Sign in
Download Opera News App

 

 

"نوال أبو الفتوح" عازفة البيانو التي ماتت في عيد ميلادها بالسرطان وبكي ابنها خجلا من أدوارها الجريئة

في حياتها مرحلتين؛ كانت في الأولي الفتاة الرقيقة الجميلة والمغرية اللعوب والشقية، فإذا رأيتها في مرحلتها الثانية فلن تصدق أن هذه هي تلك؛ فقد كانت في المرحلة الثانية هي المرأة الهانم والمتسلطة والشريرة. هي الفنانة الكبيرة "نوال أبو الفتوح".

 

وُلدت الفنانة الكبيرة نوال أبو الفتوح قابيل في 10 أبريل عام 1940 في قرية العزيزية بمحافظة الشرقية. وقد تخرجت نوال كعازفة بيانو في معهد الموسيقي العربية. وبعد التخرج عملت نوال كمدرسة موسيقي في أحد المدارس.

 

المسيرة الفنية لنوال أبو الفتوح

كانت نوال تحلم أن تقتحم مجال التمثيل، لذا لم تتردد أبدا في التقدم للمسابقة التي أعلن عنها العملاق "عبد المنعم مدبولي" للبحث عن وجوه جديدة. وبالفعل فازت نوال في تلك المسابقة ليقدمها في مسرحية من إخراجه؛ هي مسرحية "المفتش العام" عام 1961 بطولة محمد رضا والسيد راضي. لتتوالي بعد ذلك أعمال ومشاركات نوال أبو الفتوح.

 

من أهم الأعمال التي شاركت فيها نوال أبو الفتوح؛ مسرحيات: عريس في علبة عام 1961، وجلفدان هانم عام 1962، وبلاد بره عام 1967، والأستاذ مزيكا عام 1978، ودقي يا مزيكا عام 1993.

 

وأفلام: رسالة من امرأة مجهولة والشموع السوداء والزوجة 13 عام 1962، وبياعة الجرايد عام 1963، ونهر الحياة وأول حب عام 1964، وأجازة بالعافية و 30 يوم بالسجن عام 1966، وبابا عايز كده عام 1968، وأرزاق يا دنيا عام 1982.

 

ومسلسلات: الوجه الآخر عام 1968، والشهد والدموع عام 1983، ولا إله إلا الله 4 عام 1988، والوعد الحق عام 1993، وقصة مدينة والفرسان عام 1995، والأبطال عام 1996، وحدث في الهرم عام 2004.

 

الحياة الشخصية لنوال أبو الفتوح

في عام 1969 تزوجت نوال من "سمير أبو غدارة" وانفصلت عنه في عام 1973 بعد أن رزقت منه بابنها الوحيد "أحمد".

 

وكما قلنا في المقدمة؛ فقد كانت نوال في بداية مشوارها السينمائي تجسد شخصية الفتاة اللعوب والفتاة المغرية؛ هذه الأدوار قد تسببت في البكاء الغير منقطع من ابنها أحمد؛ الذي قال لها صراحة أنه يخجل بشدة من الأدوار التي تجسدها علي الشاشة. فتغلب قلب الأم علي قلب الفنانة؛ وابتعدت نوال عن العمل الفني لمدة خمس سنوات كاملة؛ ثم عادت مرة أخري إلي التمثيل ولكن بشكل آخر تماما؛ حيث كانت أكثر احتشاما وتختار الأدوار الجادة؛ وفضلت العمل الدرامي والتاريخي والديني علي العمل في السينما، كما أدت نوال فريضة الحج أكثر من مرة.

 

مرض ووفاة نوال أبو الفتوح

في أواخر حياتها اكتشفت نوال اصابتها بمرض سرطان العظام؛ وكان قد تمكن منها كثيرا، أنفقت نوال كل ما امتلكته في رحلة علاجها؛ وطالبت بعلاجها علي نفقة الدولة، وظلت تصارع المرض لمدة ثلاث سنوات، رافضة أي مساعدة مادية من كل زملائها وخاصة من عادل إمام الذي عرض تخصيص إيراد يوم من مسرحيته من أجلها؛ وقالت أنها لا تقبل الإحسان من أحد حتي لو كان هذا الأحد هو صديقا لها. وماتت نوال مرفوعة الرأس وبكبرياء في يوم عيد مولدها ال 67؛ في مثل اليوم الذي ولدت فيه 10 أبريل عام 2007.

 

المصادر: السينما دوت كوم/ مصراوي/ اليوم السابع

Content created and supplied by: ismael_moursy (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات