Sign in
Download Opera News App

 

 

حسين الشريف.. اختفى فجأة عن الأنظار قبل أن يعود بصورة أدهشت الجميع بسبب نحافته الزائدة

هو واحد من أشهر المتخصصين فى السينما المصرية، بمعنى أنك إذا شاهدت صورته فى الحياة العادية فسوف تحيلها فورا إلى دوره الشهير والمفضل فى السينما المصرية، وهو دور الضابط.

وإذا قررت الآن أن تتبع مسيرته، فسوف تكتشف أن أغلب أدواره أن لم تكن جميعها قد صبت فى قالب واحد، ومع ذلك لم تشعر يوما بأنه يكرر نفسه أو أنه "ينتحت" نفس الدور أكثر من مرة.

من يكون حسين الشريف؟

والحديث هنا عن الفنان حسين الشريف، الذى وُلد فى يوم 25 مارس 1956، والذى اكتشف موهبته خلال فترة الدراسة بالجامعة، ورغم أنه خريج كلية الحقوق إلا أنه فضل اختيار الفن وأن يكون واحدا من بين العاملين فيه على أن يرتدى الثوب الأسود ويقف فى ساحات المحاكم يصول ويجول مدافعا عن حقوق المظلومين.

وقد جاءت أول تجربة للفنان حسين الشريف بين السنوات الأخيرة فى حقبة السبعينات والسنوات الأولى فى عمر الثمانينات، ولأنه بدأ أول دور له من خلال دور ضابط شرطة، بدأ المخرجون فى توظيفه فى نفس النوعية من الأدوار.

أدواره المميزة

ورغم أنه كان عادة ما يشارك بأدوار صغيرة، ورغم أن تجاربة المعروضة على الشاشة قليلة، إلا أنه تألق بشكل لافت فى عدد من الأعمال الفنية المميزة، نذكر هنا منها: "على باب الوزير"، "ضبط وإحضار" و"بنات فى ورطة" و"غريب في الميناء".

صاحب 350 تجربة فنية

ورغم أن "حسين" صاحب 350 تجربة فنية، إلا أنه قرر فى لحظة ما أن يتوقف عن المشاركة فى أى عمل فني، واختفى تماما عن الساحة، تاركا الفرصة للكثيرين لتحليل وتفسير سبب غيابه، حتى عاد مؤخرا للساحة من خلال صورة تم تداولها على السوشيال ميديا، صدمت الجمهور خصوصا أنه ظهر بنحافة زائدة غيرت ملامحه بدرجة كبيرة للغاية.

غياب مفاجئ وعودة صادمة

وقد أعاد هذا الظهور فتح الجدل الدائر حول إهمال النقابة المسؤولة عن الممثلين، لكل من أفنى حياته فى خدمة الفن، وفجأة تتركه النقابة دون رعاية أو حتى سؤال عنه، فيما اتفق الأغلبية على أن أغلب نجوم الجيل والزمن الجميل قرروا الابتعاد عن الساحة بسبب عدم تلقيهم أدوار تناسب ما قدموه على الشاشة.

مصادر:

https://www.elbalad.news/3756412


https://elcinema.com/person/1083809/


https://www.youm7.com/story/2021/1/23/%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D8%B7%D8%A9-69-%D9%86%D8%AC%D9%88%D9%85-%D8%AC%D8%B3%D8%AF%D9%88%D8%A7-%D8%AF%D9%88%D8%B1-%D8%B6%D8%A7%D8%A8%D8%B7-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D8%B7%D8%A9-%D9%81%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D9%85%D8%A7/5165957


https://www.masrawy.com/arts/zoom/details/2020/3/25/1750407/-%D8%A3%D8%B4%D9%87%D8%B1-%D8%B6%D8%A7%D8%A8%D8%B7-%D8%B4%D8%B1%D8%B7%D8%A9-%D9%88%D8%B5%D9%88%D8%B1%D8%AA%D9%87-%D8%A3%D8%AB%D8%A7%D8%B1%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%AF%D9%84-%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D8%B9%D9%86-%D8%AD%D8%B3%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D9%81


https://www.lebanontoday.net/319/073312-%D8%AD%D8%B3%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D9%81-%D9%8A%D8%B9%D8%AA%D8%A8%D8%B1-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%B4%D9%87%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A-%D9%82%D8%AF%D9%85%D9%88%D8%A7-%D8%B4%D8%AE%D8%B5%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B6%D8%A7%D8%A8%D8%B7-%D9%81%D9%8A-%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE


https://www.arabstoday.net/319/073312-%D8%AD%D8%B3%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D9%81-%D9%8A%D8%B9%D8%AA%D8%A8%D8%B1-%D9%85%D9%86-%D8%A3%D8%B4%D9%87%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%86%D8%A7%D9%86%D9%8A%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A-%D9%82%D8%AF%D9%85%D9%88%D8%A7-%D8%B4%D8%AE%D8%B5%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B6%D8%A7%D8%A8%D8%B7-%D9%81%D9%8A-%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات