Sign in
Download Opera News App

 

 

كيف تحمي طفلك من التوحد قبل الولاده وبعدها؟

توحُّد مرض يؤثر في النمو العصبي عند الإنسان، ما يجعل الفرد يواجه مشاكل وصعوبات في الانخراط بالحياة الاجتماعيَّة بشكل سليم. وينتشر هذا المرض بين الأطفال بنسبة 2% ويكثر عند الذكور أكثر بأربع مرَّات من الإناث، لكن أسبابه ما زالت مجهولة، ويرجح بأنَّ هناك جينات وراثيَّة نادرة تؤثر في الجنين ما يودي إلى إصابته بمرض التوحد.

• أعراض مرض التوحد:

يتميز الطفل المصاب بالتوحد بصفات عديدة أهمها:

ـ عدم قدرته على الاتصال البصري مع الآخرين.

ـ حبُّ الانعزال عن الآخرين.

ـ الاهتمام بنوع معيَّن من الألعاب بطريقة غريبة.

ـ تصرف الطفل بطريقة نمطيَّة مثل حركه اليدين.

ـ عدم التفات الطفل إلى الشخص الذي ينادي اسمه.

ـ مشاكل في الاستيعاب.

ـ يكون الطفل المصاب بالتوحد في بداية عمره قليل الابتسام وقد يبتسم من دون سبب.

ـ لا يوجد لديه حدس مثل باقي الأطفال لهذا لا يفهم ما هي العلاقات الاجتماعيَّة.

ـ قد لا يميِّز الطفل أُمه.

ـ يشعر المصاب بالتوحد بأنَّه من عالم آخر ومختلف عمَّن حوله، لهذا يفضل العزلة.

ـ قد يكرِّر كلمات معيَّنة بطريقة مزعجة أو قد لا يستطيع لفظ الكلمات بصورة صحيحة.

ـ لا يتفاعل المصاب بالتوحد عاطفياً مع من حوله.

ـ يرى الطفل الأشياء بشكل كروي ورائي.

ـ يكره الضم أو التقبيل.

وهناك العديد من التصرُّفات، التي من الممكن أن تنبئ بإصابة الطفل بالتوحد، وقد تبدأ الأعراض بالظهور في عمر ستة أشهر أو منذ الولادة أو عندما يكون جنيناً في بطن أُمه، وهو العمر الذي غالباً ما يبدأ الأطفال الابتسام فيه والتعلق بأمهم، لكن لا يستطيع الطبيب التأكد من وجود التوحد قبل إتمام الطفل عمر السنتين ونصف السنة، وللتأكد من إصابة الطفل بالتوحد هناك اختيار «كارز» العالمي وفيه يجيب الأهل على أسئلة عديدة وتجمع النتيجة لتحديد مستوى التوحد، فهناك توحد بسيط، ومتوسط وشديد، والنوع الأخير يكون الطفل شبيهاً بالمتخلفين عقلياً في تصرفاته. وهناك انواع أخرى للتوحد متلازمة «ريت»، وهذا النوع يختص بالبنات فقط.


كيف تحمي أطفالك من الأصابة بالتوحد

أولا أثناء الحمل:

1-  تناول الكثير من الخضروات والفواكه للحد من تأثير التعرض للمبيدات والتلوث الميكروبي.

2-  انتقاء نوع السمك في الطعام، فيجب الإقلال من الأسماك الزيتية مثل التونة والسلمون والماكريل والرنجة والمحار.

3-  الابتعاد عن تناول السجائر والكحوليات.

4-  تناول حمض الفوليك لأهميته لسلامة الجهاز العصبي للجنين وتناول الأغذية الغنية به مثل العدس والفاصوليا المجففة والبازلاء والمكسرات والخضروات الخضراء مثل البروكلي- البامية –السبانخ، والفواكه الحمضية.

5-  الحذر من أنيميا الحديد ونقص فيتامين د ، لذا يجب الحرص على تناول البيض والقشدة والجبن مع التعرض للشمس.

6-  الإقلال من الأطعمة البيضاء مثل السكر، الخبز الأبيض، المكرونة، البيتزا، الأغذية المصنعة.

7-  الإكثار من الأغذية التي تحتوي علي خمائر probiotics وهي نوع من البكتيريا النافعة.

8-  استخدام نظم غذائية متوازنة تقي من مشاكل الجهاز الهضمي.

9-  عدم التعرض لتلوث الهواء مثل عوادم السيارات وكذلك المواد الكيميائية السامة مثل الطلاء- المبيدات الحشرية- زجاجات المياه البلاستيكية- الألمونيوم.

10-  عدم تناول الأطعمة المعلبة والتي تحتوي علي مواد حافظة ومكسبات الطعم والرائحة.

11-  الحد من استخدام منتجات التجميل واستخدام الميكروويف في الطهي.

12-  أخذ اللقاحات اللازمة وخاصة الأنفلونزا.


ثانيا: بعد الولادة:

1-  التحدث كثيرا مع الطفل وملامسة جسده وتقليل فترات البعد عنه.

2-  الحفاظ على الرضاعة الطبيعية.

3-  تناول الأم للبروتين والألبان والخضر والفواكه والألبان بكثرة أثناء الرضاعة.

4-  تأجيل إدخال أطعمة جديدة إلى ما بعد الشهر السادس.

5-  عدم استخدام الأجهزة الالكترونية قبل العام السادس وبعد إتقان الكلام.

6-  الابتعاد عن قنوات الأغاني والألعاب بالتلفاز في السنوات الأولي من عمر الطفل

المصادر:


https://arabic.rt.com/health/905413-%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B0%D8%A7-%D9%8A%D8%B5%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%83%D9%88%D8%B1-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%AD%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%86%D8%A7%D8%AB/


https://www.scientificamerican.com/arabic/articles/from-the-magazine/autism-it-s-different-in-girls/

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات