Opera News

Opera News App

قصة.. فتاة عادت من الموت لتحكي لنا أغرب قصة ممكن نسمعها!

إسراءنورالدين
By إسراءنورالدين | self meida writer
Published 6 days ago - 267 views

استيقظت خلود من نومها لتبدأ يومها الجديد، وما إن فتحت عينها حتى تذكرت شجارها مع أمها ليلة أمس وكيف أن أمها كانت غاضبة منها جدا، وقالت خلود في نفسها لا بد أن أمها لا زالت غاضبة منها، ففكرت أن تخرج وتحاول إصلاح الأمور ،وتحركت خارج غرفتها تبحث عن امها ولكنها شعرت وكأنها خفيفة جدا على الأرض.

وحين خرجت وجدت امها تجلس حزينة شاردة وتضع يدها على خدها في حزن، اقتربت خلود من امها وقالت اما زلتي غاضبة مني يا امي انا اسفة حقا ، ولكن امها لم ترد عليها ولا حتى نظرت اليها، فاكملت خلود كلامها لهذه الدرجة يا امي انتي غاضبة مني، لا يا أمي فأنا ابنتك الصغيرة المدللة ولا أستطيع تحمل غضبك علي ولكنها لم تجبها مرة اخرى ولم تنظر اليها ، كل ما فعلته انها نظرت الى صورة خلود المعلقة على الحائط في حزن وتركتها وهي تنادي عليها ودخلت غرفتها، نظرت خلود الى اثرها في يأس قائلة حسنا سأذهب الى جامعتي الان وحين اعود سأحاول ان اتحدث معها مرة اخرى .

دخلت خلود الغرفة كي ترتدي ملابسها ولكن حدث شيء غريب فكلما حاولت ان تمسك بأي شيء لا تستطيع وكأنها أصبحت هواء يمر بداخله أي شيء.

حاولت خلود مرارا وتكرارا أن تمسك بملابسها كي ترتديها ولكن دون فائدة، فكانت تمر من بين يديها دون أن تمسكها، وجرت خلود نحو غرفة أمها تستنجد بها وحاولت أن تطرق باب غرفتها لكنها لم تستطع ان تطرق الباب، ووجدت يديها تنفذ من الباب كالهواء وفجأة فتحت امها الباب فركضت خلود نحوها وحاولت ان ترتمي في حضنها لكنها كانت كطيف مر من خلالها، ظلت تنادي عليها وهي تبكي امي امي لما لا تجيبيني يا امي، اخبريني ماذا يحدث لي، لكنها لم تجبها مجددا.

ركضت خلود الى الشارع بملابس البيت ، وهي تريد ان يراها احد ما او يحدثها، ولكن دون جدوى فالجميع يمرون من حولها وهم لا يرونها، فقررت ان تذهب الى جامعتها لعل اصدقائها يجيبونها فهم الاقرب اليها، وظلت تركض وتركض وكانت خفيفة كالريشة كأنها تطير، وحين وصلت الى الجامعة بحثت عن اصدقائها حتى وجدتهم ونادت عليهم ولم يلتفت احد اليها، وسمعت احدهم يقول هل تتذكرون خلود فقالت احداهن قائلة لماذا تذكرتي هذه الحمقاء الان فأجابتها الم تكن صديقتكم فقالت الاخرى وهي تضحك بسخرية بالطبع لا لقد كاانت مجرد فتاة حمقاء نسخر منها وتفعل كل ما نطلبه منها دون تفكير، كانت خلود تسمعهم والصدمة تلجمها ، اهذه هي نظرتكم الي، كانت خلود تظنهم اقرب اصدقائها الي قلبها، تسمع نصائحهم وتسير معهم، ولم تكن تعرف انها بالنسبة لهم مجرد لعبة يسخرون منها، ابتعدت عنهم ورأت صديقتها ايناس تجلس وحيدة وحزينة ، لقد كانت ايناس اقرب صديقة لخلود منذ الصغر، حتى انهم التحقوا بنفس الكلية سويا ، لكن خلود حين تعرفت بالاخرين تركت ايناس ولم تعد تهتم بها،الآن فقط عرفت خلود ان ايناس هي صديقتها الحقيقية.

ركضت خلود نحو ايناس في شوق ، ايناس صديقتي الوحيدة انقذيني مما انا فيه فانتي وحدك من تعرفينني جيدا، اخبريني ماذا يحدث لي، ولكنها هي الاخرى لم تجبها، ولم تنظر اليها، كانت ايناس تجلس حزينة شاردة ، اقتربت منها احدى زميلاتها قائلة ما بكِ يا ايناس؟ الم يكفك حزنا؟ مر عام حتى الآن وانتي ما زلتي تتذكرين خلود وحزينة عليها، نظرت اليها ايناس في حزن قائلة وكيف انساها ، انتي لا تعلمين مدى حبي لصديقتي خلود، لقد كانت دائما رفيقتي واختي، نظرت خلود اليهم في تعجب لماذا يتحدثان عنها هكذا، ولماذا لا يرونها؟!

اخيرا فهمت خلود ماذا يحدث لها لقد ماتت منذ عام وهذه روحها تندم بعد فوات الأوان على تفريطها في الأشخاص الذين يحبونها، وفجأة استيقظت خلود من النوم لقد كان حلما عجيبا، وقامت مسرعة نحو والدتها لتعتذر لها ولتحكي لها اغرب قصة بعد عودتها من الموت.

Content created and supplied by: إسراءنورالدين (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

لن تصدق الأسماء.. بيراميدز قد يطيع بهذا السداسي والجمهور: "الأهلي هياخد نصهم"

19 minutes ago

86 🔥

لن تصدق الأسماء.. بيراميدز قد يطيع بهذا السداسي والجمهور:

مفاجأة من العيار الثقيل.. حالة من التمرد في صفوف الزمالك.. ناقد رياضي يكشف التفاصيل

25 minutes ago

14 🔥

مفاجأة من العيار الثقيل.. حالة من التمرد في صفوف الزمالك.. ناقد رياضي يكشف التفاصيل

ناقد رياضي: الخطيب "أحرج" موسيماني والمدرب في موقف صعب

29 minutes ago

23 🔥

ناقد رياضي: الخطيب

فرحة كبرى في الزمالك بعد إعلان هذا الخبر السعيد قبل مواجهة وادي دجلة

45 minutes ago

132 🔥

فرحة كبرى في الزمالك بعد إعلان هذا الخبر السعيد قبل مواجهة وادي دجلة

مفاجأة.. محمود متولي يعود للأهلي خلال مدة لن تتوقعها

47 minutes ago

26 🔥

مفاجأة.. محمود متولي يعود للأهلي خلال مدة لن تتوقعها

بعدما تصدر القائمة.. لن تصدق ما هو راتب "محمد صلاح" الأسبوعى في نادى "ليفربول"

48 minutes ago

39 🔥

بعدما تصدر القائمة.. لن تصدق ما هو راتب

(تحليل) على رئيس الزمالك فتح تحقيق فوري بسبب ما حدث في غيابه.. هؤلاء تجاهلوا رئيس النادي وتعدوا اختصاصاتهم

1 hours ago

20 🔥

(تحليل) على رئيس الزمالك فتح تحقيق فوري بسبب ما حدث في غيابه.. هؤلاء تجاهلوا رئيس النادي وتعدوا اختصاصاتهم

رد ساخر من وزير الرياضة السابق على اتهامه بظلم الزمالك ومجاملة الأهلي

1 hours ago

117 🔥

رد ساخر من وزير الرياضة السابق على اتهامه بظلم الزمالك ومجاملة الأهلي

"بعد التأكد من عدم إصابته".. باتشيكو يصدم "زيزو" بهذا القرار قبل مباراة وادي دجلة.. والجماهير تعلق: "معقول؟"

1 hours ago

54 🔥

تزوج 3 مرات وحطم سيارة بمليون جنيه ونصف وكاد أن يفقد حياته.. معلومات عن عمرو زكي

1 hours ago

1306 🔥

تزوج 3 مرات وحطم سيارة بمليون جنيه ونصف وكاد أن يفقد حياته.. معلومات عن عمرو زكي

تعليقات