Sign in
Download Opera News App

 

 

كان يعاني من ضائقة مالية.. تفاصيل علاقة جميل راتب بـ ليلى شعير في باريس

جميل راتب ممثل مصري، تخرج من مدرسة الحقوق الفرنسية، واستكمل دراساته الجامعية في فرنسا، وبدأ التمثيل منذ أن كان في مرحلة الدراسة، لكن أول ظهور سينمائي له كان في عام 1946 من خلال فيلم (أنا الشرق)، ثم غادر إلى فرنسا مرة أخرى ليواصل عمله الفني في السينما، وشارك في عدة اعمال اجنبية منها لورانس العرب.

ثم عاد جميل راتب إلى مصر مجددًا مع منتصف سبعينات القرن العشرين، وبدأ الظهور في السينما المصرية منذ ذلك الحين على نحو مكثف، وشارك في بطولة عدد كبير من الأفلام منها (كفاني يا قلب، ولا عزاء للسيدات، حب في الزنزانة، البداية، طيور الظلام)، كما عمل أيضًا في السينما التونسية والفرنسية، وبجانب السينما عمل أيضاً في الدراما التلفزيونية، ومن مسلسلاته (يوميات ونيس، الراية البيضا، زيزينيا، وجه القمر).

علاقته بـ ليلى شعير في باريس

قالت الفنانة ليلى شعير،خلال لقاء تلفزيوني في برنامج "الستات ميعرفوش يكدبوا، إنها تعرف الفنان الراحل جميل راتب منذ إقامته في فرنسا، حيث كان يعاني من ضائقة مالية شديدة، مما اضطره للعمل بأي دور للسينما هناك، مؤكدة أنه عمل "كومبارس" سينمائي لفترة طويلة.

وأكدت أن الفنان الراحل جميل راتب قدم لها "سكتش" مرسوما من الفنان العالمي "أنطوني كوين" لوجه جميل راتب، حيث كانت تلك الصورة تمثل أهمية كبيرة له، وكان يعلقها داخل شقة في باريس، موضحة أنها قضت سنوات الغربة في فرنسا برفقة صديقها الراحل جميل الراتب، والذي كان يمثل لها الأخ والعائلة، مؤكدة أن زوجها تقبل تلك الصداقة بينها وبين راتب، حيث كانت هناك علاقة قرابة ونسب بينه وبين زوجها المرحوم رؤوف أبو صباع.


المصادر

اخبار اليوم

حديث ليلى شعير عن جميل راتب

السينما دوت كوم

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات