Sign in
Download Opera News App

 

 

موقف جعلها تعتزل التمثيل وترفض عروضاً مغرية للعودة.. محطة مهمة في حياة الفنانة فايزة كمال تعرف عليها

بقلم: رامي دويدار

دائماً ما يثار نقاش حول شخصية الفنانات لاسيما فيما يتعلق بعلاقاتهن الشخصية من زواج أو طلاق أو خطبة, وتلوك الألسنة سيرتهن عند الطلاق وزواجهن مرات ومرات, ولعل الدافع لذك هو الشهرة, فالأشخاص غير المشهورين لا تقوم نحوهم تلك الضجة, ولا تمثل حياتهم الشخصية أهمية لدى العامة بخلاف المشاهير, لاسيما نجوم الفن.

ويرجع  البعض ارتفاع نسبة طلاق الفنانات إلى خلافاتٍ من جراء عملهن في الوسط الفني وربما بسبب خيانتهن لأزواجهن في بيئة يغلب عليها الإغراء المادي, ولكن تبقي العديد من الفنانات محافظاتٍ على سمعتهن وكرامتهن داخل الوسط الفني وما قد يشوبه من انحرافاتٍ سلوكية وعلاقاتٍ مشبوهة ومن بين هؤلاء الفنانة الراحلة فايزة كمال.

وفايزة كمال هي فنانة صاحبة إطلالة الجميلة ووجه بشوش وهوما جعلها مَطمعاً للأثرياء العرب, وقُدم لها عروضاً مُغرية, لكنها كانت دائمة الرفض انتصاراً لأخلاقها وصيانةً لعرض زوجها المخرج مراد منير وحباً في البقاء معه, فقد خيرها البعض بين الطلاق من زوجها مقابل عروض خيالية, ولكنها صدمتهم بردها الجريء "جوزي بالدنيا كلها".

 وحدث وطلبها أحدث الأثرياء العرب بدافع العمل , وفوجئت بتقديمه لها عقد شقه ٦٠٠ متر وحين سألته عن المناسبة أخبرها بأنها منذ فترة وهي عازفة عن الفن, ويريدها أن يقربها من الفن, وأن يقترب هو أيضاً منها, فكان ردها فورياً قاطعاً: "أنا واحدة متجوزة واللي بتقوله ده مينفعش وانا مش عايزة اشتغل".

 ويعد هذا الموقف النبيل للفنانة فايزة كمال نهاية لمسيرة عملها الفني, فقد اعتزلت الفنانة فايزة كمال عن العمل الفني, وتقابل ما يعرض عليها من أعمال سينمائية أو درامية بالرفض إلى أن توفاها الله.

 توفت الفنانة الخلوقة فايزة كمال بعد صراع طويل مع مرض السرطان ورحلت عن الدنيا تاركةً لها ولأولادها السمعة الطيبة رافضةً متع الدنيا وزينتها طمعاً في الفوز بالآخرة ورضا خالقها.. رحم الله الفنانة فايزة كمال.

 

المصدر الأول:

https://al-ain.com/article/fayza-kamal

المصدر الثاني:

https://www.masrawy.com/arts/zoom/details/2020/5/26/1794863/%D8%B9%D8%A7%D9%86%D8%AA-%D9%85%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B1%D8%B7%D8%A7%D9%86-%D9%88%D8%B1%D9%81%D8%B6%D8%AA-%D8%B9%D8%B1%D8%B6-%D8%AB%D8%B1%D9%8A-%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A-%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%88%D9%85%D8%A7%D8%AA-%D8%B9%D9%86-%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%B2%D8%A9-%D9%83%D9%85%D8%A7%D9%84-%D9%81%D9%8A-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%87%D8%A7

 

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات