بالسكري.

فوائد فول الصويا لمرضى السكر

يقدم فول الصويا المزايا التالية إذا تم تضمينه في النظام الغذائي لمرضى السكر:

1- تناول فول الصويا سيساعدك على إدارة مرض السكري من النوع 2 بطريقةٍ فعّالة. هذا بسبب وجود مركب "فيتويستروغنز" الذي يساعد في تحسين حساسية الجسم تجاه الأنسولين.

2- لعل اعتلال الكلية السكري هو من أكثر المضاعفات شيوعًا لدى مرضى السكري. في هذه الحالة، تتضرر نيفرونات الكُلى إلى حدٍ كبير. ولكن، من خلال المساعدة في إدارة مستويات الجلوكوز في الدم، يقطع فول الصويا شوطًا طويلاً في المساعدة على تنعيم وظيفة الكُلى.

3- يعتبر فول الصويا أيضًا مصدرًا غنيًا للألياف؛ مما يعني أنه يمكن استخدامه لإدارة الوزن في مرض السكري، وهو أمرٌ من الأهمية بمكان؛ تحديدًا إذا كنت مُصابًا بمرض مثل مرض السكري.

4- من المعروف أن حبوب فول الصويا تُعد مخزنًا للعديد من المعادن والمواد المغذية؛ بما في ذلك الحديد، والبوتاسيوم، والمغنيسيوم، والمنجنيز، وغيرها من العناصر الغذائية الضرورية. كما أنها غنية أيضًا بأحماض أوميغا 3 الدهنية. كل هذه العناصر ستساعدك على إدارة مرض السكري بشكلٍ فعّال.

5- يلعب فول الصويا دوراً كبيراً في استقرار مستويات ضغط الدم لدى مريض السكري؛ حيث يتم إطلاق حمض النيتريك المسؤول بشكل أساسي عن الأداء السلس للأوعية الدموية؛ وبالتالي يتم إدارة ضغط الدم في الجسم بكفاءة.

6- في بعض الدراسات، يُعتقد أيضًا أن الأحماض الدهنية الموجودة بكثرة في فول الصويا، تحسّن كثيرًا من حساسية الجسم للأنسولين، مع استقرار مستويات الجلوكوز في الدم أيضًا.

7- أظهرت بعض الدراسات أيضًا، أنه عند تناول الكميات الموصى بها من مكملات فول الصويا كجزء من نظامك الغذائي لمرضى السكري، فهناك تحسّن في مستويات الجلوكوز الصيامي، وكذلك مستويات الجلوكوز بعد تناول الوجبة.

8- يزيد فول الصويا من مستويات الكوليسترول النافع في جسم المريض الذي يعاني من مرض السكري؛ مما يقلل من فرص الإصابة بأمراض القلب.

وبالتالي، كما رأينا أعلاه، فإن تناول فول الصويا يفيد الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري إلى حدٍ كبير.

أفضل الطرق لتضمين فول الصويا في نظامك الغذائي اليومي.

بالنظر إلى فوائد فول الصويا لمرضى السكر، قد ترغب في تضمينه في نظامك الغذائي اليومي. تتوفر حبوب فول الصويا في عدة أشكال مثل جوز الصويا، وحليب الصويا، وكذلك جبن التوفو المصنوع من حليب الصويا. فيما يلي بعض الطرق التي يمكنك من خلالها تضمين نفس الشيء في نظامك الغذائي اليومي:

1- تسمى حبوب الصويا الطازجة أيضًا "إدامامي". يمكنك أن تأكل هذه الوجبة الخفيفة عن طريق إضافة كميات قليلة من الملح لتحسين النكهة قليلاً. كما يمكنك تناول "الإدامامي" تلك في السلطات أيضًا.

2- قم بهرس القليل من حبوب الصويا الطازجة، وتناولها بجانب وجباتك المفضلة.

3- إذا استطعت تحويل جبن التوفو إلى عصير، فافعل!

4- يمكن أيضًا استخدام فول الصويا كوجبة خفيفة بين الوجبات الرئيسية.

5- جرّب أن تستبدل الجبن في المعكرونة واللازانيا بجبن التوفو.

6- يمكنك أيضًا المضي قدمًا واستخدام جبن التوفو في الشوربات المفضلة.

7- قم بتجربة طهي جبن التوفو مع الخضار، مثل البصل، والجزر، والبروكلي، وغيرها من الخضروات المفيدة لمرضى السكر.

8- يمكن تقليب جبن التوفو وتحويله إلى صوص أيضًا.

هذه ليست سوى بعض الطرق التي يمكنك من خلالها تضمين هذا الغذاء الصحي في نظامك الغذائي اليومي.

بعض الإرشادات عند تناول فول الصويا.

1- تذكر ألا تفرط في تناول فول الصويا؛ حيث يجب عليك أن تتناول فقط الكمية الموصى بها، كما هو موصوف من قبل الطبيب الخاص بك، والذي يعرف حالتك الصحية جيدًا.

2- عندما تتناول فول الصويا على شكل جبن التوفو، حاول أن يكون ذلك هو جبن التوفو العضوي إلى أقصى حد ممكن.

3- تجنب الأنواع المختلفة من أطعمة الصويا التي تحصل عليها في السوق، والتي تم تعديلها وراثيًا؛ لأنها تسبب العديد من الآثار الصحية الضارة.

4- يجب أيضًا الابتعاد تمامًا عن هوت دوج الصويا، وكذلك شرائح الدجاج الصويا.

5- أخيرًا، تذكر الابتعاد عن المواد الغذائية ومنتجات الصويا الآتية: البروتين النباتي المركب، والأشكال المهدرجة من زيت الصويا.

نأمل أن يكون المقال أعلاه مفيدًا في تحسين فهمك للعلاقة بين فول الصويا ومرض السكري، وكيف يمكن لشخص مصاب بالسكري تضمين الأشكال المختلفة لفول الصويا في نظامه الغذائي لمرضى السكري. ويُفضل دائمًا أن تستشر طبيبك في كل شئٍ تريد إضافته لنظامك الغذائي اليوم، وذلك لتحديد الكمية المناسبة لحالتك الصحية؛ فما يناسب غيرك ليس بالضرورة أن يناسبك.

المصدر

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات