Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) بعد دقائق من دخولهما عش الزوجية شاهدا ثعبانًا يزحف عند مدخل الشقة.. فماذا فعلا؟

كانت الأمور تسير على ما يرام، وكانت فرحتهما غامرة بهذا اليوم السعيد. فيوم الزفاف لهما عيد وقد شاركهما الأهل والأحبة والمقربون فرحتهما ومر الوقت سريعًا وصعد العروسان إلى عش الزوجية. وما أن دخل الزوجان عش الزوجية؛ حتى أسرع العريس إلى المطبخ ليرشف بعض الماء فقد شعر بالعطش الشديد في هذا اليوم. وفي تلك الأثناء، تفاجأت الزوجة بشيءٍ يزحف على الأرض عند مدخل الشقة. فما أن رأته حتى صرخت.

سمع العريس صراخ العروسة فأسرع إليها وسألها عن سبب صراخها، لكنها لم تنطق بكلمةً واحدةٍ؛ فنظر إلى عينيها فوجدها مثبتة على نظرة خوف وهي تنظر صوب الباب. فلما رأى ما رأته لم يستغرق وقتًا طويلًا في التفكير وطلب منها الاستعداد للخروج من هذه الشقة. لماذا؟ لأن هناك ثعبان كبير يزحف عند مدخل الشقة. وعندها حاول العروسان الالتفاف حول الثعبان والخروج من باب الشقة لكنهما لم يتمكنا من ذلك الأمر. وقفت العروسة تصرخ والعريس يستغيث بصوتٍ مخلوط بالصراخ هو الآخر. وعندها استقرا على الذهاب إلى شرفة المنزل وإغلاقها عليهما والاتصال بالشرطة. وبالفعل، وصلت الشرطة وحطمت باب الشقة ودخلت وتمكنت من اصطياد الثعبان. وعلى الرغم من اصطياد الثعبان وزوال الخطر، قرر العروسان عدم المبيت في الشقة حتى يتأكدان من خلوها من الثعابين. ووصل رجل رفاعي بعد دقائق واصطاد ثعبانًا آخر فترك العروسان الشقة وباتا في ليلتهما الأولى في بيت عائلة العريس وأقسما على استئجار شقة مفروشة وعدم العودة إلى تلك الشقة أبدًا بعد اليوم.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات