Sign in
Download Opera News App

 

 

لن تصدق عندما تعرف سر الصفعة القوية التى تلقتها فاتن حمامة من والدها

 فاتن أحمد حمامة من مواليد 27 مايو 1931 كان والدها يعمل موظفا فى وزارة التعليم وقد بدأ في بب ولعها بالفن منذ أن كانت طفلة وكان ذلك عندما أخذها والدها لمشاهدة فيلم في أحد دور عرض السينما.

وقد فازت فاتن حمامة عندما كانت طفلة بمسابقة أجمل طفلة فى مصر وقد أرسل والدها صورتها إلى المخرج محمد كريم والذي كان وقتها يبحث عن طفلة تقوم بالقيام بدور طفلة فى فيلم يوم سعيد عام 1940 مع الموسيقار محمد عبد الوهاب.

واقتنع المخرج محمد كريم بموهبة الطفلة فاتن حمامة فقام بإمضاء عقد مع والدها لكى يضمن مشاركتها معه في أعماله المستقبلية .

وبعد مرور أربعة سنوات قام باستدعائها لكى تقوم بدور فى فيلم رصاصة فى القلب عام 1944 أمام الفنان محمد عبد الوهاب.

وكان فيلمها الثالث دنيا عام 1946 هو بدايه حقيقيه لفاتن حمامة حيث بدأ سطوع نجمها كنجمة فى سماء الفن وانتقلت عائلتها إلى القاهرة ودخلت المعهد العالى للتمثيل عام 1946.

وبعد هذا النجاح الذى حققته فاتن حمامة دخلت مرحلة جديدة من مشوارها الفنى وبدأ يزداد اهتمام المنتجين والمخرجين بها.

وقد ذكرت فاتن حمامه فى حديث لها أن الغرور تسرب اليها فى هذه المرحله كلما شاهدت الجمهور يصفق لها وفى مره من المرات تقدم أحد المعجبين منها فردت عليه بغرور وعند عودتها إلى المنزل قام والدها بصفعها لكي تعرف كيف تتعامل مع الناس وأضافت أنه من هذا اليوم وقد عرف عنها الرقة في التعامل مع الجميع.

المصدر

Content created and supplied by: Abdelal_mohamed (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات