Sign in
Download Opera News App

 

 

أضحك الجمهور بخفة دمه.. وأبكاهم بوفاته المأساوية.. تعرف على قصة وفاة الفنان غريب محمود

هو فنان كوميدي مصري، تميز بملامح وجهه الحاده، وصوته الخشن، وتسريحه شعره الغريبة، شارك في العديد من الأعمال الكوميدية مع كبار النجوم، تنوعت أعماله ما بين سينما ومسرح وتلفزيون، كانت لوفاته قصة مأساوية، سنتعرف عليها في السطور التاليه.

بدايته:

ولد الفنان غريب محمود في عام 1941، بمحافظة الشرقية، بدأ غريب مسيرته الفنية من خلال المسرح، وانتهت حياته عليه أيضًا، وحقق نجاحًا كبيرًا على خشبة المسرح، ودخل بعدها في مجال السينما حيث قام بتمثل العديد من الأفلام أمام كبار النجوم.

أشهر أعماله:

ومن أبرز أعمال الفنان غريب محمود في المسحر، مسرحية "علشان خاطر عيونك"، ومسرحية "شارع محمد علي"، ومسرحية "جحا يحكم المدينة"، ومسرحية "عش الدبابير "، ومسرحية "أنا ومراتي ومونيكا"، ومسرحية "هاملت"، وشارك في السينما بأفلام عديدة منها، فيلم "بوحة"، وفيلم "بخيت وعديلة"، وفيلم التجربة الدنماركية"، وفيلم "المولد"، وفيلم "دماء على الأسفلت"، وغيرها الكثير من الأعمال الفنية الأخرى.

قصة وفاته

بدأ الفنان غريب محمود مسيرته الفنية على المسرح، وكذلك أنهاها عليه، حيث أثناء قيامه بالتمثيل على خشبة المسرح دروه في مسرحية "حمام مغربى" أمام الفنانة وفاء مكى، سقط على خشبة المسرح وقام زملائه بمساعدته على الوقوف مرة أخرى بعد أن استعاد توازنه، لكنه سقط مرة ثانية وفقد وعيه، وفشلوا فب إسعافه، وجاءت سيارة الإسعاف حملت الفنان غريب محمود إلى المستشفى الفرنساوي بالقصر العيني، لكن لم تنجح محاولات الأطباء في إسعافه ولفظ أنفاسه الأخيرة مودعًا حياة مليئة بأعماله الفنية الناجحه.

ابن الفنان غريب محمود

رحل الفنان محمود غريب عن عالمنا لكنه خلف وراءه ابنه محمود غريب محمود، والذى مشى على نفس نهج والده ودخل الوسط الفنى، وشارك محمود فى العديد من الأعمال الفنية في الدراما التلفزيونية ومنها، مسلسل "سرايا عابدين"، ومسلسل "فرعون"، ومسلسل "خطوط حمراء"، ومسلسل "العراف"، ومسلسل "العار"، وغيرها من الأعمال الأخرى.

المصدر، المصدر

Content created and supplied by: Dedasaid (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات