Sign in
Download Opera News App

 

 

بعد عرض جريمة اغتيال الشهيد مبروك في "الإختيار ٢".. هذه تفاصيل ما حدث علي أرض الواقع

كان رجلا يشبهنا ونشبهه، مصري يحمل ملامح مصر في وجهه وجيناته وصوته.. ولا يحلم إلا بأمنها وأمن شعبها، لم يحلم إلا أن يعيش أهله وناسه في طمأنينة ويمضون في طريقهم نحو فجر مصر الجديد، لو قابلته في طريقك، لن تعرف قدر جهده ولا عظم حلمه، الذي دفع عمره راضيا من أجل تحقيقه.. عن الشهيد المقدم محمد مبروك نتحدث.

الشهيد البطل مقدم محمد مبروك

الاختيار حقا:

ومعني الاختيار في واقعة اغتيال المقدم مبروك كان حقيقيا،، الاختيار بين وطنك وأمنه وولائك له.. وبين أحلام سفيهة، وخيانة رديئة.

المقدم مبروك في مكتبه

فبينما كان مبروك ابنا لهذه الارض الطيبة، بأصل ثابت يضرب بجذوره فيها، إذ ولد عام ١٩٧٤، وتخرج من كلية الشرطة المصرية عام ١٩٩٥، ولكفاءته الشديدة سرعان ما التحق بجهاز أمن الدولة بعد عامين فقط من تخرجه، أي عام ١٩٩٧. واستمر في الجهاز حتى مايو ٢٠١١ إذ أكد كفاءته به، وعاد لجهاز الأمن الوطني بعد ثورة ٣٠ يونيو حتى ارتقي شهيدا في ١٨ نوفمبر ٢٠١٣.

بينت هذه العملية أن الجانب المضاد الذي اختار الخيانة لم يغمس يده في دم الشهيد، بل تورط في تنفيذ ٥٤ عملية إرهابية أخرى، وهو ما كشفته محاكمتهم أمام نظرتها الدائرة ٢٨ إرهاب برئاسة المستشار حسن فريد.

المجرمين:

القضية حددت الشخصيات الرئيسية في هذا التنظيم الإرهابي الغادر، وكثير منهم قد نالته يد الثأر من قواتنا المسلحة والشرطة، ومنهم من حوكم أمام القضاء لينال حد القصاص، وفيما يلي بعض من أكثرهم تورطا في تلك الجريمة الخسيسة.

اياد نصار ادي دور المقدم الشهيد محمد مبروك

-رأس الحية، الإرهابى توفيق فريج، وهو قائد التنظيم، وهو من أصدر أمر تكليف باقي المتهمين بارتكاب الواقعة ضد الضابط محمد مبروك الذى حرر محضر التحريات المتهم فيه الرئيس المعزول.

*الخائن الذي خان كليته، والمؤسسة العريقة التي كان يعمل بها، وخان وطنه، وخان زميله وهو الضابط محمد عويس، والذي ورد اسمه برقم ٤٣ بأمر الإحالة الصادر من النيابة العامة، أمد المتهم الثالث في القضية بصورة للشهيد مبروك وبيانات سيارته وخط سيره.

أحمد شاكر غاب طويلا عن الأعمال الفنية، لكنه يقدم هذا العام دور الخائن محمد عويس في مسلسل الاختيار ٢

*المتهم الثالث بأمر الإحالة الإرهابى محمد بكرى هارون، وهو الذي كان علي تواصل مع الخائن محمد عويس، وتلقي منه معلومات تحديد محل الإقامة الشهيد مبروك وخط سيره، كما وشارك فى واقعة الاغتيال.

*المتهم أحمد عزت، ، قام بانتظار المتهمين الذين نفذوا الواقعة وأمن طريق هروبهم، وسلمهم لوحات معدنية لوضعها على السيارة المستخدمة فى الحادث.

غباء:

والحقيقة ان هذه العملية تكشف فيما تكشف عن غباء مستحكم لمنفذيها، فلو كان هدفهم كتم شهادة المقدم مبروك لخطورتها في كشف حقيقتهم القبيحة وكيف تواصلوا مع منظمات ودول خارجية في اعمال تضر مصر وأمنها وشعبها من قبل ثورة ٢٥ يناير وحتى بعد قيام ثورة ٣٠ يونيو، فالشهادة بكل أوراقها مثبتة رسميا بكل أدلتها لدي جهاز الأمن الوطني، ولو كانوا يظنون خبلا أنه ردع للضباط من الأمن الوطني، فلقد اثبتوا لهم أنهم لا يهابونهم، بل لا يهابون الموت نفسه، وأكمل الطريق من بعد مبروك ألف مثله، كلهم من ابناء مصر، يحبونها كما أحبها مبروك، ويحلمون لها كمثل حلمه لهم.

---مصادر:

*اليوم السابع:

https://www.youm7.com/5290270

https://www.youm7.com/5289842

*صحيفة الأهرام المصرية:

https://gate.ahram.org.eg/News/2698364.aspx 

*المصري اليوم:

https://www.almasryalyoum.com/news/details/2316094

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات