Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. مات زوجها في الغربة ورفضت الزواج.. وبعد 5 سنوات حدثت مفاجأة لم تكن في الحسبان

تزوجت ليلى، عمر وبعد الزواج بعام سافر زوجها إلى الخليج من أجل أن يعمل وكانت قد خططت على السفر معه لكن الحلم لم يكتمل ومات زوجها في الغربة. 

عادت جثة زوجها وتم دفنه كانت قد أنجبت منه طفل صغير لم يراه أبوه وكانت تخاف على هذا الطفل من الزمان وأن يعيش يتم بدون أب. 

كانت ليلى، تتحلى بالجمال المميز وكانت على قمة من الأخلاق والأدب طلب حسين، اخو زوجها الاصغر الزواج منها لكنها رفضت في بادئ الأمر.

حاول حسين، أن يقنع ليلى على الزواج منه حتى يقوم بتربية ابن أخيه المتوفي، فوافقت بعد إلحاح منه طويلا ولكنه طلب منها أن تترك العمل من أجل تربية الطفل وبعد خمس سنوات من وفاة زوجها تزوجت أخيه الأصغر.

فوافقت لأنها في الأساس نزلت للبحث عن عمل بعدما مات زوجها، وفي يوم الزفاف كشف له سر غريب لم تكن تعرفه من قبل وهو أن أخيه الذي توفى ليس اخ شقيق له بل أخيه من أمه. 

غير أن حسين من اب أخر وقد ترك أبيه له ثروة كبيرة ومات منذ سنوات طويلة وكان يخفي سر هذه الثروة حتى أن يتزوج لم تصدق نفسها من المفاجأة. 

شعرت بالسعادة البالغة واخذ ميراثه من أبيه وأصبح من الأثرياء وعاشت في ثراء لم تتخيله أن يحدث وتحولت حياتها إلى سعادة بالغة وهناء دائم لا ينقطع. 

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات