Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة.. بعد سفر زوجى اعتاد لص أن يترك لى ورقه على السرير كل يوم وكانت الكارثه عندما اكتشفت ما يفعل

بدأت الحكايه عندما جاء أحد أصدقاء والدى إلى منزلنا وكان معه ابنه الوحيد ، واثناء تواجد هذا الشاب فى منزلنا أعجب بى كثيرا ، وبعدها تكررت زيارته إلى المنزل بصحبه والده .

ولم يمر سوى وقت قصير ، وطلب يدى للزواج بالرغم من اننا لم نتحدث مطلقا، وكنت فى ذلك الوقت فى السنه الاخيره بمعهد الفنون الجميله .

وعندما اخبرنى والدى ، رفضت فى البدايه هذا الارتباط ، لأن كان لدى أحلام وطموحات كبيره أريد تحقيقها اولا فى حياتى ، ولكن استطاع والدى أن يقنعنى بهذا الزواج ، خاصه أن والد العريس يعتبر من اقرب الأصدقاء لوالدى .

وفى النهايه اقتنعت بحديث والدى ووافقت على الارتباط ، وتمت الخطوبه مباشره ، لتبدأ معها أجمل قصص الحب التى لاتحدث الا نادرا .

فقد كان هذا الشاب يحبنى لدرجه لا أتخيلها ابدا ، وكان يسعى بكل الطرق أن يجعلنى سعيده فى حياتى ، ولذلك استطاع أن يجعلنى أحبه واتعلق به .

ومع الوقت أصبح الحب متبادل بيننا ، ومرت الايام سريعا وانتهت السنه الاخيره فى الدراسه وتخرجت رسميا ، وبعد مرور أسبوعين من التخرج ، تم الزفاف فى حفله كبيره ، كان الجميع سعيد بها ، ولكن سعادتنا كانت أكبر لأننا اصبحنا معا .

وبعد انتهاء حفله الزفاف ، ذهبت معه إلى منزل الزوجيه ، لكى تبدأ جوله جديده من حياتى ، كانت حياتى الزوجيه أشبه بالحلم الجميل الذى لا اريد الاستيقاظ منه ، فقد كان زوجى هو فتى الاحلام التى تتمناه اى فتاه .

ومرت الايام على هذا الوضع ، وفى يوم من الايام كانت هناك مناسبه عائليه لدى عائله زوجى ، وكانت معظم العائله متواجدين فى هذه المناسبه ، وأثناء الاحتفال كنت أتحدث مع اخت زوجى ، فجاءت خاله زوجى وتعاملت معى بشكل غير جيد ويحمل اساءه كبيره لى ، وعندما تمادت فى الأمر ، غضبت كثيرا وتركت الحفل وانصرفت إلى المنزل ، واسرع زوجى خلفى مباشره .

وقال إنه عندما علم ماحدث من خالته حدث صدام كبير بينهم ، وقال لى لا تحزنى ، فهى تحقد عليكى لانها كانت تريد أن تزوجنى ابنتها !!

ومرت الايام وزوجى دائما معى يشاركنى فى كل شئ فى حياتى ، وفى يوم من الايام جاء إلى المنزل ، واخبرنى إنه انتقل الى فرع الشركه فى الخارج فى ماموريه عمل هناك ، وقد تستمر لمده عام كامل .

وبالرغم من حزنى على ابتعاده عنى ، ولكنى ساندته وقدمت له الدعم اللازم ، لكى يسافر وهو سعيد ولايحزن على فراقنا .

وبالفعل سافر زوجى ، ومع مرور الوقت بدأت أشعر بالوحده الشديده وبالفراغ فى المنزل وفى حياتى كلها ، ولكنى كنت اتقبل الوضع من أجل زوجى ومستقبلنا .

ومرت الايام فى صعوبه كبيره ، وذات ليله كنت اشاهد التلفاز حتى وقت متأخر من الليل ، وعندما انتهيت وذهبت إلى غرفه النوم ، وجدت ورقه على السرير !!

كان شئ غريب ، خاصه أنها تبدو عليها ورقه لاتخصنى ولا اعلم كيف وصلت إلى سريرى ، وعندما فتحت الورقه لم افهم منها شئ ، حيث كان موجود بها بعض الكلمات والارقام الغير مفهومه !!

لذلك لم اهتم بالأمر وتخلصت منها فى سله المهملات ، ونمت مباشره ، ولكن فى الليله التاليه كنت فى منزل عائلتى وعند عودتى إلى المنزل ، دخلت غرفه نومى وجدت ورقه اخرى على السرير !!

لحظتها بدأ القلق يسيطر على عقلي ، وتاكدت أن هناك لص يدخل إلى الغرفه ويترك هذه الورقه ، وفتحت الورقه لمعرفه محتواها ، وكانت أيضا عباره عن كلمات وحروف وارقام غير مفهومه ، وحاولت كثيرا بكل الطرق الممكنة فهم اى شئ بداخل الورقه ، ولكن كان الأمر غامض للغايه .

وتكرر الأمر لمده اسبوع كامل ، كلما دخلت إلى غرفه النوم أثناء الليل اجد ورقه تركها أحدهم على السرير ، والغريب أننى لم اعرف كيف دخل اللص أو الشخص المتسلل إلى غرفه نومى !

ولذلك لم اصمت أكثر من ذلك واخبرت زوجى على الفور ، وبعد مرور يومين عاد زوجى سريعا من الخارج فى اجازه قصيره لمعرفه مايحدث .

وعندما عاد من السفر طلب منى أن لا أخبر أحداً على الاطلاق ، وتخفى زوجى فى المنزل وتظاهرت انا بالذهاب إلى منزل عائلتى .

وفى الليل جاء اللص الذى اعتاد إلى دخول المنزل ، ودخل عن طريق باب خلفى فى المنزل ، والغريب أنه كان يمتلك مفتاح الباب !!

وعندما دخل وضع الورقه على السرير وقام برش بعض المياه بداخل الغرفه ، وقبل أن ينصرف قام زوجى بالامساك به !

وأتيت انا بصحبه والدى واخوتى ، ولحظتها كشف زوجى عن وجهه ، وكانت الصدمه مدويه ، حيث كان ابن خاله زوجى !!

وكانت هذه الأوراق هى مجموعه من الطلاسم وأعمال السحر وبعض الخرافات ، وكان الغرض منها أن نفترق انا وزوجى !!

وقال إن والدته هى من طلبت منه ذلك ، وكان لابد من وضع سبع ورقات لكى يتم تفعيل السحر !! وكانت هذه هى الورقه الاخيره .

كان الأمر صادم وكارثى ، وأخبر زوجى الشرطه وتم القبض عليهم ، ولكن كان صدى هذا الأمر فى نفسي سيئا للغايه ، فكيف للإنسان أن يؤمن ببعض الخرافات ، بل ويسلم لها مصيره وقراراته ومستقبله فى الحياه ، بل ويحاول أن يؤذى غيره ويسير خلف الدجالين والسحره ، ولكن دائما وابدا ينتصر الخير فى النهايه .

Content created and supplied by: mohamedmahfoz (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات