Sign in
Download Opera News App

 

 

"قاعد على الكرسي ميت".. هكذا مات الفنان وائل نور وهذا سبب وفاته

في مثل هذا اليوم 24 أبريل 1961 ولد الفنان الكبير وائل نور، وهو ممثل مصري التحق للدراسة بالمعهد العالي للفنون المسرحية بعد حصوله على دبلوم معهد السكرتارية.

اكتشفه فنيًا المخرج أحمد فؤاد وقدمه في العديد من الأعمال التلفزيونية والسينمائية، لكنه حقق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا عندما عمل مع الفنان فريد شوقي الذي تبناه فنيًا في (البخيل وأنا)، كما لمع في مسلسلات أخرى، منها (ذئاب الجبل، صابر يا عم صابر) حتى صار رصيده الفني من المسلسلات 80 مسلسل تلفزيوني.

وبعد اختفائه عن السينما لسنوات طويلة، عاد من خلال فيلم (الليلة الكبيرة). توفى في عام 2016 عن عمر يناهز 55 عامًا، وكان آخر أعماله دور ايمن في مسلسل شقة فيصل والذي عرض بعد وفاته.

ووفقا لموقع السينما دوت كوم، توفي بمنزله بحي العجمي بمدينة الإسكندرية إثر أزمة قلبية مفاجئة داهمته أثناء تواجده بالمدينة الساحلية لتصوير مسلسل (شقة فيصل) للمخرجة شيرين عادل.

وعن حياته الشخصية، كان متزوجًا من الفنانة أميرة العايدي، وافترقا بعد سبع سنوات من الزواج، وتزوج المرة الثانية من "غادة محمد" وأنجب منها أيضا ولدا وبنتا، وأصبح أب لطفل ثالث عقب وفاته بتسعة أيام.

توفي بشكل مفاجئ في الثاني من مايو عام 2016بعد إصابته بجلطة في الشريان التاجي أنهت حياته على الفور،

وقال الدكتور خالد وهبة، استشاري القلب والقسطرة بمعهد القلب الطبيب المعالج للفنان الراحل، إن نور أصيب بجلطة مفاجئة في الشريان التاجي وذلك لأنه كان مدخنا شرها، موضحًا أن التدخين يتسبب في ضيق في الشرايين واضطراب ضربات القلب لتسببه في نقص الأكسجين في الدم، وزيادة ثاني أكسيد الكربون، ما يتسبب في زيادة إنتاج خلايا الدم الحمراء وزيادة لزوجة الدم، وتسخين جدران الشرايين وتصلبها.

مشهد وفاته

قال الفنان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية، أن الفنان وائل نور مات في شقته ووصف مشهد وفاته في مداخلة هاتفية مع الإعلامي جابر القرموطي، ببرنامج "مانشيت": "كان في شقته بالعجمي، وأصدقاؤه بيخبطوا عليه الباب مافتحش فكسروا الباب ولقوه قاعد على الكرسي ميت"

المصادر

السينما دوت كوم

اليوم السابع

مصراوي

سبب وفاته

مات قبل القسطرة

اصبح ابا بعد وفاته

مات على الكرسي

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات