Sign in
Download Opera News App

 

 

تفاصيل الساعات الأخيرة فى حياة أم كلثوم .. تناولت وجبتها المفضلة وطلبت مشاهدة هذا الفيلم

مسيرة ورحلة مليئة بالعطاء والحب عاشتها النجمة الكبيرة أم كلثوم، منذ أن بدأت رحلتها من قريتها الصغيرة وحتى وضعت أقدامها على أول طريق المجد والشهرة.لبن

قرأ أغلبنا عن أم كلثوم وعرفنا من الأعمال الفنية التى تطرقت إلى سيرتها الذاتية أنها بدأت مشوارها الفني فى سن صغير للغاية، خصوصا أنها كانت تتمتع بصوت مميز وطبقة صوت كان من الصعب أن تتواجد فى الإناث.

حكاية فاطمة البلتاجي

وأم كلثوم أو كما هو مدون فى شهادتها وأوراقها الرسمية فاطمة إبراهيم السيد البلتاجي، ولدت في قرية طماى الزهيرة بمحافظة الدقهلية في 31 ديسمبر 1898، وقد كانت أول تجربة لها فى مواجهة الجمهور، حين وقفت مع "البطانة" التى تغنى خلف والدها، ومضى بها الحال على نفس المنوال حتى وجدت الأسرة أن أم كلثوم باتت مصدر الدخل الرئيسي لها، حتى أن الحال تبدل وبدلا من أن تقف فى "بطانة" الوالد وقف الأخير يغنى خلفها.

التحول الأكبر فى حياتها

جاء التحول الأكبر فى مسيرة أم كلثوم بعد أن سمعها صدفة الشيخ أبو العلا محمد، ونصح والدها بأن يترك محافظته ويسافر إلى القاهرة ليضمن لابنته شهرة أكبر، وهو ما حدث بالفعل، وكان أول حفل لأم كلثوم فى ليلة الإسراء والمعراج والتى أحيتها فى قصر عز الدين يكن باشا وأعطتها سيدة القصر خاتما ذهبيا وتلقت أم كلثوم 3 جنيهات أجراً لها.

بعد ذلك راحت أم كلثوم تشارك فى عدد من الحفلات على مسرح البوسفور في ميدان رمسيس ومسرح حديقة الأزيكية، وبحلول عام 1923 شاء القدر أن يمنحها فرصة فريدة من نوعها، قليلا ما تتكرر، حيث غنت في حفل حضرته كبار مطربات عصرها وعلى رأسهم منيرة المهدية شخصياً، وابتداء من هذا اليوم بدأت أم كلثوم فى صناعة أسطورتها الخاصة التى لم تتكرر بعد ذلك.

اليوم الأخير

وقد تحدث نجل شقيقتها محمد الدسوقي لمجلة "الموعد" عن كواليس وتفاصيل آخر ليلة فى حياة كوكب الشرق، مؤكدا أنه فى هذا اليوم، تواجد عندها فى البيت برفقة والدته، وأن كوكب الشرق كانت تتناول فى هذا اليوم وجبتها المفضلة "شربة الفراخ"، وفى المساء اتصل الطبيب المعالج لها وأكد لمحمد أن نتيجة الفحوصات الطبية لكوكب الشرق تؤكد أنها تحتاج إلى معجزة لتستمر حياتها.

هكذا ودعت العالم

وبحسب شهادة "محمد" فإن كوكب الشرق كان يبدو أنها على علم بأن النهاية قد اقتربت وأن عليها أن تودع العالم وفقا لرؤيتها، فتناولت البطاطا التى تحبها، وطلبت مشاهدة فيلمها المفضل لفاتن حمامة "أريد حلا" والذى كان له مكانة كبيرة عندها.

مصادر:

https://akhbarelyom.com/news/newdetails/2781163/1/%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%81%D8%A7%D8%B1%D9%82%D8%AA-%D8%A3%D9%88%D9%82%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7..-%D9%82%D8%B5%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%BA%D9%86%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%8A-%D9%84%D9%85-%D8%AA%D9%82%D8%AF%D9%85%D9%87%D8%A7--%D8%A3%D9%85-%D9%83%D9%84%D8%AB%D9%88%D9%85-


https://alwafd.news/%D9%83%D8%A7%D9%86-%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%86/3097140-%D9%85%D8%B9-%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%86-%D8%AD%D9%85%D8%A7%D9%85%D8%A9-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D8%B7%D8%A7-%D9%83%D9%8A%D9%81-%D9%82%D8%B6%D8%AA-%D8%A3%D9%85-%D9%83%D9%84%D8%AB%D9%88%D9%85-%D8%A2%D8%AE%D8%B1-%D9%84%D9%8A%D9%84%D8%A9-%D9%82%D8%A8%D9%84-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7%D8%9F


https://www.dostor.org/3237450


https://to.almasryalyoum.com/article2.aspx?ArticleID=46636

Content created and supplied by: redaa3wad (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات