Sign in
Download Opera News App

 

 

ظهرت في فيلم بعد وفاتها وعشقها مشاهير الفن وتزوجت فنان أكبر من والدها.. قصة الفنانة ليلى فوزي

وصفها الموسيقار محمد عبدالوهاب بجميلة الجميلات في السينما، ووقع في غرامها مشاهير الوسط الفني، وكان أشهرهم محمد عبدالوهاب نفسه، إنها الفنانة الراحلة ليلى فوزي.

من هي؟

وُلدت الفنانة الراحلة ليلى فوزي عام 1928 بمحافظة القاهرة، وتحديدًا في شارع فؤاد، وكان والدها محمد فوزي يعمل تاجر أقمشة.

تزوج والدها من سيدة تركية حفية عثمان قيصر أوغلو باشا، الذي كان أحد قادة جيوش الدولة العثمانية، وأنجب منها 4 ابناء، هم محمد وهالة وليلى وسعيد، وكانت هالة وليلى من أجمل الفتيات في مصر.

معشوقة المشاهير

وقع في غرام ليلى العشرات من نجوم الوسط الفني، وكان أشهرهم الفنان أنور وجدي، لكن والدها كان يرفض هذه الزيجة، بحجة أنه " ولد طايش وبتاع بنات" .

كما رفض والدها زواجها من الفنان فريد الأطرش، لأن لم تكن تبلغ الـ18 من عمرها في ذلك الوقت.

أكبر خطأ في حياتها

العجيب أنها خلال تمثيلها أمام الفنان عزيز عثمان في فيلم " غني حرب" عام 1947، كانت تناديه بـ" أونكل عزيز" ، إلا أنه طلب الزواج منها، والغريب أن الزواج تم بالفعل رغم فارق العمر بينهما، والذي وصل إلى 35 عامًا، وكان عمرها 19 عامًا، في حين كان عزيز يبلغ من العمر 53 عامًا.

كان هذا الزواج تعيسًا، واكتشفت أن ارتكبت أكبر خطأ في حياتها، بعدما اشتدت عليها الغيرة بشكل جنوني، وتحولت حياتها إلى جحيم، وكان عزيز عثمان يشك فيها بسبب علاقتها بالفنان أنور وجدي، خاصة عندما مثلوا جميعًا في فيلم " خطف مراتي" الذي كان يعكس قصتهم الواقعية.

وتقول ليلى عن زواجها من عزيز إنها وجدته كوالدها، وأحست أنه موجود دائمًا معها في كل مكان، فجأة أحست باستحالة الاستمرار في العلاقة معه بسبب تصرفاته، ما دفعها للانفصال عنه.

الزيجة الثانية

وبالفعل، بعد طلاقها، خطبها أنور وجدي، وفي نفس اليوم توفي زوجها السابق عزيز عثمان بالسكتة القلبية في يوم الخطوبة.

وكانت ليلى حبه الأول، ربما حتى قبل ليلى مراد نفسها، لكن الظروف لم تشأ أن يكملا معًا، لدرجة أنهما كتبا الكتاب في القنصلية في باريس خلال فترة تلقيه العلاج في فرنسا، لكنه توفي هناك، وقبل إنها ورثت عنه كل ثروته.

الزيجة الثالثة

بعد سنوات، تزوجت من الإذاعي الشهير جلال معوض مقدم برنامج " أضواء المدينة" ، وكان هذا زواجها الأخير، استمر هذا الزواج 38 عامًا.

آخر أفلامها السينمائية فيلم "فارس ظهر الخيل" عام 2001، وهو آخر أفلامها السينمائية، وجسدت دور مارجريت زوجة الجنرال الإنجليزي، وهو من إخراج عاطف سالم.

أعمالها في الدراما التلفزيونية عديدة ومنها "من الذي لا يحب فاطمة" و"بوابة الحلواني" و"هوانم جاردن سيتي" وغيرها.

قدمت الفنانة الراحلة آخر أعمالها التليفزيونية من خلال مسلسل "فريسكا" مع الفنانة آثار الحكيم، عام 2004، من إخراج مجدي أحمد علي.

ظهرت في فيلم "زي عود الكبريت" للفنان حسين الإمام، بعد وفاتها، واستعان بعدد من الفنانين الراحلين من خلال مشاهد أرشيفية، ومن بينهم الفنانة الراحلة ليلي فوزي، من خلال دور "جلنار"، وذلك في عام 2014.

ومن أفلامها «مصنع الزوجات، وممنوع الحب، وعلي بابا والأربعين حرامي، وتحيا الستات، والبؤساء، ومحطة الأنس، ونور الدين والبحارة التلاتة، ويسقط الحب، وسفير جهنم، ولست ملاكًا، وخبر أبيض، وأنا بنت مين، وابن الحارة، وخطف مراتي، والشيخ حسن، والأرملة الطروب، وبورسعيد، وليلى بنت الشاطئ، وعش الغرام، وجسر الخالدين، والناصر صلاح الدين، وبياعة الجرايد، وحكاية العمر كله، ودلال المصرية، وإسكندرية ليه، والطاووس».

قال عنها الصحفي مصطفى أمين «إن ليلى فوزي إذا بحثت في شجرة عائلتها سوف تجد نفسها أميرة سابقة».

وخلال مشوارها الفني، حصلت ليلى فوزي على جائزة عن دورها المميز في فيلم ضربة شمس من قبل جمعية كتاب ونقاد السينما، كما كرمها مهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي في دورته الـ19 في 2003 ، كما كرمها مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ28، العام 2004، وبعد تكريمها بعام رحلت ليلى فوزي في 12 يناير عام 2005، عن عمر تجاوز الثمانين، وتركت مجموعة من الأعمال الفنية التي تعد من روائع السينما المصرية.

نهاية مليئة بالوحدة

وتوفيت الفنانة ليلى فوزي في عام 2005، ولم يكن لها أي وريث، فقامت شركة الشرق للتأمين المالكة لعمارة ليبون، والتي تعتبر أفخر عمارات حي الزمالك، ببيع شقتها في مزاد علني.

كانت ليلى استأجرت هذه الشقة في عام 1956، بإيجار شهري بلغ 41 جنيهًا، وبيعت هذه الشقة لتاجر خردة بمنطقة السبتية يدعى العشري مرجان، ودفع 2 مليون و550 ألف لشرائها.


المصادر

https://www.masrawy.com/arts/zoom/details/2021/1/12/1950148/%D9%84%D9%8A%D9%84%D9%89-%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%8A-%D8%AA%D8%B2%D9%88%D8%AC%D8%AA-3-%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%AA-%D9%88%D8%B8%D9%87%D8%B1%D8%AA-%D9%81%D9%8A-%D9%81%D9%8A%D9%84%D9%85-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7

https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D9%8A%D9%84%D9%89_%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%8A

https://al-ain.com/article/rare-pictures-from-life-of-laila-fawzi

https://archive.aawsat.com/details.asp?issueno=9532&article=277349#.YFSneFX7RaQ

https://www.baladnaelyoum.com/news/5ffd33c6a24321714473c08a/%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86/%D9%81%D9%8A-%D8%B0%D9%83%D8%B1-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7-%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81-%D8%B9%D9%84-%D8%B9%D8%AF%D8%AF-%D8%B2%D9%8A%D8%AC%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D8%A7%D9%86%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D8%AD%D9%84%D8%A9-%D9%84%D9%8A%D9%84-%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%8A

https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/2980034/1/%D9%81%D9%8A-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7--%D9%82%D8%A7%D9%84-%D8%B9%D9%86%D9%87%D8%A7-%D9%85%D8%B5%D8%B7%D9%81%D9%89-%D8%A3%D9%85%D9%8A%D9%86--%D9%84%D9%8A%D9%84%D9%89-%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%8A-%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D8%B3%D8%A7%D8%A8%D9%82%D8%A9

https://www.albawabhnews.com/4166036

https://www.elbalad.news/4540232

https://www.youm7.com/story/2020/10/20/%D8%A3%D8%AC%D9%85%D9%84-%D8%A5%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AA-%D9%84%D9%8A%D9%84%D9%89-%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%89-%D9%81%D9%89-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%AF%D9%87%D8%A7-%D8%A3%D8%B2%D9%8A%D8%A7%D8%A1-%D9%84%D9%8A%D8%AF%D9%89-%D9%88%D8%A5%D9%83%D8%B3%D8%B3%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA/5027576

https://alwan.elwatannews.com/news/details/4524850/%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D9%88-%D9%84%D9%8A%D9%84%D9%89-%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%8A-%D8%AA%D8%AD%D9%83%D9%8A-%D8%B9%D9%86-4-%D8%B4%D9%87%D9%88%D8%B1-%D8%B9%D8%B3%D9%84-%D8%AC%D9%85%D8%B9%D8%AA%D9%87%D8%A7-%D9%85%D8%B9-%D8%A3%D9%86%D9%88%D8%B1-%D9%88%D8%AC%D8%AF%D9%8A-%D9%82%D8%A8%D9%84-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%87

https://www.vetogate.com/Section-32/%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D8%A9-%D9%88%D9%81%D9%86%D9%88%D9%86/%D8%B9%D8%B2%D9%8A%D8%B2-%D8%B9%D8%AB%D9%85%D8%A7%D9%86-%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%B1-%D9%81%D9%8A-%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9-%D8%A8%D9%84%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%83%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D9%86%D9%85%D8%A7-%D9%88%D9%83%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%B3-%D8%B7%D9%84%D8%A7%D9%82%D9%87-%D9%85%D9%86-%D9%84%D9%8A%D9%84%D9%89-%D9%81%D9%88%D8%B2%D9%8A-4290806

https://gate.ahram.org.eg/News/2025215.aspx

https://www.albawabhnews.com/4238206

Content created and supplied by: حسن.٩٩٠ (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات