Sign in
Download Opera News App

 

 

في ذكراه الثالثة.. هذا هو حلم أحمد خالد توفيق الذي تحقق بعد وفاته

تحل اليوم الذكرى الثالثة لرحيل العراب الدكتور أحمد خالد توفيق، والذي رحل عن عالمنا في 2 أبريل سنة 2018، وهو طبيب، وكاتب، ومؤلف، ومترجم مصري، يُعد أول كاتب عربي في مجال أدب الرعب، والأشهر في مجال أدب الشباب، والفنتازيا، والخيال العلمي.

بدايته الأدبية

وبدأت رحلة الدكتور أحمد خالد توفيق الأدبية مع كتابة سلسلة ما وراء الطبيعة، والتي نشرها مع المكتبة العربية الحديثة، ورغم أن أدب الرعب لم يكن سائدًا في ذلك الوقت، فإن السلسلة حققت نجاحًا كبيرًا، واستقبالًا جيدًا من الجمهور. ما شجعه علي استكمالها، وأصدر بعدها سلسلة فانتازيا عام 1995، وسلسلة سفاري عام 1996. في عام 2006، سلسلة دبليو دبليو دبليو والتي تحكي عن عالم الانترنت.

وألف الدكتور أحمد خالد توفيق روايات حققت نجاحًا جماهيريًا واسعًا، وأشهرها رواية يوتوبيا عام 2008، وقد تُرجمت إلي عدة لغات، واشتهر توفيق أيضًا بالكتابات الصحفية، فقد انضم عام 2004 إلي مجلة الشباب التي تصدر عن مؤسسة الأهرام، وكذلك كانت له منشورات عبر جريدة التحرير والعديد من المجلات الأخري.

استمر نشاطه الأدبي مع مزاولته مهنة الطب، فقد كان عضو هيئة التدريس واستشاري قسم أمراض الباطنة المتوطنة في كلية الطب بجامعة طنطا.

وتزوج الدكتور أحمد خالد توفيق، من الدكتورة منال أخصائية امراض الصدر في كلية طب طنطا ولديه من الأبناء "محمد" و"مريم" وكلاهما يدرس الطب.

وفاته

توفي العراب الدكتور أحمد خالد توفيق في مثل هذا اليوم في 2 أبريل 2018 عن عمر يناهز 55 عامًا، أثر أزمة صحية مفاجئة.

وحلم الدكتور أحمد خالد توفيق بتحويل عمل من أعماله للسينما أو التلفزيون وهو الأمر الذي تحقق بعد وفاته، حيث تم إنتاج مسلسل زودياك وما وراء الطبيعة عن أعماله.


المصادر

حلم أحمد خالد توفيق

من هنا

الوطن

مصراوي

Content created and supplied by: الكاتبالمصري (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات