Sign in
Download Opera News App

 

 

تفاصيل الحادث المأساوي الذي حدث قبيل سحور ثاني أيام رمضان ونتج عنه 20 جثة متفحمة

في الفترة الاخيرة تشهد مصر العديد من الحوادث المؤلمة ، التي تقف الكلمات عجزا أمام وصفها ومن ضمن هذه الحوادث حادثة حدثت اليوم وقبيل سحور ثاني أيام رمضان بساعات ، حيث اصطدم أتوبيس نقل ركاب مع سيارة نقل بطريق «أسيوط - البحر الأحمر» عند الكيلو 103.

ونتج عن هذا الحادث الاليم وفاة 20 شخصا ، وجدهم أهاليهم جثثا متفحمة وودعوهم في هذه الايام المباركة ، وشاء المولى عز وجل أن يحرموا من وجودهم على موائد الافطار والسحور في رمضان هذا العام حيث تم نقل 16 جثة لمشرحة مستشفى الايمان العام ونشر 4 جثث لمستشفى أسيوط الجديد.

وبحسب صفحة "أسيوط اليوم" فأن جميع ضحايا الحادث من محافظتي قنا وسوهاج ولا يوجد من بين الضحايا من هو من محافظت أسيوط ، وانتقلت قوات الحماية المدنية لموقع الحادث ومجموعة من قيادات محافظة أسيوط منها محافظ أسيوط عصام سعد ، واللواء أسعد الذكير مدير الأمن

يذكر أنه ورد الى غرفة عمليات النجدة بمركز شرطة الفتح بلاغ بحدوث بين سيارة نقل محملة بمواد بترولية رقم «3851 ى م ج» تابعة لشركة الإيمان للتجارة والنقل عند الكيلو 103 ، وأتوبيس نقل ركاب رقم «275 ا ي ج» ، وبعد توجه المباحث والاسعاف لموقع الحادث تم نقل أربعة مصابين بمعرفة الإسعاف للمستشفى الجامعي، وجرى انتشال 20 جثة، بمعرفة الإنقاذ البري والحماية المدنية وتوزيعهم على المستشفيات، ووفاة أحد المصابين أثناء نقله للمستشفى.

رحم الله المتوفين وتقبلهم عنده في هذه الايام المباركة والهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان

مصدر

Content created and supplied by: eg.studio.opera.com (via Opera News )

تعليقات

قم بتنزيل التطبيق لقراءة المزيد من التعليقات