Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة..طرد والدته من المنزل بعد إصابتها بالشلل..وعندما سألوه عن السبب ضحك واخبرهم

الأم هي مصدر الحنان التي نبحث عنه دائماً، هي من تقوم بالتضحية بكامل عمرها من أجل توفير حياة ملائمة أو حياة سعيدة إلينا، طوال عمرها تسهر على راحتنا وخاصة في أوقات المحنة التي نتعرض إليها،  لذلك يجب علينا أن نتعامل معها ينتهي الحب والمودة.  

 هناك العديد من الأشخاص الذين فقدوا أمهاتهم،  يتمنون أن يعود الزمن للوراء ولو لمجرد ثواني من أجل قضاء بعض الأوقات معهم،  هكذا تسير الأمور،  لن يدرك أهمية الأم ابدأ إلا من فقد والدته وحرم منها،  لذلك يجب أن نستغل كل لحظة في حياتنا من أجل التقرب إلي أمهاتنا.  

 قصة اليوم أبطالها كل من ماجد الابن،  سماح الأم،  ماجد الابن يبلغ من العمر 30 عام،  يعمل في مجال بيع وشراء المواد الغذائية، كان يملك دكان صغير ورثه عن والده،  كان والده قد توفي نتيجة أزمة قلبية حادة عندما تعرض إلى صدمة من طرف زوجته سماح التي رفعت عليه قضية طلاق. 

 بينما سماح هي الأم التي تبلغ من العمر 55 عام،  تنتمي إلى أسرة متوسطة الحال،  لم تعد تملك في حياتها سوى ابنها خاصة بعد وفاة والدها،  كانت العلاقة بين الابن ماجد والأم سماح متوترة للغاية،  لم يكن الطرفين على وفاق،  بل كان الطرفين في صراع دائم. 

 في أحد الأيام وبينما كانت الأم سماح تنشر الملابس أعلى المنزل،  انزلقت قدمها من أعلى لتسقط أسفل المنزل،  تم نقلها إلى المستشفى من أجل تلقي العلاج اللازم،  أخبر الأطباء الابن أنها أصيبت بالشلل نتيجة الوقوع على ظهرها من مكان عالي،  تم نقل الأم إلى البيت بعد أيام من مكوثها في المستشفى. 

 بعد مرور أيام قليلة جدا من عودة الأم إلى المنزل،  قام الابن بطرد والدته من المنزل وسط بكاء مرير من الأم،  لم تؤثر دموع الأم في نفس الابن،  لقد كان يريد الانتقام من والدته،  عندما أراد الناس معرفة السبب الذي دفعه إلى فعل ذلك،  قام الابن بالضحك الشديد على سؤالهم.  

 لقد أخبرهم أن السبب وراء فعلته هذه أنه أراد الانتقام إلى والده بسبب أن والدته رفعت فضية طلاق على أبيه فحزن ومات،  لقد كان يريد الابن أن يجعل والدته تدرك ثمن غلطتها في حق والده،  الهدف من هذه القصة هو أن الانتقام لا يمكنه أن يفيد الشخص،  على العكس الانتقام يؤدي إلى خسارة أشخاص ذات قيمة في حياتنا. 



Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات