Sign in
Download Opera News App

 

 

مجلس النواب يزف بشرى سعيدة لـ36 ألف معلم .. لجنة الموازنة توضح

المعلم تلك القيمة والقامة التى تعلمنا منه كل شيئ فى الحياة من بداية تعلم الكلام حتى أصبحنا قيادات، ولذلك وجب أن نلقى نظرة على وضع المدرس المادى منذ فترة ليس بالبعيدة حيث كان المدرس من الفئات محدودة الدخل بمرتب لا يكفى الا زاد الحياة وكيف نطالب المعلم بأن يخرج لنا أجيالا نفخر بها وهو لا يستطيع إشباع نفسة بأساسيات الحياة، وكان لابد من وقفه جدية إذا أردنا فعلا تطوير المنظومة التعليمية بكامل مراحلها - من هنا المدرس.

ونحيط حضراتكم علما فى السطور القليلة التالية التفاصيل الكاملة تفاصيل مهمة كشف عنها النائب مصطفى سالم، وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، عن بشرى سارة لـ36 ألف معلم، الذين تعاقدوا مع وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، لمدة 3 أشهر خلال الفترة الأخيرة.

وتابع كلامه النائب مصطفى سالم إنه وجَّه اليوم سؤالًا مباشرًا إلى قيادات وزارة التربية والتعليم، أثناء مناقشة موازنة الوزارة بشأن مشكلة الـ36 ألف معلم الذين تم اختيارهم العام الماضي للعمل واشتغلوا بالفعل بعد تدريبهم وتم إنهاء التعاقد معهم في 30 يونيو 2020، مطالبًا وزارات المالية والتعليم والتخطيط بحسم هذا الموضوع وإنهائه.

وأشار وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب أنه جاء رد سعيد صديق، رئيس الإدارة المركزية للجودة والمشرف على قطاع الموازنة بوزارة التربية والتعليم، بأنه كان يتم تمويل هذه الدرجات الوظيفية من صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية، وحدثت مشكلة في التمويل، وبناء عليه قامت الوزارة بعرض الأمر على الجهاز المركزي للتنظيم والإدارة.

وأوضح سالم: "رأى جهاز التنظيم والإدارة أن يتم التعامل معهم مثل باقي المعينين على الصناديق الخاصة، وتتم دراسة الأمر، وبناء عليه قامت وزارة التربية والتعليم بإرسال خطاب لجميع المديريات التابعة لها بضرورة حصر أسماء وبيانات هؤلاء المعلمين وإبلاغ المحافظات بها، لإدراجهم ضمن أسماء المعينين على الصناديق الخاصة، والتي يتم حصرها، لإرسال هذه الأسماء إلى وزارة التنمية المحلية، وجهاز التنظيم والإدارة لدراسة الأمر والتعامل معهم مثل موظفي الصناديق الخاصة".

وأوضح وكيل لجنة الخطة والموازنة أنه تقدم بطلب صورة من الخطاب الموجه إلى المديريات بحصر المدرسين وما يثبت إبلاغ المحافظات بها للتحقق من جدية الأمر والأسماء التي تم حصرها، مؤكدًا أن مسؤول الوزارة أكد أنه سوف يبلغنا بكل هذه البيانات قريبًا، وتجديد الخطاب مرة أخرى للمديريات التابعة للوزارة.

يساهم التعليم في تفتح العقول وتوفير فرص جيدة لتطوير مهارات الأفراد، مما ينعكس على المجتمع بأكمله في وجود نظام تعليمي جيد، يؤدي إلى تقوية حصيلة المعرفة عند الأفراد ويزيد ثقافة أفراد المجتمع في الموروث الثقافي والتاريخي والتخلص من الفقر والجهل وتحقيق النمو الاقتصادي والاجتماعي في المجتمع.

أضحى التعليم ضرورةً ملحةً لكل دول العالم، فالتجارب الدوليّة المعاصرة أثبتت أنّ البداية الحقيقية للتقدم والتطور تكمن في نظام التعليم المتبع ودعم المعلم بكافة السبل المتاحة عن طريق زيادة الدخل ورفع مستوى معيشتهم وتحسينها وزيادة القدرة المالية للمعلمين واستخدامه للأساليب الحديثة والأساليب العلمية التى تطور عقلية الطالب وتجعله قادر على مجابهة الحياة.

شارك فى الحوار ٠٠٠ رأيك مهم،،،، 

المصدر :

https://www.masrawy.com/news/news_egypt/details/2021/4/28/2013830/%D9%85%D8%AC%D9%84%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%88%D8%A7%D8%A8-%D9%8A%D8%B2%D9%81-%D8%A8%D8%B4%D8%B1%D9%89-%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D9%84%D9%8036-%D8%A3%D9%84%D9%81-%D9%85%D8%B9%D9%84%D9%85

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات