Sign in
Download Opera News App

 

 

أحبت فنان شهير وانفصاله عنها كان سبباً في مرضها اللعين.. من أسرار ناهد شريف



تميزت بجمالها الساحر، وبشرتها الخمرية، كانت فتاة أحلام الشباب خلال فترة السبعينات، أدت أدوار الإغراء ببراعة شديدة، وعشقت السنيما وقدمت لها الكثير، إنها الفاتنة ناهد شريف.

نشأتها

اسمها الحقيقي سميحة محمد زكي النيال، من مواليد عام 1942 بمدينة الأسكندرية، اكتشفها المخرج حسين حلمي المهندس وذلك بعد أن تعرف عليها من خلال الفنانة الراحلة زبيدة ثروت. اشتهرت على مدار تاريخها الفني بأداء العديد من أدوار اﻹغراء حتى أصبحت رمز من رموز الأغراء في السينما المصرية، خاصة في فترة السبعينات.

أعمالها

من أهم أعمالها السينمائية: حبيب حياتي، عنتر يغزو الصحراء، مخلب القطة، تحت سماء المدينة، أنا وبناتي، زوجة ليوم واحد فتاة الميناء، صبيان وبنات.


قصة حب جمعتها بكمال الشناوي

تزوج النجم الكبير كمال الشناوي 5 في حياته بأكملها، وكانت ترتيب الفنانة ناهد الشريف هو الرابع بين زوجاته، وذلك وفقاً لتصريحات سابقة له، ولكن الفنانة ناهد شريف أعلنت انفصالها عنه بعد فترة من زواجهم.

قضى عليها السرطان

نهاية الحياة بين ناهد شريف و كمال الشناوي غير من حالتها النفسية تماماً، فأصبحت تقضي أيامها في الملاهي الليلة ببيروت، مما جعلها عرضة للإصابة بمرض السرطان.

عقدة ذنب

أصاب كمال الشناوي عقدة ذنب شديدة بعد مرض ناهد فأحس أنه السبب الرئيسي في مرضها، طلبته ناهده وأخبرته بحقيقة مرضها وأنها قد أصيبت بالسرطان، وأن الطبيب طلب من السفر للخارج لتلقي العلاج وأنها ليس لديها أموال.

وقوف الشناوي بجانبها

فطلب منها الشناوي كل الأوراق المطلوبة وطمأنها أنها سوف تسافر خلال 48 ساعة، وبالفعل أخذ موافقة الوزير ورئيس الوزراء، وسفرها للعلاج بالخارج.

حبها للفن وعودتها للسينما

سافرت ناهد شريف وأجرت عميلة جراحية وقد نجحت العملية وتم شفاء ناهد واستعادت صحتها وعادت للعمل مرة أخرى لحبها الشديد له وتناست تماماً مرضها وأنها لابد أن تعتني بنفسها جيداً، وأن تنتظم على تناول الأدوية التي كانت تهملها.

التهم المرض جسدها مرة أخرى

عاد المرض إليها مرة أخرى ولكن فى صورة أشد وأكثر سوءاً من ذي قبل، وتطلب الأمر أن تسافر للخارج مرة أخرى وبالفعل قام الشناوي بعمل الاجراءات مرة ثانية بعدما طلبته وتمني أن تعود معافاة من انتكاستها هذه المرة.

انتصر عليها المرض

ولكنها عادت من السفر وحالتها أكثر سوءاً، وأخبرت بعض أصدقاءها من الفن أنها تريد رؤية كمال الشناوي، وبالفعل ذهب إليها كمال ليجدها إنسانة هزيلة ضعيفة هزمها المرض، واستحفل لدرجة أنه رأى نهاية ناهد الشريف أمام عينيه وقال أنها كان يبكي تحت قدميها كطفل يبكي على فراق أمه.

لم تتزوج الشناوي ولكن عاشت معه كزوجة

وفي حوار سابق لناهد قالت عن علاقتها بكمال الشناوي، أنه لم تحب أحداً مثله ولكنها كانت تحترم فكرة كونه متزوج ولديه أولاد.

هل كنت تعرف بقصة كمال الشناوي وناهد الشريف. . ؟


المصادر


https://www.dostor.org/3124717


https://www.masrawy.com/arts/zoom/details/2017/4/7/1056872/%D9%81%D9%8A-%D8%B0%D9%83%D8%B1%D9%89-%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%A9-%D9%86%D8%A7%D9%87%D8%AF-%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D9%81-5-%D9%85%D8%AD%D8%B7%D8%A7%D8%AA-%D9%85%D8%A3%D8%B3%D8%A7%D9%88%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D8%B5%D8%A7%D8%AD%D8%A8%D8%A9-%D8%A3%D8%AC%D8%B1%D8%A3-%D9%85%D8%B4%D9%87%D8%AF-%D9%81%D9%8A-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D9%86%D9%85%D8%A7-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D8%B5%D9%88%D8%B1-


https://www.google.com/url?sa=t&source=web&rct=j&url=https://kollelngoom.com/%25D9%2586%25D8%25A7%25D9%2587%25D8%25AF-%25D8%25B4%25D8%25B1%25D9%258A%25D9%2581-%25D8%25B9%25D8%25A7%25D8%25B4%25D8%25AA-%25D9%2585%25D8%25B9-%25D9%2583%25D9%2585%25D8%25A7%25D9%2584-%25D8%25A7%25D9%2584%25D8%25B4%25D9%2586%25D8%25A7%25D9%2588%25D9%258A-%25D8%25AF%25D9%2588%25D9%2586-%25D8%25B2%25D9%2588%25D8%25A7/&ved=2ahUKEwjCh8vokbjvAhUASBUIHd3mAskQFjAAegQIAhAC&usg=AOvVaw37k1JejePWe9QL3WpnzFBZ

https://www.google.com/search?q=%D8%A7%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84+%D9%86%D8%A7%D9%87%D8%AF+%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D8%BA&oq=%D8%A7%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84+%D9%86%D8%A7%D9%87%D8%AF+%D8%B4%D8%B1%D9%8A%D8%BA&aqs=chrome..69i57j0i13j0i8i13i30.3984j0j4&client=ms-android-xiaomi-rvo3&sourceid=chrome-mobile&ie=UTF-8

https://www.google.com/url?sa=t&source=web&rct=j&url=https://arz.m.wikipedia.org/wiki/%25D9%2586%25D8%25A7%25D9%2587%25D8%25AF_%25D8%25B4%25D8%25B1%25D9%258A%25D9%2581&ved=2ahUKEwiV89DejbjvAhVHRBUIHQdpAHgQFjADegQIEBAC&usg=AOvVaw1GRURvdTTYzN7dkvlay9pn

Content created and supplied by: BANAN28 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات