Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) لم تتصل ابنتها بها رغم مرور يومين على زفافها.. وعندما قررت الأم الذهاب لزيارتها اكتشف الكارثة

تدور قصة اليوم حول فتاة عشرينية العمر، كانت تحب شاب زميل لها في الجامعة، وتقدم الشاب للزواج منها وهو ما رفضه والدها لانهما مازالا يدرسان في الجامعة.


أصرت الفتاة علي الزواج بهذا الشاب الذي أخبرها بأن والدها يقف أمام سعادتهم وهو ما جعل الفتاة تضغط علي والدها من أجل الموافقة علي زواجهما، وهو ما وافق عليه والدها في النهاية.


أقيم حفل الزفاف وكانت الفتاة في قمة السعادة بعد زواجها من الشخص التي أحبته بشدة، وكان الجميع سعداء في ذلك الحفل الذي حضره الكثير من الأهل والأصدقاء لكلا الطرفين.


بعد مرور يومان علي حفل الزفاف قلقت الأم علي ابنتها خاصة وأنها لم تتصل بها طوال ذلك الوقت، وهو الأمر التي لم تعتاد عليه فأخبرت والدها الذي طلب منها أن تذهب لزيارة ابنتها والاطمئنان عليها.


ذهبت الأم إلي شقة ابنتها وعندما فتحت لها الباب فوجئت الأم بأن هناك آثار للضرب علي وجه الفتاة، سألت الأم ابنتها عن السبب في ذلك فأخبرتها ابنتها بأن زوجها ضربها بعد رفضها النزول لخدمة والدته.


غضبت الأم بشدة وأخذت ابنتها معها، وأخبرت والدها بما حدث الأمر الذي جعله يذهب إلي زوجها وتعنيفه أمام اهله بسبب ما فعله، كما طلب منه أن يطلق ابنته حتي لا يقاضيه أمام المحاكم.


توسط أهل زوج ابنته لمصالحة الطرفين الأمر الذي رفضه والد الفتاة، لينتهي الأمر بالطلاق بينهما بعد عدة أيام من زواجهما.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات