Sign in
Download Opera News App

 

 

هذا الطفل الصغير هو حفيد محمود ياسين.. رفض والده عمله بالفن.. وتلقى أول صفعة على وجهه من هذا الفنان

هو فنان شاب نشأ وتربى في أسرة فنية كبيرة جدا، والده هو الفنان عمرو محمود ياسين ونجل الإعلامية آيات أباظه، وجده الفنان القدير محمود ياسين، وجدته الفنانة شهيرة، وكان أول ظهور له مع عمته الفنانة رانيا محمود ياسين ، فكما يقال في الأمثال أن "ابن الوز عوام" فما بالك إذا كان الأب والجد فنانين.

ولد الفنان محمود عمرو ياسين بالقاهرة، درس الإعلام، عشق التمثيل منذ الصغر وقرر أن يدخل عالم الفن ويظهر موهبته الفنية بالرغم من تحذير والده من دخول هذا العالم، لكنه استطاع أن يقنع عمته الفنانة رانيا والتي قدمته للمخرج محمد سلامة الذي منحه دورا في الجزء الثالث من مسلسل "نصيبي وقسمتك"، والمسلسل من تأليف والده عمرو محمود ياسين.

وأثبت محمود موهبته في أولى تجاربه في التمثيل حيث كان رافض والده دخوله المجال وحذره من الصعوبات التي سيواجهها وفقا لما قاله محمود في إحدى اللقاءات التلفزيونية، وشارك بعد ذلك محمود في مسلسل "الفتوة" مع الفنان ياسر جلال، وجاء ذلك بعد أن شاهده مؤلف العمل في مسلسل نصيبي وقسمتك وقام بترشيحه لمسلسل "الفتوة"، وكان حب محمود للفن دافع كبير له ليتقن أدواره ويتقن الشخصية بشكل كبير مما جعل الجميع يشيد به وبأداءه.

وحكي الفنان محمود في إحدى اللقاءات التلفزيونية عن تلقيه أول صفعه على وجهه من الفنان ياسر جلال من خلال مسلسل "الفتوه"، ووصفها محمود بأنها كانت قوية حيث أنه لم يتعرض في حياته من قبل للضرب على وجهه، كما قال النجم الصاعد محمود أنه شعر بأنه وسط أهله بالتمثيل وسط الفنان ياسر جلال ورياض الخولي مما أشعره بالطمأنينه والراحة النفسية خلال التمثيل.

وكان جد الفنان الشاب محمود عمرو يمتلك تاريخًا فنيا كبيرًا في كلا من السينما والمسرح والتليفزيون والإذاعة، وتميز بأدواره المتنوعه ما بين ديني وتاريخي وسياسي ورومانسي، ودرس الفنان الراحل محمود ياسين بكلية الحقوق، وحصل محمود ياسين على البطولة الأولى من خلال فيلم "نحن لا نزرع الشوك"، وتوالت عليه الأعمال بعد ذلك حيث بلغ رصيده الفني أكثر من 150 فيلما.

المصدر، المصدر، المصدر

Content created and supplied by: Dedasaid (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات