Sign in
Download Opera News App

 

 

قصة | قتل زوجته التي تكبره بثلاثين عاما باستخدام السم.. وأمام النيابة كشف مفاجأة عن سبب انتقامه منها

منذ أن تقدم لخطبة السيدة التي تكبره بثلاثين عاما، وهناك حالة من الذهول والدهشة تنتاب كل فتيات العائلة، ويتساءلون كيف لشاب ثلاثيني أن يتزوج امرأة تخطت الستين من عمرها ولماذا؟

الجواب كان يخرج من بين شفتي "كريم" وهو مبتسم دائما ويعبر عن إنه أحبها ولم يري أي سيدة يمكن أن تصبح زوجته وتسعده إلا هي، وأنه لايصدق أنها قبلت به زوج.

هذه الكلمات كانت تثير استغراب الجميع أكثر، لكن في النهاية الكل سلم بأن هذا الشاب يحب هذه السيدة وتمنوا لهما التوفيق في حياتهم المستقبلية.

بداية الكارثة كانت عندما اتصل كريم بأبناء زوجته ليخبرهم أنها قد توفيت فجأة، وكان ذلك بعد شهر واحد من زواجه منها، والذين جاءوا محملين بغضب شديد كونهم كانوا رافضين لتلك الزيجة من البداية، فأصر واحد منهم علي أن يتم عرض والدته علي الطبيب الشرعي.

وعندما حدث ذلك كانت المفاجأة، حيث أكد الطب الشرعي أن المرأة كانت تتناول مادة سامة لفترة طويلة، ما أدي إلي التأثير علي قلبها وأجهزتها الحيوية ومن ثم ماتت بشكل أقرب إلي الطبيعي.

هنا جاء دور الشرطة، والمتهم كان واضح، من الذي قضت معه شهرا كاملا في أخر عمرها؟ إنه كريم زوجها، وبالفعل تم القبض عليه واصطحابه إلي قسم الشرطة ومنه إلي النيابة.

وأمام النيابة خر واعترف كريم بكل شئ، وفجر مفاجأة حين ذكر أن سبب إنتقامه منه يعود إلي وقت أن كان طفلا، حيث أن هذه السيدة صدمت والدته بسيارتها فأردتها قتيلة، ومنذ ذلك الوقت وهو يحلم أن ينتقم منها.

وبعدما كبر وصار شابا فكر كيف ينتقم منها دون أن يسجن أو يتعرض لمشكلة، فقرر أن يتزوجها وبدأ يضع لها السم في الطعام والشراب كل ليلة منذ زواجهم، بحيث تموت بعد فترة ولن يشك أحد في الأمر كونها سيدة كبيرة في السن، وبكي وهو يقول: "لم أكن أعرف أن هذه ستكون نهايتي".

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات