Sign in
Download Opera News App

 

 

طلاق مرتين وهجوم عليها بسبب الشعراوي وتفكير في الانتحار.. أزمات اسما ابنة شريف منير

أعلنت الإعلامية أسما شريف منير ابنة الفنان شريف منير انفصالها عن زوجها الفنان محمود حجازي، وذلك عبر صفحتها الشخصية على موقع «إنستجرام».

وطلبت أسما من الجميع عدم التدخل في شؤونها الخاصة مع زوجها، بل أعلنت الانفصال دون الدخول في تفاصيل أو أسباب.

ثم شاركت جمهورها ومتابعيها، دعاء لصفحة تحمل اسم الشيخ أحمد الطيب، وجاء الدعاء، "اللهم فرق بيني وبين الحظ العاثر، بيني وبين الموت المفاجئ، بيني وبين الوجع الغارق، بيني وبين شر خلقك، بيني وبين كآبة الحياة".

من هي اسما شريف منير

اسما ابنة الفنان شريف منير من زوجته الأولى التي رحلت بالسرطان، وسبق لها الزواج من قبل من محمود السكري وانجبت ابنتهما لارا، ثم حدث الانفصال، ونشرت مؤخرا صورة لها مع ابنته وزوجها وكتبت: "أبو بنتي وصديقي محمود السكري، ربنا يخليكم لبعض العمر كله يا رب ويديم ‏المعروف".‏

وتساءل البعض عن عدم غيرة محمود من وصف لزوجها السابق بالصظيق، فقالت: "لا خالص لأن العلاقة بيننا فيها احترام متبادل وعشرة وحجازي شايف ‏وعارف كل حاجة فقادر يتفهم العلاقة، وهو راجل واثق فيا وفي نفسه فمفيش حاجة تضايقه، هو شخصيًا علي ‏علاقة بيه، عشان في بنت فلازم يكون في تواصل عشان دايمًا الأطفال اللي بين بيتين لو مفيش مراقبة الولاد ‏بيتأذوا فلو فكرنا في كل ده عمر ما هيشغل بال حد الغيرة خالص".‏

صداقة مع محمود حجازي

بدأت العلاقة بين الثنائي اسما ومحمود حجازي بصداقة لمدة 4 أعوام، وقال محمود حجازي، عن أسما شريف منير، «هي واحدة من أقرب أصدقائي، أروها قليلا من الحب فهي تستحقه، فهي خبيرة مكياج وملهمة، من نجاح لآخر صديقتي"، ثم تمت خطبتهما، وكتبت اسما: "طيب إحنا قرينا الفاتحة، وإن شاء الله لما نتخطب هنقولكوا، عامة يعني بحبك".

وفي أكتوبر عام 2017، احتفلت اسما بخطبتها على الممثل محمود حجازي، في حفل عائلي بسيط، ثم احتفلا بزواجهما دون الإعلان عنه، الأمر الذي فاجأ العديد من جماهيرهم، ونشر المصور حسام عبدالقادر، لقطات فوتوجرافية من حفل زفاف حجازي وأسما شريف منير، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

أزمة تصريحاتها عن الشيخ الشعراوي

طلبت «اسما» من متابعيها على «فيس بوك»، من ترشيح عدد من أسماء المشايخ الذين يثقوا بفتواهم وأراءهم في أمور الدنيا والدين، لفقدان أغلب الدعاة التي تعرفهم لثقتها على حد وصفها، واقترح عدد من متابعيها اسم الشيخ محمد متولي الشعراوي، باعتباره إمام الدعاة ورمز الاعتدال، غير أنها رفضت الفكرة لاعتبارها أن فتاوي إمام الدعاء تحمل الكثير من الأراء المتطرفة على حد تعبيرها، قائلة: «طول عمري كنت بسمعه زمان مع جدى الله يرحمه، ومكنتش فاهمة كل حاجة، لما كبرت شفت كام فيديو مصدقتش نفسي من كتر التطرف، كلام فعلًا ما عرفتش استوعبه، حقيقي استغربت، هدور لك على الفيديوهات إلى خلتنى أبطل أشوفوا».

هجوم حاد

وتعرضت اسما لهجوم حاد أدى إلى تفكيرها في الانتحار للتخلص منه، فكتبت: "أنا بعتذر جدا جدا عشان لم أستطيع أن أحسن التعبير واختيار الكلمات الصحيحة وده يمكن عشان لسه بتعلم وده عن عدم إدراك، أنا لسه بتكلم على طبيعتي زي اول يوم قررت اني اظهر على السوشيال ميديا، بس دلوقتي لازم اخد بالي من كل كلمة بقولها عشان كل حاجه بتتحسب عليا وده جديد عليا، وكل مافي الموضوع اني كنت بدور عن مرجع دينى ودروس دينية عشان أفهم بشكل مبسط".


المصادر

من هنا

في الفن

من هنا

أزمة تصريحاتها عن الشيخ الشعراوي

تصريحها عن الانتحار

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات