Sign in
Download Opera News App

 

 

رأي| «أوبرا نيوز هاب» تجربة فريدة تستحق التحية لهذه الأسباب


في نبأ حزين للكتاب المشاركين في «أوبرا نيوز هاب» أعلنت المؤسسة قبل أيام قليلة عن قرارها بإغلاق المنصة للكتاب في مصر بنهاية شهر إبريل الجاري، على أن تستمر خدمات «أوبرا نيوز» مستمرة أمام القراء، وهذا أمر جيد للغاية، فاستمرار تقديم خدمات الإعلام أمر جيد بالرغم من توقف منصة الكتاب الفريدة.

نعم أرى أن منصة الكتب فريدة من نوعها، فقد حققت تفاعلا كبيرا في الوسط الثقافي المصري، وساهمت في خلق حالة جديدة من التنافس بين الكتاب والمبدعين، لكي يستطيع كل منهم في أن يصل لأكبر عدد من المتابعين لحسابه والقراء لكتاباته، وفي الوقت نفسه يحصل على أموال مقابل ذلك.

وفي هذه الظروف التي يحزن فيها الجميع على وداع «أوبرا نيوز هاب» وجب أن نقول كلمة حق تستحقها المنصة والقائمين عليها طوال الفترة الماضية، ومنذ بدء عملها في مصر، كتجربة تفاعيلة مهمة مع الكتاب، حيث حرصت على أن تكون كل الأمور في شفافية تامة أمام الكتاب.


لهذه الأسباب نحيي «أوبرا نيوز هاب»

وقبل أن نقول وداعا لمنصة «أوبرا نيوز هاب» يجب أن نوجه كل التحية للمنصة والقائمين عليها ولأسباب عدة ليست متوقفة على الجانب المادي فقط، وإن كان من أهم ما ميز المنصة هو تقديم عائد مادي جيد لجميع الكتاب المشاركين في الكتابة الإبداعية عبر المنصة، ولاسيما أصحاب الكتابات المميزة وغير المنسوخة.

وقد استطاعت منصة «أوبرا نيوز هاب» أن تخلق حالة من النشاط الأدبي والثقافي بين هواة الكتابة الإبداعية وبين الجماعة الصحفية في مصر، ولاسيما شباب الصحفيين، والذين يبحثون عن فرص عمل مناسبة في ظل تدني الأجور لدى الكثير منهم ولاسيما من لم يحصل على فرصة التعيين في مؤسسته التي يعمل بها.

وشجعت منصة «أوبرا نيوز هاب» شباب الكتاب من طلبة الجامعات والخريجين على المشاركة في الكتابة الإبداعية مقابل الحصول على أجور نظير كتابتهم، في حال نجاحهم في إقناع الجمهور ومتابعي المنصة وجذبهم لقراءة المخالات الخاصة بكل منهم، في تجربة أيضا أعتبرها فريدة من نوعها.


شفافية «أوبرا نيوز هاب» وتعاون فريق الإدارة

وحصرا من المنصة على الشفافية وأن يكون الفيصل في الحكم على جودة الموضوعات والكتابات الإبداعية، جعلت المنصة فكرة الوصول للقراء من خلال الذكاء الاصطناعي، وبالاعتماد على عناصر جذب وقواعد للكتابة المميزة، وجهت نظر الكتاب لها كثيرا.

ولا يمكن أن ننسى الجهد الكبير الذي بذله فريق إدارة المنصة من خلال تقديم خدمة العملاء للرد على الكتاب، وحل المشكلات التي تواجههم في أسرع وقت من خلال الصفحات الرسمية للمنصة على «فيس بوك» أو من خلال التواصل الخاص على فيس بوك وواتس آب.

الحقيقة أن التجربة كلها تستحق التحية والتقدير منا لجميع القائمين عليها، ولولا أن القرار قد اتخذ بالفعل لطالبناهم بمراجعة القرار، ومحاولة الإبقاء على المنصة وعمل الكتاب من خلالها، ومحاولة إيجاد حلول أخرى، لكن قد سبق السيف العزل وكان ما كان.

كل التحية للقائمين على «أوبرا نيوز هاب».. سعدنا بالعمل معكم طيلة الأشهر الماضية، ونتمنى لكم دوام النجاح والتوفيق.. وكل عام وأنت بخير.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات