Sign in
Download Opera News App

 

 

طلق زوجته وأصيب بمرض نادر .. حكاية أحمد زاهر

في 27 ابريل سنة 1975 ولد الفنان الكبير أحمد زاهر، وهو فنان من انشط فناني جيله في الفترة الماضي، سواء في السينما او الدراما، والتحق زاهر بكلية التجارة إلا أنه تركها في العام الثالث للإلتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية وتخرج فيه، بدأ مشواره الفني وهو لا يزال يدرس بالمرحلة الثانوية، ثم مر بمرحلة الانتشار التي قدم خلالها عدد من الأدوار الصغيرة في حوالي 15 مسلسل تلفزيوني منها (بريق في السحاب) و(هارون الرشيد) و(أيام المنيرة) و(حديقة الشر)، و(خلف الأبواب المغلقة)، و(أحلام العمر). 

وكانت بدايته الحقيقية في مسلسل (الرجل الأخر)، حيث شارك بعدها في العديد من الدراما التلفزيونية مثل (أمشير-للعدالة وجوه كثيرة-حديث الصباح والمساء-العصيان-الحقيقة والسراب-سامحوني ما كانش قصدي-خلف الأبواب المغلقة-أم كلثوم-حارة الطبلاوى). 

وشارك أيضا في العديد من الأعمال السينمائية منها (راندفو-كلم ماما-بلية ودماغه العالية-عريس من جهة أمنية-كابتن هيما-محترم إلا ربع)، كما أن أعماله المسرحية محدودة للغاية، ومنها (ادلعى يا دوسة) و(وداعاً يا بكوات).

حب زاهر وزوجته

126519-أحمد-زاهر-وأسرته-مع-صاحبة-السعادة-إسعاد-يونس-(1)

تزوج الفنان احمد زاهر من زوجته هدى فاروق، وانجب منها 4 فتيات هن، ملك، وليلى، ومنى، ونور، وقال زاهر أثناء لقائه ببرنامج "صاحبة السعادة"،: "أول مرة إلتقيت بزوجتى هدى فاروق فى العرض الخاص لفيلم " جنة الشياطين " وكانت مع والدتها حيث أنها كانت مسئولة عن العرض الخاص للفيلم وكان عمرها لا يتخطى 18 عام وتقابلنا بالصدفة، وهنا أكدت زوجته هدى فاروق أثناء إستضافتها فى نفس اللقاء أنها منذ اللحظة الأولى وشعرت بإنجذاب ناحيته وطلبت من والدتها أن تُعرفها عليه، وبالفعل تعرفت عليه فى نفس اليوم وبعد عام واحد تمت خطبتنا ومن ثم الزواج.

الطلاق

 قالت زوجة زاهر في نفس اللقاء:"تعرض أحمد لمرض نادر يصيب واحد من كل عشرة مليون، أدى لزيادة كبيرة فى وزنه، مما جعله يدخل فى حالة من الإكتئاب الشديد وكنت حينها لا يتخطى عمرى 21 عام وفى هذه المرحلة كان معنا ليلى وملك، وحاول أحمد أن ينفصل عنى، وبالفعل طلقنى وظللت معه فى نفس الشقة لمدة ثلاثة أيام وحاول أن يجعلنى أخرج وأبعد عنه بأى شكل ولكن فى اليوم الثالث لم أشعر بنفسى إلا وأنا فى المستشفى وهو بجانبى يطلب منى أن أسامحه. 

مرضه النادر

ابتعد عن الفن لسنوات بعد إصابته بمرض نادر بالغدة الدرقية واكتشافه له بالصدفة. وأخبره الأطباء بعد ذلك أنه بعد شهرين تقريبًا من الممكن أن يحدث تلف في المخ يؤدي إلى وفاته، لكن بعد العلاج ظهر في برنامج على قناة الحياة وفي لقاء مع مجلة لها صرح فيهما باسم المرض ومعاناته معه.

 وكشف الفنان المصري أحمد زاهر ، خلال استضافته في برنامج «ضربة حظ» مع رزان مغربي، أن أصعب فترة مر بها في حياته كانت عندما أصيب بمرض خطير في الغدة سبب له زيادة كبيرة في الوزن، وقال إن الأطباء أخبروه وقتها أن أمامه شهرين فقط وسيصبح في عداد الأموات، ولذلك كان ينتظر الموت، وتناول الكثير من أدوية الاكتئاب بلا فائدة، وحاول أن يبعد عنه زوجته هدى زاهر ويجعلها تكرهه ولكنه فشل في ذلك، موضحا: أن ن جسمه فجأة بدأ يزداد في الوزن وقرر أن يذهب لطبيب التخسيس وبعد فترة وجد أنه لازال يزداد في الوزن وهو ما دفع الطبيب إلى طلب إجراء بعض الفحوصات والتحاليل، التي تبين منها أنه مصاب بفيروس في الغدة الدرقية يعطل عمل الغدة وهو مرض نادر يصيب واحد من كل 10 مليون، وأنه في حالة متأخرة جدا قد تؤدي إلى وفاته.


المصادر 

 السينما دوت كوم 

مرض أحمد زاهر 

 طلاق زاهر لزوجته

من هنا

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات