Opera News

Opera News App

بعد "الدبدوب" و"الحصان".. كيف تحول جمال "سلمى الشيمي" من نعمة إلى نقمة ؟

Saadawy
By Saadawy | self meida writer
Published 6 days ago - 4421 views

عادة ما يفتح جمال المرأة الكثير من الأبواب المغلقة أمامها حتى إن بعضهن احسن استغلالها للوصول إلى الشهرة وتحقيق النجومية خاصة في الوسط الفني، أما أن يتحول هذا الجمال من نعمة ربانية إلى نقمة بسوء استغلاله فنحن أمام حالة خاصة تجسدها عارضة الأزياء سلمى الشيمي.

في بداية ظهورها نوفمبر الماضي، أثارت سلمى الشيمي بإطلالتها بالزي الفرعوني ضجة كبيرة، رُغم إجراء العديد من الفنانات نفس جلسة التصوير لكنها لم تحظى بهذا القدر من الاهتمام، وأرجع الكثيرون ذلك إلى جمالها وقوامها الذي زاد الإطلالة تميزًا.

عارضة الأزياء اعترفت وقتها بالأمر نفسه، وقالت لم أكن أتوقع أن تثار كل هذه الضجة على جلسة التصوير التي شاركتها عبر حسابها على "فيسبوك"، وقالت إن طبيعة قوامها هو ما لفت انتباه الكثيرين، لكن في الفترة الأخيرة تحول هذا الجمال في حياة سلمى الشيمي من نعمة إلى نقمة خاصة بعد جلسات التصوير الأخيرة مع "الحصان" في قرية تونس بالفيوم، و"الدبدوب" في عيد الحب، وهو ما سنفنده في السطور التالية.

 

شهرة مُضرة

نالت سلمى الشيمي ما كانت تحلم به وهو الشهرة الكبيرة بعد جلسة تصويرها الشهيرة، لكن هذه الشهرة أصبحت مصدر إزعاج وقلق بعدما فرضت قيود على الحركة خاصة في المجتمعات الشرقية ونيل نصيبًا كبيرًا من حريتها في التحرك وجعلها عرضة أكثر من غيرها من الفتيات لوقائع التحرش والمضايقات.

 

انتقادات لا تتوقف

بما حققته سلمى الشيمي من شهرة كبيرة خاصة على السوشيال ميديا، أصبحت حساباتها وما تشاركه من صور ومقاطع فيديو، أرض حصبة وساحة كبيرة للانتقادات والمضايقات من خلال التعليقات السلبية التي لا تتوقف عن انتقاد إطلالاتها الجريئة أو استعراض مفاتنها، وهو ما لا يقبل به المجتمع الشرقي.

 

عرضة للمضايقات

لطالما تحدثت سلمى الشيمي عن إنها أصبحت واحدة من المشاهير الذين أصبحوا مقيدين في التحركات والشارع والتعامل مع الجمهور الذي يوجه لها الكثير من الانتقادات، فضلًا عن إنها أينما ذهبت يطلب منها الشباب التصوير معها وتخشى أن ترفض تحسبًا لمضايقتها.

 

أعداء بالجملة

ربما من دافع الغيرة من شهرتها أصبح لسلمى الشيمي أعداء باعترافها بأن هناك من يكره لها الخير والشهرة في وسط عارضات الأزياء، وهم من أثاروا الضجة بجلسة التصوير الشهيرة لها بالرداء الفرعوني، كما أن التعليقات السلبية التي تتلقاها عبر صفحاتها على السوشيال ميديا غالبًا ما تكون مدفوعة.

 

حياة شخصية مُستباحة

بطبيعة الحال في المجتمع الشرقي وفي القلب منه المصري، تصبح حياة المشاهير ساحة للقيل والقال ولا وجود للأسرار، فدائمًا ما تتعقبها الأضواء والكاميرات، كما لا تتوقف الشائعات عن الانتشار حولها، وهذا ما ينطبق تمامًا على سلمى الشيمي التي كذبت مرارًا عدم إجراءها عمليات تجميل، وغيرها من الشائعات الخاصة بالزواج.

 

متاعب في إيجاد زوج مناسب

تتناسب دقة اختيار شريك الحياة طرديًا مع زيادة القدر من الشهرة والجمال، كما أن حرص سلمى الشيمي على استكمال مشوارها بدخول مجال التمثيل يفرض عوائق أكثر لإمكانية قبول رجل شرقي بما تفعله من إثارة مستمرة للجدل .


المصادر: هنــا من الدقيقة 6 و هنــا و هنــا من الدقيقة 9

Content created and supplied by: Saadawy (via Opera News )

Opera News is a free to use platform and the views and opinions expressed herein are solely those of the author and do not represent, reflect or express the views of Opera News. Any/all written content and images displayed are provided by the blogger/author, appear herein as submitted by the blogger/author and are unedited by Opera News. Opera News does not consent to nor does it condone the posting of any content that violates the rights (including the copyrights) of any third party, nor content that may malign, inter alia, any religion, ethnic group, organization, gender, company, or individual. Opera News furthermore does not condone the use of our platform for the purposes encouraging/endorsing hate speech, violation of human rights and/or utterances of a defamatory nature. If the content contained herein violates any of your rights, including those of copyright, and/or violates any the above mentioned factors, you are requested to immediately notify us using via the following email address operanews-external(at)opera.com and/or report the article using the available reporting functionality built into our Platform

قد يعجبك

"حفتر يسد الرئة الثالثة لأردوغان بليبيا" حفتر يحرق ورقة ابتزاز تركيا للحل السلمى لإفشال حرب الإخوان

5 hours ago

519 🔥

إعلامي شهير يكشف تفاصيل مفاوضات الاهلي مع الخطير ميكيسوني

5 hours ago

32 🔥

إعلامي شهير يكشف تفاصيل مفاوضات الاهلي مع الخطير ميكيسوني

4 أسلحة لطلائع الجيش لتحقيق المفاجأة أمام الأهلي

5 hours ago

58 🔥

4 أسلحة لطلائع الجيش لتحقيق المفاجأة أمام الأهلي

إذا أكلت أطعمة دهنية تناول أيًا من هذه الأشياء فورًا للتخلص من الزيوت بسرعة حتى لا تضر جسمك

7 hours ago

2009 🔥

إذا أكلت أطعمة دهنية تناول أيًا من هذه الأشياء فورًا للتخلص من الزيوت بسرعة حتى لا تضر جسمك

تحليل| حازم إمام قد يكون خارج حسابات الزمالك بفرمان من باتشيكو لهذا السبب

8 hours ago

28 🔥

تحليل| حازم إمام قد يكون خارج حسابات الزمالك بفرمان من باتشيكو لهذا السبب

بعد اتهامها بـ"نشر الفجور".. كيف تحولت مي الخرسيتي إلى "داعية دينية" ؟

9 hours ago

985 🔥

بعد اتهامها بـ

"تحليل"..تدخل يا بيبو فورًا..محمد شريف يشكو من "لقطة" غريبة لموسيماني ..موقف يدمر نفسية اللاعب

12 hours ago

363 🔥

كواليس تحول صداقة ريم البارودي وريهام سعيد إلى عداء قوي وصل إلى حد "التشابك اللفظي"

12 hours ago

133 🔥

كواليس تحول صداقة ريم البارودي وريهام سعيد إلى عداء قوي وصل إلى حد

"الأهلي حديد".. هكذا تصارعت سلمى الشيمي وصديقاتها على كسب "الفولورز"

13 hours ago

1013 🔥

"تحليل".. نفذوا طلب باتشيكو فورًأ.. أهم خليفة لأوباما وصفقة العمر للزمالك

13 hours ago

904 🔥

تعليقات

إظهار جميع التعليقات