Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) زوجي يريد الزواج من ابنة عمي ويكلمها عبر واتساب ففاجأتهما بما لم يتوقعانه

كنت أستمتع وأنا أتابع دردشات زوجي مع ابنة عمي وأقف من خلفه وهو لا يشعر بي فأقرأ ما يكتبه لها وما تكتبه له. ولم يكن زوجي يلاحظي لأنه كان مندمجًا ومستغرقًا في كتابته. وفي يومٍ من الأيام، وجدت زوجي يقول لابنة عمي إنه يريد الزواج منها، لكن ابنة عمي الأصيلة قالت له إنها لا تستطيع الزواج منه بحكم صلة قرابتها من زوجته التي لا تريد أن تعاديها أو تسبب لها إزعاجًا في حياتها. لكني لم أحسن الظن فيها بالجملة، وتوقعت أن يستطيع زوجي إقناعها في يومٍ من الأيام.

وبعد مراتٍ من الدردشة ومحاولة زوجي إقناعها بالزواج منه، اتفق الطرفان على اللقاء في إحدى الحدائق العامة بعد المغرب وعندها عزمت أن أفاجئهما، وإن كنت حزينة في هذا اليوم أني قد أخسر متابعة قراءة دردشات زوجي أثناء كتابته لها، لكني سأحاول أن أجد بديلًا آخر لمتابعته. بالفعل، وصلت إلى الحديقة وضبطت زوجي وابنة عمي جالسين على الطاولة ففاجأتهما بالجلوس بينهما أثناء استغراقهما في الحديث عن الزواج؛ فاحمر وجههما معًا وبدأت أكيل الكلمات الموجعة لكليهما ومن أنكر منهما أذكر له كلامه الذي علق في ذهني منذ قرأته. ومن يومها، وابنة عمي تعتذر لي وتعدني بأنها لا تريد زوجي، وزوجي يشتري لي الهدايا ويعلن أنه لا يفكر في الزواج علي لا من ابنة عمي ولا من غيرها. 

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات