Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. كلما مات أحد من عائلته كان يضع صندوق في قبره.. وعندما سأله الناس عن السبب أخبرهم بشيء أبكاهم بحرقة

الدنيا هي دار المتاع الذي ينخدع بها الإنسان فينسي لقاء ربه، ولكل شعب من شعوب العالم طقوس في عملية دفن الموتى تختلف عن الآخر، وفي قصة اليوم خرج هذا الرجل العجوز عن المعتاد فكان كلما مات أحد من عائلته دخل القبر معه ووضع بجانبه صندوق صغير مما أثار دهشة الجميع، فسأله أقاربه عن السبب فكانت المفاجأة التي جعلتهم يبكون بحرقة.

وعن السبب يقول الرجل العجوز" عندما كنت شاب كان والدي قاسي الطباع يضربني باستمرار ويعكر صفو حياتي، ولكن بالرغم من ذلك لم أكره حتي جاءت آخر أيامه وأصبح مريض طريح الفراش، وبينما هو في اخر لحظات حياته كان ينظر إلي ويبكي، ولا اعلم إذا كان هذا طلب للسماح ام دموع فراق الحياة".

وتابع الرجل العجوز الكلام وعيناه تغرغر من الدموع فقال" وعندما فاضت روح والدي الي خالقها اكرمته ودفنته، ولما وضع جثمانه في القبر نزلت ووضعت معه صندوق صغير فيه مجموعة من قصاصات الورق التي بها كل اتذكره من مواقف قاسية تعرضت لها بسبب والدي، ومن ثم تركت ورقة كبيرة مكتوب فيها لقد سامحتك يا أبي، ومنذ هذا الحين كلما مات أحد من العائلة اضع بجانبه صندوق صغير في القبر واترك بداخله كل مواقفه التي اذتني واترك ملحوظة أنني سامحته".

وعندما انتهي الرجل العجوز من الكلام اخذ الجميع يبكي بحرقة من رقة مشاعره وحسن أخلاقه النادرة الوجود، وعلموا ان العفو والتسامح أفضل وسيلة للتعايش مع النفس.

Content created and supplied by: دائرة2020 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات