Sign in
Download Opera News App

 

 

بالصور | الفنانة فاطمة كشري .. تقف على "عربة كشري" في شبرا وضباط قسم الشرطة حبايبها !

دخلت عالم الفن صدفة ولا تجيد القراءة وابنتها تحفظها الأدوار وزوجها لاعب كرة قدم سابق !

هل هناك كومبارس نجم ؟! ، سؤال غريب قد يتبادر إلى ذهنك ، لكن الأغرب عندما تكون الإجابة بنعم ، فاطمة كشرى واحدة من الكومبارسات، التى تتمتع بخفة الظل وهو ما جعلها الأكثر شهرة فى عالم الكومبارسات، حيث يستعين بها نجوم الكوميديا فى أفلامهم.

ويتضح ذلك من حالة الاهتمام التي حدثت في الساعات القليلة الماضية على مواقع التواصل الاجتماعية ، بعد أن تعرضت كشري  لأزمة صحية دخلت على إثرها إلى أحد المستشفيات لإجراء جراحة الفتاق ، ولازالت تخضع للعلاج تحت إشراف الفريق الطبي المُعالج لها، داخل أحد المستشفيات التي تقع في نطاق محافظة الجيزة.

وفاطمة كشري ممثلة مصرية، اسمها الحقيقي فاطمة السيد عوض الله، كانت بدايتها من خلال مشاركتها ككومبارس صامت بفيلم (صراع الأحفاد) عام 1989، ثم شاركت بالعام التالي بالمسرحية الكويتية (أزمة وتعدي)، اقتحمت مجال الدراما التلفزيونية عام 2001، عندما شاركت بمسلسل (دهب قشرة)، توالت بعدها أعمالها حيث شاركت في عشرات الأعمال ما بين السينما والمسرح والتلفزيون، من أبرز أعمالها (كده أوكيه، شيكامارا، أحلى الأوقات).

وفي أحاديثٍ تليفزيونية عدّة، روت فاطمة كشري، كواليس دخولها عالم التمثيل، التي قادتها الصدفة إلى عالم الشهرة والأضواء، حيث قالت إنه خلال زيارتها لشارع عماد الدين، لشراء ثلاجة لأمها وأخواتها البنات بعد وفاة والدها، جذبها تجمع من الفنانين وكاميرات وإضاءة تملأ المكان عن بكرة أبيه ، فذهبت إليهم قائلة لهم «إنتوا مين»، فرد عليها أحدهم «إحنا بنصور فيلم» فعشقت «كشري» التمثيل بعد رؤيتها المشهد الذي تم تصويره أمامها وقررت على الفور أن تذهب إلى المسؤول داخل العمل عن الكومبارس ليسند إليه دورا في «صراع الأحفاد» و«كتيبة الإعدام».

لم تتعلم ولم تحصل على أي شهادة تعليمية، عاشت يتيمة الأب وربتها أمها مع 3 اخوات بنات كانت هى أكبرهم، ولديها ثلاثة أبناء هم عمرو، وسيد، ومفيدة، يعمل عمرو فى تربية الحيوانات المفترسة، والغريبة، ويقوم بتوريدها للمشاركة فى كثير من الأعمال الفنية، بينما يعاون سيد والدته بالوقوف على عربة الكشرى فترة الظهيرة، أما مفيدة، فهى من تتولى تحفيظ والدتها لأدوارها السينمائية، وتنسقيق ملابس التصوير المطلوبة للدور.

فاطمة كشري أمام عربة الكشري في شارع أحمد حلمي في حي شبرا

نالت اسم شهرتها "فاطمة كشري" نظرا لأنها وزوجها و أسرتها يعملون في بيع "الكشري" فلدى زوجها عربة كشري ورثها أباً عن جد ، واضطر زوجها للوقوف على عربة أبيه بالرغم من أنه كان لاعب كرة قدم موهوب وزامل في الملاعب لاعبين كبار مثل نجم الأهلي السابق والمدرب الحالي الكابتن مختار مختار ،إلا أن والده طلب منه تولي مسؤولية "عربة الكشري" التي يملكها.

اعتادت فاطمة كشري التواجد بجوار عربة كشرى ورثتها عن زوجها فى شارع أحمد حلمى بحي شبرا ، تحيى المارة، وتستمع إلى شكواهم، ولا تتوانى أبدا فى مساعدة أى محتاج ، وقالت في حوار لها مع جريدة روز اليوسف أن ضباط قسم الشرطة حبايبها ، والأطباء في مستشفى الساحل يتمنون خدمتها على حد قولها، مؤكدة أن عربة الكشري لا تزال تذكرها بزوجها عزت من 6 سنوات .

وذكرت أنهما كانا يجوبان الموالد سويا لبيع الكشرى على نفس العربة، والتى ورثها الزوج عن والده، لذا فهى أبقى لها من الفن بالنسبة لها، بل أن من خلالها يتم الانفاق على الأدوار الفنية من ملابس، وأكسسوارات، وليس العكس.

وحكت في أحد البرامج التلفزيونية أن وزنها في فيلم كتيبة الإعدام كان 88 كليوجراما، وتلقت علقة ساخنة من زوجها في بداية دخولها مجال الفن حيث كانت تذهب للتصوير دون علمه , وذات مرة سافرت لتصوير فيلم لمدة 21 يوما ، وعلم زوجها بذلك من أمها عندما قالت له :"من يوم يا اخويا ما اشتغلت مع بتوع الٲرتيست دول مش نافعة" ، كما أن شقيقاتها خاصموها بسبب إصرارها على التمثيل.

وتعود بالذاكرة إلى تلك الفترة فتقول أنها تقاضت عن هذا الفيلم ألف جنيه ، و استطاعت وقتها شراء خلاط ومكواه وثلاجة ، وتدين بالفضل لكل من ساندها وساعدها في المجال الفني وخصت بالذكر كلّ من "نور الشريف"،و"عبلة كامل"، و"أحمد السقا"،و"محمد هنيدي" .


المصادر

هنا وهنا وهنا وهنا وهنا

Content created and supplied by: Hadeel_Abdelrahim (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات