Sign in
Download Opera News App

 

 

تعرف على الفيلم الشهير الذي أغضب السادات وبسببه تم إحالة 11 رقيبا للمحاكمة التأديبية

تعرف على الفيلم الشهير الذي أغضب السادات وبسببه تم إحالة 11 رقيبا للمحاكمة التأديبية



كان معروف عن الرئيس الراحل محمد انور السادات حبه للفن واحترامه للفنانين وكان متابع جيد الافلام المشاهير السينمائية ولكن عندما تم عرض فيلم "المذنبون" في السينما منعه السادات على الفور وقال عنه انه يشوه تاريخ السينما المصرية.


الفيلم بطولة عدد كبير من النجوم وهم : الفنانة الشهيرة سهير رمزي ، الفنان حسين فهمي ، زبيدة ثروت، صلاح ذو الفقار، عادل ادهم، سمير صبري، عماد حمدي، عمر الحريرى، توفيق الدقن.


تدور أحداثه حول الممثلة سناء كامل التي تموت مقتولة فى سريرها، ويبدأ المحقق فى البحث عن القاتل، يستدعى كل المدعوين الذين كانوا فى بيتها ليلة مصرعها، ابتداء من خطيبها الذى أبلغ بالجريمة بأنه سمع من يطعن زوجته وهو يتصل بها هاتفيًا، إلى ناظر المدرسة الذى سرب الامتحان، ومدير الجمعية الذى يبيع السلع المدعومه للإغنياء ويوصلها لهم في البيوت.


وكذلك رئيس شركة المقاولات الذى يساعد الممثلة فى بناء العمارات، ويخون صديقه مع زوجته في نفس الليلة، ومنهم الممثلة سناء، إلى الشاب صديق الممثله وهو في نفس الوقت يدبر خطه لسرقة خزينة أحدى المؤسسات.


كما أن هناك رجلا فى قمة السلطة يتردد على منزل الممثلة ، يتم القبض على كل من كانوا في الحفل، بعد أن كشفت النيابة أن الجرائم التي ارتكبوها أثناء وجود الحفل، لا تقل عن جريمة قتل ممثلة فى فراشها، يكتشف المحقق اختفاء قرط ثمين كان مع الممثلة ويعرف أن موجود مع والدة خطيبها، ويعترف خطيبها المخرج أنه قتلها بدافع الغيرة.



في تصريح للفنانة سهير رمزي في أحد البرامج التليفزيونية قالت انها نادمة على فيلم "المذنبون" الذي أُنتج في عام 1975، وتتمنى لو تستطيع حذفه من تاريخها الفني، ولا تريد مشاهدته حينما يتم عرضه علي شاشة التليفزيون.


و أمر الرئيس الراحل محمد أنور السادات بإحالة نحو 11 رقيبا للتحقيق ولأول مرة فى تاريخ الرقابة على المصنفات الفنية يتعرض مدير الرقابة وعشرة من موظفيها للمحاكمة التأديبية بسبب إجازة عرض فيلم "المذنبون " بسينما ريفولى بالقاهرة ثم رفع من السينما، وعاد مجددا بعد حذف عددا من مشاهده


المصادر:

https://www.youtube.com/watch?v=JsX269MXANE


https://www.masrawy.com/arts/cinema/details/2018/6/11/1374555/-%D8%A8%D8%B9%D8%AF-%D8%A5%D9%8A%D9%82%D8%A7%D9%81-%D8%B9%D8%B1%D8%B6-%D9%83%D8%A7%D8%B1%D9%85%D8%A7-10-%D8%A3%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84-%D8%B3%D9%8A%D9%86%D9%85%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%A9-%D9%85%D9%86%D8%B9%D8%AA%D9%87%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%82%D8%A7%D8%A8%D8%A9?page=5


https://www.elbalad.news/2334050


https://m.vetogate.com/Section-32/%D8%AB%D9%82%D8%A7%D9%81%D8%A9-%D9%88%D9%81%D9%86%D9%88%D9%86/%D8%A5%D8%AD%D8%A7%D9%84%D8%A9-%D9%85%D8%AF%D9%8A%D8%B1%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%82%D8%A7%D8%A8%D8%A9-%D9%8810-%D9%85%D9%88%D8%B8%D9%81%D9%8A%D9%86-%D8%A5%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A3%D8%AF%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8-%D9%81%D9%8A%D9%84%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B0%D9%86%D8%A8%D9%88%D9%86-4174998

Content created and supplied by: [email protected] (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات