Sign in
Download Opera News App

 

 

«انهيار كبير للذهب».. الأسعار تواصل السقوط و«سعر مفاجأة لعيار 21».. والأهالي: «فرصة بجد للعرسان»

اختتمت التعاملات العالمية لأسعار الذهب هذا الأسبوع على تراجع ملحوظ في الأسعار في الساعات الماضية بعد أن تم إغلاق البورصات العالمية، ليواصل المعدن الأصفر التذبذب الواضح وعدم الاستقرار خلال تعاملات الأسبوع الماضي، بعد أن صعدت الأسعار لعدة أيام وهبطت الأيام الأخرى، حتى أن أسعار الأمس شهدت زيادة واضحة ولكن سرعان ما تراجعت خلال تعاملات اليوم داخل محلات الصاغة.

تذبذب مستمر

ومعلوم للمتابعين أن أسعار الذهب العالمية طيلة الأسبوعين الماضيين لم تشهد نوعا من الاستقرار المعهود حتى وان كانت الأسعار تتجه نحو الهبوط أو الصعود، فكان المؤشر واضح للجميع، وحاليا الصورة يعتبر شبه ضبابية لأن الأسعار غير مستقرة بطبيعة الحال فنجد أن السعر يرتفع وفي اليوم التالي يتراجع وهكذا حتى أصبح الجميع حائرا، بسبب السعر العالمي الذي يتأثر بالأحداث العالمية، ومن ثم تتأثر الأسعار داخل محلات الصاغة.

عدم الاستقرار

ومن الأسباب الرئيسية التي أدت إلى تذبذب أسعار الذهب نجد أن العملة الأمريكية في المقدمة، لأن الدولار إذا ارتفع أو انخفض فله علاقة مباشرة مع المعدن الأصفر ويؤثر على سعره داخل البورصات العالمية، لأن العلاقة بينهما عكسية كلما ارتفع الذهب هبط الدولار والعكس صحيح، كما أن التصريحات والبيانات التى يتم الإعلان عنها تخص الاقتصاد الأمريكي تساهم بشكل كبير في تشكيل مستقبل أسعار الذهب خلال الأيام الماضية.

تراجع عالميا

 وفيما يخص السعر العالمي نلاحظ أن سعر الأوقية الذهبية تراجع بشكل ملحوظ وفقد 10 دولارات مقارنة بسعر أمس، بعد أن سجلت 1729 دولارا، مقارنة بـ 1739 دولارا خلال نهاية تعاملات أمس الخميس، ورغم هذا التراجع إلا أن قوة الدولار في هذه المرحلة كبح بشكل ملحوظ أسعار الذهب، كما أن تراجع عوائد السندات الأمريكية من المحتمل أن تساهل في تنشيط المعدن الأصفر من جديد من الناحية الفنية لأن الأسعار مرشحة للزيادة.

متناول الجميع

 وفيما يخص أسعار الذهب داخل المحلات، نجد أنها أصبحت في متناول الجميع، حتى أن عيار 21 وهو الأكثر شهرة في مصر تراجع سعره ليسجل الجرام 762 جنيها، وفيما يخص سعر الجرام عيار 24 وصل سعره عند 860 جنيها، أما سعر عيار 18 انخفض هو الآخر وسجل سعره بالمحلات 644 جنيها، وهذا الأسعار فرصة استثنائية لمن برغب في شراء المعدن الأصفر أو الاستثمار به في الوقت الحالي.

ركود كبير

 ورغم ها التراجع الملحوظ في أسعار المعدن الأصفر إلا أن هناك حالة ركود ملحوظة تسيطر على المحلات في الوقت الحالي، نظرا لانشغال الأسر بتوفير تدابير المدارس والاستعدادات المكثفة لقدوم شهر رمضان الكريم، وهذا الأمر بالتأكيد أثر على شراء الذهب رغم أن سعره رخيص جدا وفي متناول الحميع، ولم يذهب أحد للشراء إلا إذا كان مضطرا لذلك سواء كان لإتمام الزواج أو بغرض الاستثمار بالملاذ الآمن.

سعر مناسب

ويعتبر السعر الحالي للذهب مناسب اكثر لمن يريد الشراء كما وضحنا، لأنه من الصعب أن يستمر عند هذه التراجعات الكبيرة في الايام القادمة، وبالتالي قد تحدث مفاجآت وزيادة ملحوظة في الأسعار خلال تعاملات الأسبوع القادم، ويجب على الجميع اغتنام فرصة استقرار الأسعار لمدة 48 ساعة، نظرا لأن السعر العالمي متوقف بسبب إغلاق البورصات العالمية، لذلك الأسعار المحلية من الصعب أن تتغير كثيرا في اليومين القادمين لحين عودة عمل البورصات مرة أخرى.

مصدر التقرير

https://www.masrawy.com/news/news_economy/details/2021/3/26/1993912/%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%87%D8%A8-%D9%8A%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AC%D8%B9-%D9%81%D9%8A-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D9%85-%D9%8A%D9%86%D8%AE%D9%81%D8%B6-3-%D8%AC%D9%86%D9%8A%D9%87%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%B5%D9%8A%D9%84

https://www.almasryalyoum.com/news/details/2296939

Content created and supplied by: ToTo2021 (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات