Sign in
Download Opera News App

 

 

(قصة) ركبت بجوار فتاة فلما نزلت رأى شيئًا مكانها جعله يوقن أنها سرقته.. فماذا فعل؟

كان موظفًا يركب الميكروباص يوميًا في ذهابه إلى العمل وإيابه منه، وقد تعرض للكثير من المواقف اليومية التي جعلته يحتاط ويتعامل بحذر مع الراكبين بجواره وينتبه إليهم عند ركوبهم أو نزولهم. وفي أحد الأيام أثناء عودته من العمل ركبت بجواره فتاة لم يشغل باله بها، لكنه اتخذ بعض احتياطاته الشخصية فوضع حقيبته الخاصة به بينه وبينها كعادته وبدأ يتحسس جيوبه ويتحقق من وجود محفظته.

كان الرجل يفعل هذه الأمور بشكلٍ ديناميكي سواء كان الراكب رجلًا أو امرأة. ولم تمض دقائق حتى نادت الفتاة على السائق وطلبت منه أن يتوقف لها عند ناصية الشارع القادم. وبالفعل، توقف السائق ونزلت الفتاة، وما أن نزلت ونظر الرجل مكانها حتى مشرطًا حادًا وجراب هاتفه المحمول. استغرقت عينا الرجل ثواني حتى التقط عقله الإشارة منهما بأنه قد سرق بالفعل.

تحسس الرجل هاتفه المحمول فلم يجده، وعندها كانت الصدمة وملأ الفزع قلبه وقفز من السيارة خلف السيدة التي سرقته، لكنها اختفت في غمضة عين ولم يعد إلى بيته في ذلك اليوم إلا وهو حزينٌ على هاتفه الذي طلب من أولاده مراسلته عليه وإخبار سارقته بأنه يسامحها ومتنازل لها عن الجهاز لكنه يريد شريحة الهاتف. كانت تجربة مؤلمة في حياة هذا الرجل.

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات