Sign in
Download Opera News App

 

 

الخطاب الذى كشف سبب قتل ذكرى على يد زوجها .. وهذه حقيقة الأشباح التي تطارد جيرانها بعد مقتلها

جاءت النجمة ذكرى إلى عالم الفن سريعا، ورحلت بأسرع مما تخيل الكل، وحتى ألد أعدائها، ومنافسيها وكل من كان يرغب فى أن تتراجع شعبيتها خوفا من منافسة عملاقة.

من تونس بدأت الرحلة والمسيرة التى تمنى لها الجمهور أن تمتد لأطول فترة ممكنة، غير أن زوج "ذكري" كان له رأى أخر فأنهى حياتها مبكرا فى حادث مثير للجدل حتى يومنا هذا.

انطلاقة قوية فى تونس

وقد وُلدت ذكرى فى يوم 16 سبتمبر عام 1966، وقد بدأت أول خطوة على طريق الفن والنجومية فى عمر 14 سنة، حيث شاركت فى عدد من برامج الغناء الخاصة بالصغار، والتى كشفت عن حجم نجوميتها وموهبتها الكبيرة.

وبمرور الوقت وبينما كانت "ذكري" تكبر كانت تكتسب كثير من الخبرات بدأت تشارك فى عدد أكبر من برامج المواهب، لتفوز بالمراكز الأولى وتقرر أن تتخلى عن "ذكرى" التى تتعامل مع الغناء كموهبة وترسخ فكرة الاحتراف فى نفسها.

صوتها الذى لا يشبه أى صوت

كان صوت "ذكري" الذى لا يشبه كثير من الأصوات البوابة التى سمحت لكثير من الملحنين بأن يطلبوا التعاون معها فى أغانى صُنعت لها خصيصا، وهو ما جعلها تكتسب مزيد من الشهرة وتتجاوز الحدود التونسية إلى مصر التى كتبت شهادة ميلادها الفنية.


الخطاب القاتل

وقد كشفت تحقيقات النيابة فى قضية قلت "ذكري" عن وجود خطاب بخط يد زوجها أيمن السويدي كتبه لشقيقه الصغير، يحذره من التعامل مع مدير أعماله عمرو الخولي، كما يؤكد له أنه ترك له أموالا وأوراقا مهمة فى الخزنة.

 كما خلصت تحقيقات النيابة إلى أن ملخص الخطاب كان يفسر كيف أن "السويدي" ارتكب الجريمة بسبب تراكم الديون عليه، ما جعله يمر بحاله نفسيه سيئة للغاية.

أشباح فى شقتها

تلك الأزمة لم تكن الوحيدة التى تعلقت فى رقبة "ذكرى" فهناك أيضا حادث موتها ببشاعة على يد زوجها والذى أطلق عليها 35 طلقة أودت بحياتها، لتبدأ بعدها كثير من الأحاديث حول السبب الذى دعاه لارتكاب تلك الجريمة، فيما تحدث الجيران عن "عفاريت" وأشباح تظهر فى شقتها، مؤكدين أنهم يسمعون بين الحين والأخر صرخات استغاثة، وحوارات تدور بين أشخاص بصوت عالى، وزاد البعض على تلك الحكايات بالتأكيد على أن الأسانسير الذى يصعد فجأة ليتوقف أمام شقتها رغم أنها خالية من السكان.

مصادر:

https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/3177469/1/%D9%81%D9%8A-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D9%85%D9%82%D8%AA%D9%84%D9%87%D8%A7--%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D8%AD%D9%8A%D8%A7%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B7%D8%B1%D8%A8%D8%A9-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89


https://m.akhbarelyom.com/news/newdetails/2957668/1/%D8%AD%D9%83%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA--%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D8%A3%D8%B5%D8%A8%D8%AD%D8%AA-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89--4-..-%D8%B9%D9%81%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AA-%D9%88%D8%A3%D8%B4%D8%A8%D8%A7%D8%AD-%D8%AA%D8%B7%D8%A7%D8%B1%D8%AF-%D8%B3%D9%83%D8%A7%D9%86-%D8%B9%D9%82%D8%A7%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D9%85%D8%A9


https://lite.almasryalyoum.com/lists/169818/

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات