Sign in
Download Opera News App

 

 

شيف شهير ومقدم برنامج لقمة هنية وأحدث تغييرا في عالم الطهي..تعرف على أسرار في حياة "علاء الشربيني ".

شيف شهير، ومقدم برنامج (لقمة هنية) على شاشة قناة (النهار) وهو نجل الشيف (الشربيني).

بعيداً عن المطبخ وخارج البرامج التليفزيونية والبث المباشر، تسللت «اليوم السابع» إلى الحياة الشخصية للشيف «علاء الشربينى»، الذى أحدث تغيراً كبيراً فى عالم الطهى، وقدم مثلاً للشيف الشاب الوسيم، الذى اعتبر الطبخ فنا، وقرر أن يدعم فنه وموهبته بالدراسة، واستغل القبول الذى وهبه الله له ليدخل قلوب محبي برامج الطبخ التلفزيونية، واستطاع فى وقت قصير أن يكون قاعدة جماهيرية. 

 

وعلى الرغم من صغر سنه، فإن متابعيه اعتبروه قدوتهم ومصدرهم الرئيسى فى كل ما هو جديد فى أسرار الطهى، وتخطى حبهم له جدار المطبخ، ورغبوا فى أن يقتربوا أكثر من حياته، وفى هذا الحوار نسأل الشيف «علاء الشربينى» عن اهتماماته وأسرته، وهو يجيب بكل بساطة كما اعتدنا عليه. 

 

هل انتقلت لك مهنة «الشيف» بالوراثة أم أنها اختيارك ودراستك؟

عشقت الطهى وفنونه منذ صغرى، بسبب براعة أبى فى هذا المجال، فضلاً عن تمكن امى فى المطبخ، والطبخ كالفن ينتقل عبر الجينات، الأمر الذى دفعنى لدراسة السياحة والفنادق حتى أدعم موهبتي بالدراسة، فكثيرا ما شعرت بأن أبى قدوة  و«معلم»، وأشعر بالسعادة فى الاستقرار فى جلبابه، لذلك كونى «شيف» هى مهنة تجمع بين الوراثة والاختيار لأننى لم أجبر عليه يوما. 

  

ما الفرق بين مدرستك فى الطبخ وبين الشيف الشربينى؟  

الشيف «الشربينى» يتبع مدرسة الأساس، الأكلات المصرية الأصيلة، لذلك لا يمكن مقارنة مدرسته، مدرسة الكبار، بمدرسة الشباب التى أنتمى إليها، لأننا كشباب نستمد أطباقنا الرئيسية من تراث الأكل المصرى، ونتطلع أيضاً إلى التجديد وإدخال عناصر مختلفة ومبتكرة دون الإخلال بالأصل بهوية الطعام المصرى. 

 

 ما هى المصادر التى تستند إليها فى ابتكار وصفاتك الخاصة؟ 

 الطهى ثقافة، لذلك دائماً أحاول التطلع إلى ثقافات وطرق وفنون طهى الطعام فى العالم، وكلما سافرت إلى مكان مختلف أتعرف على أشهر أطباقه، وأحاول أن أمطرها و أمزج بين ثقافتنا فى الطبخ وبين ثقافة العالم الآخر. وأضاف: لكنى أولاً وأخيراً أعشق الأكل المصرى، ومصدرى الأول فى أطباقي الرئيسية هو ربات المنازل، وأحاول أن أقدم لهم أصنافا بسيطة غير معقدة قائمة على محتويات معروفة بالنسبة لهم، فلا أرى أن «الفزلكة» فى اختيارات المحتويات والتوابل وغيرها من مكونات الطعام الغربية هى الحل للوصول إلى المذاق الجيد الذى نرغب فيه. 

فعلى العكس تماماً كلما كانت المكونات بسيطة «وعلى قد الأيد»، كانت المائدة قريبة إلى القلب والمعدة فى آن واحد.  

لك معجبات كثيرات.. هل تعتقد أن وسامتك وراء شهرتك أم مهارتك فى فنون الطهى؟  

فى الحقيقة قربى من الناس هى الهبة التي وهبنا الله بها، وهى السبب فيما أنا عليه الآن، فمن الممكن أن يكون شخص موهوب فى مجاله، لكن بدون ذلك القرب من الناس لم يصل إلى أى شىء، فحب الناس هو السبب الوحيد والحقيقي وراء النجاح. 

 ما أغرب موقف وقعت فيه على الهواء خاصة؟  

أحاول دائماً أن أكون طبيعيا، لأن الهواء والبث المباشر لا يخلو من المفاجآت، لذلك أتعامل معها بكل بساطة حتى أخرج من المواقف المحرجة، فأحياناً لا أجد بعض المكونات الخاصة بطبق اليوم، فأبدأ بالسؤال عنها ولا أرتضى بالخروج إلى فاصل حتى أحل الأزمة، إنما أظل على الهواء حتى يحضر لى فريق الإعداد الناقص من المكونات، وأشارك الجمهور معى فى تلك المواقف، لذلك اعتدت على البث المباشر، وأصبحت أجيده كثيراً ولا أشعر بالراحة مع التصوير 

 أيهما أفضل مطبخ والدتك أم زوجتك؟

 لا يمكن أن أقارن بين مطبخ وأكلات والدتى بأى شخص آخر، لأنها ستكون مقارنة ظالمة وغير عادلة، فأجد فى مطبخ أمى البسيط والتقليدى كل ما أرغب به، وأشتاق لنفسها فى أطباقي المفضلة، ولا أجد المذاق الذى اعتدت عليه من يدها عند أى شخص آخر، وأعتقد أن الجميع مثلى كلنا اعتدنا على مائدة أمهاتنا ولا يمكننا مقارنتها بغيرها.

 

هل تتعاون مع زوجتك بالمطبخ أم أنها مهنتك فقط؟ 

على عكس المتوقع لا أتعاون مع زوجتى تماما فى المطبخ، وأترك لها هذه الشؤون كاملة، وهى أستاذة بفنون الطبخ وأكلها متنوع،  فمهنتى هى الطبخ، ولا أريد أن أمارسها داخل وخارج المنزل، فضلاً عن ثقتى بإمكانيات زوجتى.

 

 هل أقرب طريق لقلب الرجل معدته؟

ليس فقط معدته، إنما هناك عدة عوامل، الاهتمام والعاطفة والتعامل الحسن، لكن لا نريد أن ننكر أن الرجل يحب الطعام، ويحب التغيير ويتعلق بزوجته كثيراً وتعلقه بنفسها وبطعامها، لذلك يجب أن تعتنى كل ربة منزل بمطبخها، لأنه الأقرب إلى قلب الرجل مثلما تقول الأمثال.

https://m.youm7.com/story/2017/9/2/%D8%B9%D9%84%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D9%86%D9%89-%D8%AE%D8%A7%D8%B1%D8%AC-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D8%A8%D8%AE-%D9%85%D8%A8%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%D8%B4-%D9%85%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%89-%D9%81%D9%89-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D8%A8%D8%AE-%D9%84%D8%A3%D9%86%D9%87%D8%A7-%D8%A3%D8%B3%D8%AA%D8%A7%D8%B0%D8%A9/3392399

Content created and supplied by: Karima_Ibrahim (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات