Sign in
Download Opera News App

 

 

وزير التعليم: الرئيس السيسي طلب إجراء امتحانات تلك المرحلة «إلكترونيًا» بالتابلت

نجحت وزارة التربية والتعليم بشهادة أولياء الأمور في إحراز العديد من الإنجازات خلال العام الدراسي الماضي، تزامنا مع تداعيات فيروس «كورونا» كغيرها من مؤسسات الدولة التي استعاطت بقرارات وتوجيهات جريئة تحويل الأزمة من محنة إلى منحة للتطوير والتجديد في كافة القطاعات.

التعليم عن بُعد

واستكملت وزارة التربية والتعليم والتعليم والفني، إنجازاتها خلال العام الدراسي الحالي من خلال الانطلاق بقوة نحو تطبيق نظام التعليم عن بُعد، وإتاحة وسائل التعليم بمختلف أنواعها أمام الطلاب وأولياء أمورهم، من خلال القنوات الفضائية التعليمية، والمنشآت التعليمية والمواقع الإلكترونية التي تبث الدروس المباشرة للطلاب بكافة مدارس الجمهورية «حكومي، وخاص».

تعديل القانون

ومن هذه الإنجازات التي حققتها وزارة التربية والتعليم، التقدم بمشروع قانون خاص بتعديل قانون التعليم المقدم، والذي يناقشه مجلس الشيوخ في جلسته لعام اليوم، وأجاب الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، على كافة التساؤلات الخاصة بنظام امتحانات الجديدة، وحسم الجدل رسميا بشأن نظام امتحانات الثانوية العامة ما إذا كان ورقيا أم إلكترونيًا عبر التابلت.

وقال الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي طلب إجراء امتحانات الثانوية العامة إلكترونيًا، وسيتم تطبيقها وإجراءها إلكترونيًا.

سقوط السيستم

ورد الدكتور طارق شوقي ، تفاصيل مخاوف أعضاء مجلس الشيوخ من إجراء الامتحانات إلكترونيًا من خلال التابلت بسبب «السيستم»، قائلا: «لم أتي إلى مجلس الشيوخ الموقر لمناقشة «سقوط السيستم، فهو من سلطة الوزير المختص، نحن هنا لمناقشة مشروع القانون الخاص بالنظام التراكمي والتحسين».

ووجه الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، رسالة طمأنة للنواب مجلس الشيوخ بعد إبداء مخاوفهم من الامتحانات الإلكترونية، «أن الدولة بكافة مؤسساتها مهتمة بإجراء الامتحانات إلكترونية، من خلال التنسيق والتعاون مع وزارة الاتصالات، وأن القيادة السياسية مهتمة بهذا الأمر، وأن الوزارة قامت بإجراء 3 امتحانات تجريبية وتعتبر بمثابة نماذج محاكاة كاملة، قبل دخول الطلاب امتحان آخر العام».

شد وجذب

ومن ناحية أخرى، شهدت الجلسة العامة حالة من الشد والجذب بين أعضاء مجلس الشيوخ والدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، وعلى الفور تدخل المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس المجلس لانهاء تلك الحالة، وقال الوزير: «إذا كان مجلس الشيوخ يريد تقدم مصر لابد أن يتم تقدم الدعم لنظام تطوير التعليم».

إنهاء الأزمة

وقال المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس مجلس الشيوخ، لإنهاء تلك الأزمة بين النواب والوزير قائلا: «أن الأمور لا يمكن أن تدار هكذا أو بهذه العبارات، وأن مجلش الشيوخ، لم يقف عائقا أمام سياسة الدولة، وأن ما دار من مناقشات خلال الجلسة وأن بعض الآراء رافضة للتعديلات، فأن هذا لا يعني رفض تطوير التعليم».

المصدر

https://www.elbalad.news/4782961/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%B3%D9%8A-%D8%B7%D9%84%D8%A8-%D8%A5%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%A1-%D8%A7%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85%D8%A9-%D8%A5%D9%84%D9%83%D8%AA%D8%B1%D9%88%D9%86%D9%8A%D8%A7


https://www.elbalad.news/4783136

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات