Sign in
Download Opera News App

 

 

شقيقة سعاد حسنى تكشف سرها الذى أخفته عن الجميع وهذا هو حلمها التى ماتت قبل أن تحققه

 تبقى سعاد حسنى رغم كل هذه السنوات من الرحيل حاضرة فى الذاكرة التى ترفض أن تمحو أى من التفاصيل الخاصة بها، والتى تحفظها فى مساحة خاصة تحيطها بالقدر الكافى من الحب ضمانا لاستمرارها.

الأيقونة التى وقعنا فى عشقها

بدأت النجمة الكبيرة سعاد حسنى مشوارها بالصدفة، حيث لم تكن تخطط يوما لأن تكون واحدة من بين نجمات هذا العالم الساحر، رغم أنها ومنذ الصغر، كانت تتمتع بصوت رائع وقدرة مدهشة على التقمص جعلتها فنانة شاملة ومتفرة، فريدة من نوعها.

وربما لعب القدر دورا مهما فى اختصار مسافة البدايات التى يتحتم على أى فنان أن يقطعها حتى يصل إلى مرحلة أن يكون وجها معروفا لتنهال عليه العروض بعدها، حيث دخلت سعاد حسنى الوسط الفنى من بوابة البطولة، رغم أنها كانت مغامرة كبري، وقد قيل وقتها أن القائمين على إنتاج أول أفلامها "حسن ونعمية" اعترضوا على كونها البطلة أمام بطل غير معروف وقتها وهو المطرب محرم فؤاد، غير أن الثنائى أثبت براعة وإجادة تامة فى تجسيد دوري البطولة حتى بات الفيلم من علامات الإنتاج المصري والعربي على حد سواء.

مسيرة السندريلا الملهمة

بعد الفيلم مضت مسيرة "السندريلا" التى قدمت من خلالها عدد كبير من الأعمال المهمة، التى فتحت لها أبواب النجومية، والتى تربعت على عرشها لسنوات طويلة بفضل قدرتها على تنويع أعمالها، ولذا حين تراجع ما قدمته من تجارب ستجد أنه من الصعب حصرها فى لون فنى واحد.

فى الأيام الأخيرة، وكما حال قطاع كبير من نجوم الزمن الجميل، عرفت سعاد حسنى طعم المرض، الذى زاد وزنها بشكل كبير للغاية، ما جعلها تتخذ قرارا مهما بالابتعاد عن الساحة الفنية بل ومصر كلها، حيث طارت إلى لندن والتى شهدت على نهاية أسطورة سعاد حسني بعد رحيلها فى حادث يبقى الجانى فيه مجهولا حتى الآن، فى ظل كثير من الشهادات المتضارية والتى تحدثت مرة عن انتحارها ومرات أخرى عن قتلها أو سقوطها سهوا.

سرها الذى أخفته عن الجميع

 وقد كشفت "جنجناة" شقيقة النجمة الكبيرة عن أهم أسرارها، والذى أخفته عن الجميع، مؤكدة أنها تعودت إرسال مبالغ مالية شهريا لبعض الأسر الفقيرة، وحتى عندما رحلت عن مصر أصرت على أن تذهب تلك المبالغ لأصحابها، أما المفاجأة الأكبر فهى أن تلك الأموال تذهب باستمرار إلى مستحقيها، حيث أوصت "السندريلا" زوجها ماهر عواد بأن يحرص على أن تصل إليهم كل شهر.

حلمها الذى لم تحققه

كذلك كشفت "جنجاة" عن حلم سعاد حسنى، الذى ماتت دون أن تحققه وقالت "إنه حلم الأمومة" التى فشلت فى تحقيقه رغم أنها تزوجت أكثر من مرة، وبررت ذلك بقولها: "الأطباء كانوا دوما يشترطون عليها عدم الحركة تماما مع بداية كل حمل مع أخذ بعض الأدوية المساعدة حتى يثبت الجنين، وهو ما لم تستطع الالتزام به فى ظل ارتباطها بتصوير أعمالها الفنية".

مصادر:


https://www.bbc.com/arabic/art-and-culture-48705842


https://www.independentarabia.com/node/93611/%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D8%A9/%D8%AD%D9%88%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA/%D8%B4%D9%82%D9%8A%D9%82%D8%A9-%D8%B3%D8%B9%D8%A7%D8%AF-%D8%AD%D8%B3%D9%86%D9%8A-%D9%86%D8%AC%D8%A7%D8%A9-%D8%B9%D8%B7%D9%84%D8%AA-%D9%82%D8%B6%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%82%D8%AA%D9%84-%D9%81%D9%8A-%D8%B3%D9%83%D9%88%D8%AA%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AF-%D9%8A%D8%A7%D8%B1%D8%AF-%D9%85%D8%AC%D8%A8%D8%B1%D8%A9-%D9%84%D9%85%D8%B5%D9%84%D8%AD%D8%A9-%D8%A8%D8%B9%D8%B6


https://al-ain.com/article/soad-hosny-egypt-actress


https://www.elwatannews.com/news/details/4861637


https://www.youm7.com/story/2017/1/26/%D8%B4%D8%A7%D9%87%D8%AF-%D9%81%D9%89-%D8%B9%D9%8A%D8%AF-%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%86%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D9%84%D8%A7-%D8%A3%D8%B4%D9%87%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%BA%D8%A7%D9%86%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%89-%D9%82%D8%AF%D9%85%D8%AA%D9%87%D8%A7-%D8%B3%D8%B9%D8%A7%D8%AF/3072792

Content created and supplied by: redaa3wad (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات