Sign in
Download Opera News App

 

 

إنسولين طبيعي.. ما هي "البروبيوتيك" وما هي أشهر الأطعمة التي تحتوي عليها؟

لا يقتصر مرض السكري على ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم فقط. إنه مرض أكثر تعقيدًا، إذا لم يتم السيطرة عليه بشكلٍ فعّال، فإنه سيؤدي إلى حالات خطيرة، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية، واضطرابات الجهاز الهضمي، والاعتلال العصبي السكري، واعتلال الكلية السكري، هؤلاء من بين مجموعة من الحالات الأخرى. ومن ثم، يبحث الخبراء دائمًا عن شيءٍ طبيعي يمكن أن يساعد في إدارة الحالة بطريقة فعّالة. في هذه المقالة، دعونا نفهم دور البروبيوتيك في علاج مرض السكري والتحكم فيه.

ما هي البروبيوتيك؟

البروبيوتيك هي البكتيريا والفيروسات والخمائر وكذلك الكائنات الحية الدقيقة الأخرى التي تعتبر صحية للأمعاء. هناك عددٌ من مكملات البروبيوتيك التي نحصل عليها في السوق. ومع ذلك، فإن أفضل شكل لأخذ هذا الشكل الصحي من البكتيريا هو مصادر الغذاء الطبيعية، مثل الزبادي، والمخللات، وما إلى ذلك، والتي تحتوي على هذه المصادر.

البروبيوتيك ومرض السكري

من المعروف دائمًا أن هناك علاقة قوية بين مرض السكري والبروبيوتيك. في حين أن الأطعمة الغنية بالبروبيوتيك تجعلنا دائمًا أكثر صحة، إلا أن هناك خيارات غذائية ليست جيدة. ومع ذلك، يُعتقد أن البكتيريا النافعة يجب أن تشكل على الأقل 80 بالمائة من مجموع البكتيريا الموجودة في الأمعاء. بإمكان البروبيوتيك أن تحدث بعض التغييرات الإيجابية في عملية التمثيل الغذائي في جسمك، والتي غالبًا ما تتضرر بسبب مرض السكري. وفقًا لبحث أجراه الخبراء في جامعة "Lough-borough" يمكن أن تساعد البروبيوتيك في منع مقاومة الأنسولين لدى الأشخاص الذين يعانون من مرض السكري. إلى جانب ذلك، من المعروف أن هذه البكتيريا تعمل على استقرار مستويات الجلوكوز في الدم بطريقة أفضل من خلال إدارتها بشكلٍ فعّال. وبالتالي، فإن البروبيوتيك ـ بأشكاله المختلفة ـ يساعد الأشخاص المصابين بداء السكري. وبشكل أكثر تحديدًا، يتم شرح فوائد البروبيوتيك لمرض السكري في السطور أدناه.

فوائد البروبيوتيك لمرض السكري

لطالما عُرفت البروبيوتيك بأنها تقدم الكثير من الفوائد الصحية للإنسان. في هذه السطور، دعونا نفهم فوائد البروبيوتيك لمرضى السكري:

1- عندما تكون مصابًا بداء السكري، غالبًا ما تواجه مشكلات في الجهاز الهضمي. تعمل البروبيوتيك على معالجة هذا الشيء، وهذه هي الطريقة التي يمكنك بها إدارة مرض السكري بطريقة أفضل.

2- هناك حاجة أيضًا إلى البروبيوتيك لتقوية جهاز المناعة في الجسم. غالبًا ما تحدث اضطرابات المناعة الذاتية، مثل مرض السكري، بشكل رئيسي عندما يتم تعطيل جهاز المناعة في الجسم. يمكن أن تساعد البروبيوتيك في تحقيق نظام مناعة قوي؛ وبالتالي تساعد في إدارة أفضل لمرض السكري.

3- يمكنك أيضًا استخدام هذه البروبيوتيك لمنع الالتهابات التي تسببها المسالك البولية، والتي تعد من المضاعفات الشائعة جدًا لمرض السكري.

4- وفقًا لبحث أجرته جامعة ستانفورد في عام 2006، غالبًا ما تختلف صحة الأمعاء لدى الأشخاص ذوي الوزن الصحي عن أولئك الذين يعانون من السمنة. يمكن أن يساعدك تناول البروبيوتيك على إنقاص الوزن، وإذا كنت قد أجريت جراحة لإنقاص الوزن، فيمكنك الحفاظ على نفس الشيء عند تناول البروبيوتيك بأشكاله المختلفة.

5- إلى جانب كل ما سبق ذكره، عندما تتناول البروبيوتيك كجزء من نظامك الغذائي اليومي، يمكنك أن تواجه انخفاضًا في مستويات الكوليسترول السيئ، وهي طريقة مهمة للتحكم في مرض السكري بطريقة فعالة.

6- ليس ذلك فحسب، فالبروبيوتيك تضمن لك استقرار مستويات ضغط الدم، وهذه هي الطريقة التي يمكنك بها إدارة مر السكري بشكلٍ أفضل.

7- تساعد البروبيوتيك في إدارة مرض السكري بطريقة فعالة؛ لأنها تجعل عملية التمثيل الغذائي للجلوكوز تتم بشكلٍ أفضل.

8- أخيرًا، من خلال تعزيز بكتيريا الأمعاء الجيدة، فقد ثبت أيضًا أن البروبيوتيك تساعد على زيادة حساسية الأنسولين في الجسم. وكما نعلم، فمقاومة الأنسولين هي السبب الأشهر في الإصابة بمستويات مرتفعة من الجلوكوز في الدم. وبالتالي، يمكنك بالتأكيد تناول البروبيوتيك إذا كنت مصابًا بمرض السكري، ما لم يصف طبيب السكري الخاص بك خلاف ذلك.

أمثلة على أغذية البروبيوتيك

الأطعمة الطبيعية التي تعتبر أفضل بروبيوتيك لمرض السكري هي كما يلي:

1- الزبادي

هناك العديد من أنواع الزبادي التي يمكنك الاختيار من بينها، مثل الزبادي اليوناني، واللبنة. يعتبر الزبادي من أفضل مصادر البكتيريا الصحية والجيدة، إن لم يكن أفضلهم بالفعل.

2- المخلل

من المعروف أن هذا الطعام يحتوي على مجموعة من البكتيريا الصديقة للأمعاء، كما أنه منخفض في إجمالي محتوى الكربوهيدرات.

3- من المصادر المهمة الأخرى للبروبيوتيك، والموجودة بشكلٍ طبيعي الجبن، واللبن.

بصرف النظر عن المصادر الطبيعية المذكورة أعلاه للبروبيوتيك، هناك الكثير من المكملات الغذائية الموجودة في السوق بالفعل. ولكن، يجب عليك دائمًا استشارة طبيبك قبل تناولها. نأمل أن تكون المقالة أعلاه مفيدة في تحسين فهمك لمرض السكري والبروبيوتيك. البروبيوتيك هي البكتيريا النافعة التي يحتاجها جسمك، وبالتأكيد يمكن أن تكون مفيدة لمرضى السكري.

المصدر

Content created and supplied by: ِAL7ADARY (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات