Sign in
Download Opera News App

 

 

هل يجوز مد العمل بالقانون؟ وأين تذهب ضريبة المساهمة التكافلية؟ .. طالع التفاصيل

ولا يخفى على الجميع أن عام 2021، يعد عاما مبشرا بالخير على موظفي الحكومة، وذلك عقب الزيادات الجديدة التي وجهت بها الدولة لرفع العبء عن كاهل الملايين من المواطنين، وفي ظل مظلة الحماية الاجتماعية التي توليها القيادة السياسية لكافة أطياف الشعب المصري، الذي صبر علي إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي بدأتها الدولة منذ سنوات، والآن حان الوقت لترد الدولة الجميل للموظفين بعد سنوات من الحرمان.

مرتبات العاملين بالدولة والمعاشات هى محور حياه ملايين المصريين ، ينظمون به أمورهم ويرتبون أوراقهم وفقا للمرتب الذي يحصلون عليه، حيث يقرر ماذا ينفق منه وماذا تحتاجه الخدمات الأخرى منه، مثل فواتير الكهرباء والانترنت وفواتير الغاز والمياه وغيرها، وبعد بضع أيام ينتهى المرتب وسط دوامة الحياة، حيث تكالبت ظروف الحياة الصعبة وزيادة الأسعار والإصلاح الإقتصادى على المرتب أو المعاش للمواطن محدود الدخل.

ونستوضح مع حضراتكم بشأن إمكانية مد القانون :-

ولا يخفى على الجميع حيث أجاز القانون، بقرار من مجلس الوزراء، بناءً على عرض وزير المالية والوزير المعنى، إعفاء العاملين بالقطاعات المتضررة اقتصاديًا من تلك المساهمة كليًا أو جزئيًا، كما اجازت بقرار من مجلس الوزراء بناءً على عرض وزير المالية زيادة أو تقصير مدد الخصم الواردة بالفقرة الأولى من هذه المادة أو تحديد المدد التى سيتم الخصم خلالها مستقبلًا، ولا يجوز زيادة المدة الكلية للخصم عن 12 شهرًا إلا بعد العرض على مجلس النواب، حيث يمكن مد القانون مدة جديدة بعد موافقة مجلس النواب الحالي.

سؤال مهم أين تذهب الضريبة؟

ونستوضح مع حضراتكم حيث تختص حصيلة المساهمة التكافلية المنصوص عليها بالمادة (1) من هذا القانون لأغراض مواجهة بعض التداعيات الاقتصادية الناتجة عن انتشار الأوبئة أو حدوث الكوارث الطبيعية فى مقدمتها تقرير دعم مالى للقطاعات الاقتصادية والإنتاجية، وكذا المنشآت والشركات والمشروعات المتضررة، صرف إعانة مالية للعاملين بالقطاعات الاقتصادية والإنتاجية، وكذا المنشآت والشركات والمشروعات المتضررة، صرف المساعدات المالية والعينية للأفراد والأسر التى يقررها رئيس الجمهورية، المساهمة فى تمويل البحوث العلاجية والصحة العامة وتطوير منظومة الرعاية الصحية واستمراريتها، أوجه الإنفاق الأخرى التى يصدر بتحديدها قرار من مجلس الوزراء للتخفيف من تلك التداعيات.

وفى ظل تفشى جائحة فيروس كورونا فى البلاد والآثار السلبية المتترتبه على ذلك ولا يخفى على الجميع إنتظار الموظفين وأصحاب المعاشات موعد قبض المعاش أو الراتب الشهرى الخاص بهم، وحيث ذادت الأعباء كثيرا على المواطن محدود الدخل من زيادة الأسعار وقانون التصالح ومواد التعقيم.

وتحرص الحكومة المصرية برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي دائما على إسعاد المصريين وإدخال السرور على قلوبهم بعدة طرق إما زيادة المرتبات والحوافز للعاملين بالقطاعات المختلقة للدولة.

شارك فى الحوار ٠٠٠ رأيك مهم،،،

المصدر :

https://www.elbalad.news/4774184/%D8%A8%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%88%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9-%D8%B2%D9%8A%D8%A7%D8%AF%D8%A9-%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D8%A9-%D9%84%D9%84%D9%85%D9%88%D8%B8%D9%81%D9%8A%D9%86-%D9%88%D8%A3%D8%B5%D8%AD%D8%A7%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%A7%D8%B4%D8%A7%D8%AA-%D9%8A%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%88-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%82%D8%A8%D9%84

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات