Sign in
Download Opera News App

 

 

لن تصدق عدد زيجات «ليلى طاهر» .. والمفاجأة في اسمها الحقيقي و عمرها وعملها قبل الشهرة

​ليلى طاهر​ هي واحدة من جميلات الزمن الجميل، فوجهها وجمالها المميزان جعلاها واحدة من نجمات هذا الزمن، حتى وإن لم تحظَ في أغلب أعمالها على البطولة المطلقة، لكنها استطاعت أن تترك بصمة في الأدوار المميزة التي شاركت فيها، فجاذبيتها على الشاشة إستمرت معها لآخر أعمالها.

ليلى طاهر هو اسمها الفني، أما اسمها الأصلي فهو شيرويت مصطفى إبراهيم فهمي، وهي مواليد 13 مارس 1942 (العمر 79 سنة) لعائلة تمتد جذورها إلى أصول تركية.

اهتمت أسرتها بتعليمها حتى حصلت على بكالوريوس خدمة اجتماعية.

أول من اكتشفها المنتج رمسيس نجيب واختار لها اسم "ليلى طاهر" من أسماء بطلات روايات إحسان عبد القدوس، وقدمها للمرة الأولى عام ،1958من خلال فيلم أبو حديد الذي أدت فيه دور البطولة مع فريد شوقي.

عملت قبل الشهرة مذيعة في التلفزيون المصري، وقدمت عددًا كبيرًا من البرامج، منها مجلة التلفزيون، وعندما تلقت عرضًا بالتعيين الدائم شريطة الامتناع عن التمثيل فضلت الفن.

تعددت زيجات ليلى طاهر، فلقد تزوجت لأول مرة من محمد الشربيني، وهو والد ابنها الوحيد أحمد، ولكنها انفصلت عنه لرفضه عملها بالفن والتمثيل، وبعدها تزوجت المخرج حسين فوزي وانفصلت عنه أيضاً بعد ثلاث سنوات، والمرة الثالثة كانت من الصحفي نبيل عصمت .

وبعدها الممثل ​يوسف شعبان​ وقد تزوجا في عام 1964، ودام الزواج لأربع سنوات انفصلا خلالها ثلاث مرات، وقالت ليلى طاهر في حوار لها إن السبب كان العصبية الشديدة التي ميزت كل منهما، وأيضاً الغيرة بالرغم من عملهما في مجال واحد، ولكن المناقشات والمجادلات كانت تصل لطريق مسدود، وفي كل مرة كان يتدخل الأصدقاء لتتم العودة، لكن بعد الطلاق الثالث لم تكن هناك عودة مجدداً.

أما الزيجة الخامسة فهي من الملحن خالد الأمير، وبعد الطلاق تزوجت للمرة السادسة، لكن هذه المرة من خارج الوسط الفني.

خلال مشوارها حصلت ليلى طاهر على العديد من الجوائز، منها درع المركز القومي للمسرح والموسيقى، وجائزة الريادة السينمائية من المهرجان الكاثوليكي، وأيضاً كرمت من مهرجان شرم الشيخ في دورته الثانية، كما حصلت على العديد من الجوائز والتكريمات من العالم العربي.

مصادر:- هنا و هنا و هنا و هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات