Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة..بعد الإنتهاء من تجهيزات الزواج في شقة العريس قبل الزفاف بأيام حدث أمر صادم

في كثير من الأحيان تحدث خلافات ما قبل الزواج من قبل أهل العريس أو من قبل أهل العروسة والغريب في الأمر أن الموضوع قد يكون بسيطا لا يتطلب تعنت في الرأي أو فرض شيئ علي الطرف الآخر، ولكن رغم هذه المشكلة البسيطة التي يمكن حلها بسهولة تصبح كبيرة وقد يتم تحطيم حلم الزواج وإنهائه بسبب سبب تافه لايستحق كل هذا العناء.

قصتنا اليوم هي قصة شاب وفتاة في كلية الهندسة ومنذ الوهلة الأولي التي رأى فيها الشاب هذه الفتاة أحبها منذ النظرة الأولي بدأ حبهما رويدا كانت هي في السنة الثانية من الجامعة وكان هو في الفرقة الرابعة من الجامعة وعدها بأن يتقدم لخطبتها علي الفور حين الإنتهاء من الجامعة وبالفعل وعد ونفذ بعد التخرج .

وافق والدها علي الشاب وتمت خطبتهما وأيضا عقد قرانهما واتفقا علي تأجيل الزواج لبعد تخرجها.

كان كل شيئ يسير في اتجاه جميل وينتظر الشاب الأيام تمضي سريعا حتي يجمعه الله بحبيبته وتعد هي الليالي من أجل أن تكون في بيت الزوجية.

خلال هذه الفترة كان الشاب يقوم بالازم من أجل تجهيز شقته بما يلزم من أثاث وغيره وكان أهل العروسة أيضا يحضرون لبنتهم مايلزم من تجهيزات زفافها وكان الاتفاق علي أن يحضر الشاب الأثاث وجانب من الأدوات الكهربائية والعروسة تحضر أدوات المطبخ والستائر والسجاد وما يتبقي من الأدوات الكهربائية .

تم تجهيز كل هذه الأشياء وقبل الزفاف بأيام ذهب أهل العروسة من أجل رص الأشياء الخاصة في شقة العريس وحينما انتهوا دخل والد الشاب ولم يعجبه لون سجادة من السجاد واختلف مع والد الفتاة مما أدي إلي تفاقم الوضع وقرر والد الشاب بأن ابنه لن يتزوج إلا بعد تغير هذه السجادة.

تبادل الطرفان الاتهام وتمسك كلا منهما برأيه وطلب والد الشاب ابنه بأن يطلق هذه الفتاة ولكنه رفض بشده مما كان سيتسبب في شجار كبير بين العائلتين فتدخل طرف ثالث في الأمر وحث الشاب علي أن يطلق الفتاة وبعد وقت انفصلا الحبيبان عن بعضهما البعض والسبب كان من أجل سجادة !

Content created and supplied by: Mossabmohamed (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات